الأربعاء، 17 مايو، 2017

احب وطني

احب وطني
المهارات والأساليب المستهدفة
يتذكر أحداثًا وشخصيات سمعها.
ينفذ تعليمات مسموعة مكونة من خطوتين أو ثلاث .
يصف السلوكات فيما استمع إليه ( إيجابية ، سلبية ).
يعلل انطباعه تجاه النص (استحسان ،قبول ، رفض ).
يجيب عن أسئلة تذكرية فيما استمع إليه .
يجيب عن أسئلة موظفًا جذر السؤال.
يهنئ في مناسبات سعيدة (المناسبات الوطنية).
يعبر شفهيًّا عن أحداث قصة مصورة.
يصف أحداثًا عايشها.
يقرأ كلمات تحوي ظواهر صوتية ولغوية درسها .
يقرأ أناشيد قصيرة كلماتها من حصيلته اللغوية .
يقرأ نصًّا مشكولًا عدد كلماته من ( ٧٠–٨٠) كلمة .
يكتشف دلالة الكلمة الجديدة من خلال الترادف والتضاد .
يجيب عن أسئلة تذكرية تبدأ بـ ( مَن ، أين ، كيف ، لماذا ، كم).
يستنتج مما يقرأ ما يدل على مشاعر وردت في النص .
يلوِّن صوتيًّا الأساليب اللغوية التي درسها .
يرسم كلمات مضبوطة بالشكل .
ينسخ نصوصًا قصيرة في حدود سطرين إلى ثلاثة أسطر مشكولة .
يكتب من ذاكرته القريبة والبعيدة كلمات تحـوي ( ال ) الشمسية والقمرية تضعيفًا ، تنوينًا ، أصوات مد).
يكتب كلمات تحوي حركات قصيرة .
يزيد مفردة في جملة.
يكمل عبارة قصيرة بكلمات من مكتسباته بحسب السياق .
يرتب كلمات بسيطة لبناء جملة مفيدة .
يستخدم التنوين .
يستخدم النهي بــ ( لا ).
يستخدم المفرد والمثنى والجمع .
يذكر الفعل ويؤنثه بحسب الفاعل .
يكتسب اتجاهات وقيمًا تتعلق بـ :
المحافظة على الهوية الإسلامية وترسيخها.
حب الوطن والافتخار به.
الاستماع
التحدث
القراءة
الكتابة
الظواهر الصوتية الأساليب اللغوية الأصناف اللغوية


الاتجاهات
والقيم
أَقْرأُ وأَتَذَكَّرُ مُدُنًا مِنْ بِلادي
الدَّمام
تَبوك
بُرَيْدَة
جِــدَّة
أَبْــــهـا
الطَّائف
أَذْكُرُ أَسْماءَ مُدُنٍ أُخْرى مِنْ بِلادي:
أُعَـــبِّـــــرُ
١أَصُوغُ جُمَلًا مَعَ الاسْتِعانَةِ بِالمِثال الأَوَّلِ :
شُكْرًا ، يا أَبي، سَهَّلْتَ لِيَ الأَمْرَ.
يا عادِلُ
بِطاقَةَ التَّهْنِئَةِ.
يا صَديقي
كُلَّ عامٍ و أَنْتَ بِخَيْرٍ ياعادِلُ.
كُلَّ ساعَةٍ و أَنْتَ
يا مُحَمَّدُ.
أَنْتَ
يُسْعِدُني أَنْ أُهَنِّئَكَ بِالْعامِ الدِّراسيِّ الْجَديدِ.
يُسْعِدُني أَنْ أُهَنِّئَكَ بِـ
أنتقل إلى كتاب النشاط
لإنجاز نشاطات الدرس الثالث
أَضَعُ عَلامَةَ (
) عَلى الْحُروفِ المُتَشابهة ، ثُمَّ أُكَوِّنُ
اِسْمَ عاصِمَةِ بلادي من الحروفِ الـمُتَبَقِّيَةِ ، وَأَكْتُبُهُ
أَصِلُ بَيْنَ النقاط لأَرْسُمَ خَرِيطَةَ وَطَني
أَكْتبُ اِسمَ المكان بحسب الصورة
أَقْرأُ وأَتَذَكَّرُ مُدُنًا مِنْ بِلادي
الدَّمام
تَبوك
بُرَيْدَة
جِــدَّة
أَبْــــهـا
الطَّائف
أَذْكُرُ أَسْماءَ مُدُنٍ أُخْرى مِنْ بِلادي:
١أُجِيبُ عَن الأسْئِلَة التَّالِيَة:
ماذا شاهَدَتِ الأُسْرَةُ فـي التِّلْفازِ؟
ما اللَّقَبُ الذي أُطْلِقَ عَلى الـمَلِكِ عَبْدِ العَزيزِ فـي هَذا النَّصِّ ؟
أَينَ عاشَ الـمَلِكُ عَبْدُ العَزِيزِ وَهُوَ صَغِيرٌ؟
مَتى عَادَ الـمَلِكُ عَبْدُ العَزيزِ إلى أَرْضِ الآباءِ وَالأَجْدادِ ؟
مَنْ ساعَدَ الـمَلِكَ عَبْدَ العَزيزِ فـي تَوْحِيدِ الـمَمْلَكَةِ ؟
ماذا فَعَلَ أَبْناءُ الـمَلِكِ عَبْدِ العَزيزِ بَعْدَ وَفاتِهِ ؟
هَلْ أَعْجَبَتْك القِصَّةُ ؟ وَلـِمَاذا ؟
٢أُكْمِلُ بِـما يُناسِبُ :
وَحَّدَ الـمَلِكُ عَبْدُ العَزيزِ الـمَمْلَكَةَ العَرَبيَّةَ السُّعوديَّةَ تَحْتَ رايَةِ
نَحْنُ الآنَ نَعـيـشُ فـي عَــهْدِ خـادِمِ الحَــرَمَـينِ الشَّـريفَينِ الـمَـلِكِ
وَوليِّ عَهْدِهِ الأَمِير
١
٢
٣أَضَعُ عَلامَةَ (
) عَنْ يَمينِ السُّلوكِ الَّذي أَعْجَبَني:
اجْتِماعُ الأُسْرَةِ لـِمُشاهَدَةِ البَرامِجِ النّافِعَةِ.
اِحْتِفاءُ الـمَمْلَكَةِ باليَومِ الوَطَنيِّ.
اِشْتياقُ الـمَلِكِ عَبْدِ العَزيزِ إلى أَرْضِ الآباءِ وَالأَجْدادِ.
التَّكاسُلُ عَنِ الـمُشارَكَةِ فـي اليَومِ الوَطَنيِّ.
١
٢
٣
٤
أَضَعُ عَلامَةَ (
) عَلى الْحُروفِ المُتَشابهة ، ثُمَّ أُكَوِّنُ
اِسْمَ عاصِمَةِ بلادي من الحروفِ الـمُتَبَقِّيَةِ ، وَأَكْتُبُهُ
أَصِلُ بَيْنَ النقاط لأَرْسُمَ خَرِيطَةَ وَطَني
أَكْتبُ اِسمَ المكان بحسب الصورة
أُلاحِــظُ وأَسْتَنْتِجُ
١أُجِيبُ عَن الأسْئِلَة التَّالِيَة:
ماذا شاهَدَتِ الأُسْرَةُ فـي التِّلْفازِ؟
ما اللَّقَبُ الذي أُطْلِقَ عَلى الـمَلِكِ عَبْدِ العَزيزِ فـي هَذا النَّصِّ ؟
أَينَ عاشَ الـمَلِكُ عَبْدُ العَزِيزِ وَهُوَ صَغِيرٌ؟
مَتى عَادَ الـمَلِكُ عَبْدُ العَزيزِ إلى أَرْضِ الآباءِ وَالأَجْدادِ ؟
مَنْ ساعَدَ الـمَلِكَ عَبْدَ العَزيزِ فـي تَوْحِيدِ الـمَمْلَكَةِ ؟
ماذا فَعَلَ أَبْناءُ الـمَلِكِ عَبْدِ العَزيزِ بَعْدَ وَفاتِهِ ؟
هَلْ أَعْجَبَتْك القِصَّةُ ؟ وَلـِمَاذا ؟
٢أُكْمِلُ بِـما يُناسِبُ :
وَحَّدَ الـمَلِكُ عَبْدُ العَزيزِ الـمَمْلَكَةَ العَرَبيَّةَ السُّعوديَّةَ تَحْتَ رايَةِ
نَحْنُ الآنَ نَعـيـشُ فـي عَــهْدِ خـادِمِ الحَــرَمَـينِ الشَّـريفَينِ الـمَـلِكِ
وَوليِّ عَهْدِهِ الأَمِير
١
٢
٣أَضَعُ عَلامَةَ (
) عَنْ يَمينِ السُّلوكِ الَّذي أَعْجَبَني:
اجْتِماعُ الأُسْرَةِ لـِمُشاهَدَةِ البَرامِجِ النّافِعَةِ.
اِحْتِفاءُ الـمَمْلَكَةِ باليَومِ الوَطَنيِّ.
اِشْتياقُ الـمَلِكِ عَبْدِ العَزيزِ إلى أَرْضِ الآباءِ وَالأَجْدادِ.
التَّكاسُلُ عَنِ الـمُشارَكَةِ فـي اليَومِ الوَطَنيِّ.
١
٢
٣
٤
طَلَبَتِ الْمُعَلِّمَةُ إِلى أَحْلَامَ أَنْ تُشَارِكَ في صَحِيفَةِ
الْحَائِطِ ، فَكَتَبَتْ أَحْلامُ هَذا الْمَوْضوعَ :
في وَطَنِي مَدِينَتَانِ مُقَدَّسَتَانِ هُما :مَكَّةُ الْمُكَرَّمَةُ وَالْمَدِينَةُ الْمُنَوَّرَةُ .
درس مدينتان مقدستان
أُلاحِــظُ وأَسْتَنْتِجُ
أُنْــــشِـــدُ
الكلمة
يَخْفِقُ
نَمْرَحُ
ثَراهُ
معناها
يَدُقّ
نَلْعَبُ
تُرابه
طَلَبَتِ الْمُعَلِّمَةُ إِلى أَحْلَامَ أَنْ تُشَارِكَ في صَحِيفَةِ
الْحَائِطِ ، فَكَتَبَتْ أَحْلامُ هَذا الْمَوْضوعَ :
في وَطَنِي مَدِينَتَانِ مُقَدَّسَتَانِ هُما :مَكَّةُ الْمُكَرَّمَةُ وَالْمَدِينَةُ الْمُنَوَّرَةُ .
وأَمَّا الْمَدينَةُ الْمُنَوَّرَةُ فَهي طَيْبَةُ الطَّيِّبَةُ ، دَارُ الإِسْلَامِ الأُولَى. هَاجَرَ إِليها الرَّسُولُ ˜ ، وَبَنى مَسْجِدَهُ الشَّرِيفَ عَلَى أَرْضِها ، وَفِيهَا تُوفِّيَ وَدُفِنَ فـي حُجْرَتِهِ.
اِنْتَشَرَ الإسْلَامُ مِنَ الْمَدينَةِ الْمُنَوَّرَةِ إِلَى جَمِيعِ أَنْحَاءِ الأَرضِ بالخَيرِ والقُوَّةِ ، والعَدْلِ والإحْسَانِ.
أُنْــــشِـــدُ
الكلمة
يَخْفِقُ
نَمْرَحُ
ثَراهُ
معناها
يَدُقّ
نَلْعَبُ
تُرابه
فَأمَا مَكَّةُ فَهِيَ الْبَلَدُ الأَمِينُ ، وُلِدَ فيهَا الرَّسُولُ ˜ ، وَمِنْها بَدَأَتِ الدَّعْوَةُ إِلى الإِسْلَامِ .
وَفـي مَكَّةَ الْمُكَرَّمَةِ الْمَسْجِدُ الْحَرَامُ وَالْكَعْبَةُ الْمُشَرَّفَةُ قِبْلَةُ الْمُسْلِمِينَ في صَلاتِهِمْ. وَفيها الْمَشَاعِرُ الْمُقَدَّسَةُ : عَرَفَاتُ، وَمِنى، وَمُزْدَلِفَةُ الَّتي يَفِدُ الْحُجَّاجُ إليها كُلَّ عَامٍ لأَدَاءِ مَنَاسِكِ الْحَجِّ .
وأَمَّا الْمَدينَةُ الْمُنَوَّرَةُ فَهي طَيْبَةُ الطَّيِّبَةُ ، دَارُ الإِسْلَامِ الأُولَى. هَاجَرَ إِليها الرَّسُولُ ˜ ، وَبَنى مَسْجِدَهُ الشَّرِيفَ عَلَى أَرْضِها ، وَفِيهَا تُوفِّيَ وَدُفِنَ فـي حُجْرَتِهِ.
اِنْتَشَرَ الإسْلَامُ مِنَ الْمَدينَةِ الْمُنَوَّرَةِ إِلَى جَمِيعِ أَنْحَاءِ الأَرضِ بالخَيرِ والقُوَّةِ ، والعَدْلِ والإحْسَانِ.
مَناسِكُ الحَجِّ
عِباداتُ الحَجِّ وأعماله
مَنافعُ الحَجِّ وفوائده
أَوقـــــاتٌ
أَمــاكِــــن
مَـشـــاعِــرُ
يَــفِـــــــدُ
يَــقـــدُمُ
يُــســـرعُ
٢أَصِلُ الْكَلِمَةَ بِضِدِّها :
تُــوفِّــيَ
وُلِــــدَ
كَــبُـــــرَ
فَأمَا مَكَّةُ فَهِيَ الْبَلَدُ الأَمِينُ ، وُلِدَ فيهَا الرَّسُولُ ˜ ، وَمِنْها بَدَأَتِ الدَّعْوَةُ إِلى الإِسْلَامِ .
وَفـي مَكَّةَ الْمُكَرَّمَةِ الْمَسْجِدُ الْحَرَامُ وَالْكَعْبَةُ الْمُشَرَّفَةُ قِبْلَةُ الْمُسْلِمِينَ في صَلاتِهِمْ. وَفيها الْمَشَاعِرُ الْمُقَدَّسَةُ : عَرَفَاتُ، وَمِنى، وَمُزْدَلِفَةُ الَّتي يَفِدُ الْحُجَّاجُ إليها كُلَّ عَامٍ لأَدَاءِ مَنَاسِكِ الْحَجِّ .
أُجــيــبُ
١.
٢.
٣.
٤.
٥.
٦.
أَيْنَ وُلِدَ الرَّسولُ ˜ ؟
ما الدِّينُ الَّذي دَعا إِليهِ الرسولُ ˜ ؟
ما قِبْلَةُ المُسْلِمينَ في صَلاتِهِم؟
أَذْكُرُ بَعَضَ الـمَشاعِرِ الـمُقَدَّسَةِ الَّتي تُوجَدُ في مَكَّةَ الْمُكَرَّمَةِ .
لـماذا يَأْتي الحُجَّاجُ إِلى مَكَّةَ الْمُكَرَّمَةِ في كُلِّ عامٍ؟
إِلى أَيْنَ هاجَرَ الرسولُ ˜ ؟
١أَصِلُ الكَلِمَةَ بِمَعناها :
الْمُقَدَّسَةُ
الواسِعَةُ
الـمُطَهَّرَةُ
مَناسِكُ الحَجِّ
عِباداتُ الحَجِّ وأعماله
مَنافعُ الحَجِّ وفوائده
أَوقـــــاتٌ
أَمــاكِــــن
مَـشـــاعِــرُ
يَــفِـــــــدُ
يَــقـــدُمُ
يُــســـرعُ
٢أَصِلُ الْكَلِمَةَ بِضِدِّها :
تُــوفِّــيَ
وُلِــــدَ
كَــبُـــــرَ
بمُحاكاةِ النَّموذَجِ الأَوَّلِ أَسْتَخْرِجُ مَعَ مَنْ يُجاوِرُني أَرْبَعَةَ أَسْماءٍ
مَبْدوءَةً بـ (ال) القَمَريَّةِ، ثُــمَّ أُنوِّنُ الأَسْماءَ الأَرْبَعَةَ تَنوينَ ضَمٍّ:
الــمَــديــنَـــــةُ
الــ مَــديــنَــــــةُ
مَــديــنَــــــة
١أَقْرَأُ وَأُلاحِظُ الكلماتِ الـمُلَوَّنَةَ :
في مَكَّةَ المُكَرَّمَةِ المشاعِرُ المقُدَّسَةُ الَّتي يَــفِـدُ إِليها
الحُجَّاجُ لأداءِ مَناسِكِ الحَجِّ .
٢أَقْرَأُ ، وَأُلاحِظُ الفَرقَ بين الكَسرَةِ وَتنوينِ الكَسرِ :
يَفِدُ الْحُجَّاجُ إِلى مَكَّةَ كُلَّ عامٍ لأَداءِ مَناسِكِ الْحَجِّ .
٣أَقْرَأُ وأَنطِقُ التَّاءَ الـمَرْبوطَةَ هاءً عِنْدَ الوَقْفِ :
فـي وَطَــني مَدينَـتانِ مُـقَــدَّسَــتـانِ هُما : مَـكــةُ الْمُكَــرَّمَـةُ
وَالْمَـدينَــةُ الْمُـنَــوَّرةُ .
بمُحاكاةِ النَّموذَجِ الأَوَّلِ أَسْتَخْرِجُ مَعَ مَنْ يُجاوِرُني أَرْبَعَةَ أَسْماءٍ
مَبْدوءَةً بـ (ال) القَمَريَّةِ، ثُــمَّ أُنوِّنُ الأَسْماءَ الأَرْبَعَةَ تَنوينَ ضَمٍّ:
الــمَــديــنَـــــةُ
الــ مَــديــنَــــــةُ
مَــديــنَــــــة
١أَكْتُبُ الفِعْلَ بــِمُحاكاةِ الـمِثالِ الأَوَّلِ :
يَــفِـــــدُ
يَــفِـــدانِ
يَـــفِـــدونَ
يَـــــزورُ
يُــــهـاجِـــرُ
٢بمُحاكاةِ الـمِثالِ أَكتُبُ الفِعلَ ( يُشارِكُ ) فـي الفَراغِ:دذد:
الـمِثالُ
التَّطبيق
الـمُسْلِمانِ يُصَلِّيَانِ فـي سَاحَةِ الحَرَمِ .
الـمُسْلِمتانِ تُصَلِّيَانِ فـي سَاحَةِ الحَرَمِ .
الـمُسْلِمونَ يُصَلُّونَ فـي سَاحَةِ الحَرَمِ .
التَّلميذانِ التَّلميذتانِ التَّلاميذُ
فـي صَحيفَةِ الحائِطِ .
فـي صَحيفَةِ الحائِطِ .
فـي صَحيفَةِ الحائِطِ .
أُجــيــبُ
١.
٢.
٣.
٤.
٥.
٦.
أَيْنَ وُلِدَ الرَّسولُ ˜ ؟
ما الدِّينُ الَّذي دَعا إِليهِ الرسولُ ˜ ؟
ما قِبْلَةُ المُسْلِمينَ في صَلاتِهِم؟
أَذْكُرُ بَعَضَ الـمَشاعِرِ الـمُقَدَّسَةِ الَّتي تُوجَدُ في مَكَّةَ الْمُكَرَّمَةِ .
لـماذا يَأْتي الحُجَّاجُ إِلى مَكَّةَ الْمُكَرَّمَةِ في كُلِّ عامٍ؟
إِلى أَيْنَ هاجَرَ الرسولُ ˜ ؟
١أَصِلُ الكَلِمَةَ بِمَعناها :
الْمُقَدَّسَةُ
الواسِعَةُ
الـمُطَهَّرَةُ
١أَقْرَأُ وَأُلاحِظُ الكلماتِ الـمُلَوَّنَةَ :
في مَكَّةَ المُكَرَّمَةِ المشاعِرُ المقُدَّسَةُ الَّتي يَــفِـدُ إِليها
الحُجَّاجُ لأداءِ مَناسِكِ الحَجِّ .
٢أَقْرَأُ ، وَأُلاحِظُ الفَرقَ بين الكَسرَةِ وَتنوينِ الكَسرِ :
يَفِدُ الْحُجَّاجُ إِلى مَكَّةَ كُلَّ عامٍ لأَداءِ مَناسِكِ الْحَجِّ .
٣أَقْرَأُ وأَنطِقُ التَّاءَ الـمَرْبوطَةَ هاءً عِنْدَ الوَقْفِ :
فـي وَطَــني مَدينَـتانِ مُـقَــدَّسَــتـانِ هُما : مَـكــةُ الْمُكَــرَّمَـةُ
وَالْمَـدينَــةُ الْمُـنَــوَّرةُ .
أُعبِّرُ عَنِ الصُّوَرِ شَفَهِيًّا بِاسْتِخْدَامِ ( لا ) مَعَ الفِعْلِ:
١أَكْتُبُ الفِعْلَ بــِمُحاكاةِ الـمِثالِ الأَوَّلِ :
يَــفِـــــدُ
يَــفِـــدانِ
يَـــفِـــدونَ
يَـــــزورُ
يُــــهـاجِـــرُ
٢بمُحاكاةِ الـمِثالِ أَكتُبُ الفِعلَ ( يُشارِكُ ) فـي الفَراغِ:دذد:
الـمِثالُ
التَّطبيق
الـمُسْلِمانِ يُصَلِّيَانِ فـي سَاحَةِ الحَرَمِ .
الـمُسْلِمتانِ تُصَلِّيَانِ فـي سَاحَةِ الحَرَمِ .
الـمُسْلِمونَ يُصَلُّونَ فـي سَاحَةِ الحَرَمِ .
التَّلميذانِ التَّلميذتانِ التَّلاميذُ
فـي صَحيفَةِ الحائِطِ .
فـي صَحيفَةِ الحائِطِ .
فـي صَحيفَةِ الحائِطِ .
http://dc.rcyedu.sa/content/Prim/2/AL-02-A1-A/bookIcons/1/I.gif
جَلَسَ مُهَنَّدُ مَعَ أَحْلامَ يَنْظُرَانِ إلى عُمَرَ وَهوَ يَرْسُمُ
عَلَمَ الْمَمْلَكَةِ الْعَرَبيَّةِ السُّعُوديَّةِ لِيُشَارِكَ فـي مَعْرِضِ اليَوْمِ
الْوَطَنِيِّ فـي مَدْرَسَتِهِ .
قَالَ مُهَنَّدُ : لِمَاذا لا تُلَوِّنُ الْعَلَمَ بِاللَّوْنِ الأَصْفَرِ ؟
علم بلادي
أُعبِّرُ عَنِ الصُّوَرِ شَفَهِيًّا بِاسْتِخْدَامِ ( لا ) مَعَ الفِعْلِ:
أُرَتِّبُ الْكَلِماتِ لأُكَوِّنَ جُمْلَةً :
الْمُكَرَّمَةِ
فـي
الْمَسْجِدُ
مَكَّةَ
الْحَرامُ
النَّبويُّ
فـي
الْمَسْجِدُ
الـمَدينَةِ
الـمُنَوَّرَةِ
أنتقل إلى كتاب النشاط
لإنجاز نشاطات الدرس الأول
المسجد الحرام
المسجد النبوي
أُرَتِّبُ الْكَلِماتِ لأُكَوِّنَ جُمْلَةً :
الْمُكَرَّمَةِ
فـي
الْمَسْجِدُ
مَكَّةَ
الْحَرامُ
النَّبويُّ
فـي
الْمَسْجِدُ
الـمَدينَةِ
الـمُنَوَّرَةِ
أنتقل إلى كتاب النشاط
لإنجاز نشاطات الدرس الأول
المسجد الحرام
المسجد النبوي
عُمَرُ : لا يُمْكِنُ أَنْ أُغَيِّرَ لَوْنَ الْعَلَمِ يا مُهَنَّدُ، فَعَلَمُ بِلَادي لَوْنُهُ
أَخْضَرُ.
مُهَنَّدُ : وَلَكِنِّي أُحِبُّ اللَّوْنَ الأَصْفَرَ .
فَكَّرَ عُمَرُ قَلِيلًا، ثُمَّ أَحْضَرَ صُوَرًا لأَعْلَامِ دُوَلِ الْخَلِيجِ الْعَرَبِيِّ ،
وَطَلَبَ إِلَى مُهَنَّدٍ أَنْ يُشِيرَ إِلى عَلَمِ الْمَمْلَكِة ، فَأَشَارَ إِلَيْهِ بِسُرْعَةٍ .
قالَ عُمَرُ : كَيْفَ عَرَفْتَهُ يَا مُهَنَّدُ ؟
رَدَّ مُهَنَّدُ: عَرَفْتُهُ بــِلَوْنِهِ الأَخْضَرِ.
قَالَ عُمَرُ : أَرَأَيْتَ يَا مُهَنَّدُ؟ لَوْ تَغَيَّرَ لَوْنُهُ مَا عَرَفْتَهُ .
اِقْتَرَبَتْ أَحْلامُ وَقالَتْ : وَلا تَنْسَ كَلِمَةَ التَّوحِيدِ
(لا إِلَهَ إِلاَّ اَللهُ مُحَمَّدُ رَسولُ اَللهِ) .
وَالسَّيْفَ الَّذي يَدُلُّ عَلى الْعَدْلِ وَالْقُوَّةِ .
تَبَسَّمَ مُهَنَّدُ وَقَالَ : أَنا أُحِبُّ عَلَمَ بِلَادي وَأَعْتَزُّ بِهِ .
١أَخْتارُ الـمَعْنى الصَّحيحَ لِلكَلِمَةِ، ثُمَّ أَكْتُبُهُ في الْمَكانِ الْمُناسِبِ :
أَشـــــارَ
أَعْــتَـــــزُّ
دَلَّ عَلَـيْـهِ
شـــاهَـــدَ
أُحِـــــبُّ
أَفْــتَــخِـرُ
٢أَصِلُ الْكَلِمَةَ بِضِدِّها :
أُغَــــيِّـــرُ
أُحـــافِــــظُ
أُبَـــدِّلُ
عُمَرُ : لا يُمْكِنُ أَنْ أُغَيِّرَ لَوْنَ الْعَلَمِ يا مُهَنَّدُ، فَعَلَمُ بِلَادي لَوْنُهُ
أَخْضَرُ.
مُهَنَّدُ : وَلَكِنِّي أُحِبُّ اللَّوْنَ الأَصْفَرَ .
فَكَّرَ عُمَرُ قَلِيلًا، ثُمَّ أَحْضَرَ صُوَرًا لأَعْلَامِ دُوَلِ الْخَلِيجِ الْعَرَبِيِّ ،
وَطَلَبَ إِلَى مُهَنَّدٍ أَنْ يُشِيرَ إِلى عَلَمِ الْمَمْلَكِة ، فَأَشَارَ إِلَيْهِ بِسُرْعَةٍ .
قالَ عُمَرُ : كَيْفَ عَرَفْتَهُ يَا مُهَنَّدُ ؟
رَدَّ مُهَنَّدُ: عَرَفْتُهُ بــِلَوْنِهِ الأَخْضَرِ.
قَالَ عُمَرُ : أَرَأَيْتَ يَا مُهَنَّدُ؟ لَوْ تَغَيَّرَ لَوْنُهُ مَا عَرَفْتَهُ .
١.
٢.
٣.
بِمَ سَيُشارَكُ عُمَرُ في مَعْرِضِ الْيَوْمِ الْوَطَنيِّ ؟
أَين سَيُقامُ مَعْرِضُ الْيَوْمِ الْوَطَنيِّ؟
ماذا قالَ مُهَنَّدُ لِعُمَرَ عِنْدَما رَآهُ يُلَوِّنُ الْعَلَمَ بِاللَّوْنِ الأَخْضَرِ؟
بِماذا رَدَّ عُمَرُ عَلى مُهَنَّدٍ ؟
كَيْفَ مَيَّزَ مُهَنَّدُ عَلَمَ الممْلَكَةِ مِنْ بَيْنِ الأَعْلامِ الأُخْرى ؟
ماذا كُتِبَ عَلى عَلَمِ الْمَمْلَكَةِ ؟
لـِماذا رُسِمَ السَّيفُ عَلى عَلَمِ الـمَمْلَكَةِ ؟
٤.
٥.
٦.
٧.
١أَخْتارُ الـمَعْنى الصَّحيحَ لِلكَلِمَةِ، ثُمَّ أَكْتُبُهُ في الْمَكانِ الْمُناسِبِ :
أَشـــــارَ
أَعْــتَـــــزُّ
دَلَّ عَلَـيْـهِ
شـــاهَـــدَ
أُحِـــــبُّ
أَفْــتَــخِـرُ
٢أَصِلُ الْكَلِمَةَ بِضِدِّها :
أُغَــــيِّـــرُ
أُحـــافِــــظُ
أُبَـــدِّلُ
http://dc.rcyedu.sa/content/Prim/2/AL-02-A1-A/bookIcons/1/Q.gif
وَرَدَ اِسْمُ (مُهَنَّد) أَكْثَرَ مِنْ مَرَّةٍ في النَّصِّ ، أَضَعُ عَلامَةَ (
) أَمامَ الجملةِ الَّتي وَرَدَ فيها
مُنَوَّنًا بِالضَّمِ وَأَرْسُمُ التَّنْوينَ :
قـالَ مُــهَــنَّــد
إِلى مُــهَــنَّــد
يا مُــهَــنَّــد
رَدَّ مُــهَــنَّــد
تَـبَـسَّمَ مُــهَــنَّــد
أُعبِّرُ شَفهيًّا عَن الصُّورِ باسْتِخْدامِ ( لا ) مَع الفِعْلِ :
أَسْتَخْدِمُ
١.
٢.
٣.
بِمَ سَيُشارَكُ عُمَرُ في مَعْرِضِ الْيَوْمِ الْوَطَنيِّ ؟
أَين سَيُقامُ مَعْرِضُ الْيَوْمِ الْوَطَنيِّ؟
ماذا قالَ مُهَنَّدُ لِعُمَرَ عِنْدَما رَآهُ يُلَوِّنُ الْعَلَمَ بِاللَّوْنِ الأَخْضَرِ؟
بِماذا رَدَّ عُمَرُ عَلى مُهَنَّدٍ ؟
كَيْفَ مَيَّزَ مُهَنَّدُ عَلَمَ الممْلَكَةِ مِنْ بَيْنِ الأَعْلامِ الأُخْرى ؟
ماذا كُتِبَ عَلى عَلَمِ الْمَمْلَكَةِ ؟
لـِماذا رُسِمَ السَّيفُ عَلى عَلَمِ الـمَمْلَكَةِ ؟
٤.
٥.
٦.
٧.
١أَقْـرَأُ وأُلاحِـظُ الـكَـلـمـاتِ الـمُـلـوَّنـةَ :
أَنـا أُحِــبُّ عَـلَــمَ بِــلادي وَأَعْــتَــزُّ بِــهِ .
٢أَقْـرَأُ وَأَنْطِــقُ الـتَّــنْـوينَ :
فَكَّرَ عُمَرُ قَليلاً ، ثُمَّ أَحْضَرَ صُــوَرًا لأَعْلامِ دُوَلِ الْخَليجِ الْعَرَبيِّ .
تَبَسَّمَ مُهَنَّدٌ وَأَشارَ بِسُرْعَةٍ إِلى عَلَمِ الْمَمْلَكَةِ الْعَرَبيَّةِ السُّعوديَّةِ .
http://dc.rcyedu.sa/content/Prim/2/AL-02-A1-A/bookIcons/1/Q.gif
وَرَدَ اِسْمُ (مُهَنَّد) أَكْثَرَ مِنْ مَرَّةٍ في النَّصِّ ، أَضَعُ عَلامَةَ (
) أَمامَ الجملةِ الَّتي وَرَدَ فيها
مُنَوَّنًا بِالضَّمِ وَأَرْسُمُ التَّنْوينَ :
قـالَ مُــهَــنَّــد
إِلى مُــهَــنَّــد
يا مُــهَــنَّــد
رَدَّ مُــهَــنَّــد
تَـبَـسَّمَ مُــهَــنَّــد
أُعبِّرُ شَفهيًّا عَن الصُّورِ باسْتِخْدامِ ( لا ) مَع الفِعْلِ :
أَسْتَخْدِمُ
أَطرحُ السُّؤالَينِ التاليينِ عَلى ثَـلاثةٍ مِن أَفرادِ مَجْموعَتي، ثُمَّ أُدوِّنُ الإجابَةَ التي
تُـعْجِبُني في الـمَكانِ الـمُخَصَّصِ :
لـماذا نُحِبُّ الوَطَنَ ؟
كَيْفَ نَخْدِمُ الْوَطَنَ ؟
أنتقل إلى كتاب النشاط
لإنجاز نشاطات الدرس الثاني
http://dc.rcyedu.sa/content/Prim/2/AL-02-A1-A/bookIcons/1/A.gif
اِحْتَفَتِ الْمَدْرَسَةُ بِالْيَوْمِ الْوَطَنِيِّ لِلْمَمْلَكَةِ الْعَرَبيَّةِ
السُّعُوديَّةِ، فَأَقَامَتْ حَفْلًا وَمَعْرِضًا، شَارَكَ فيهِ التَّلَامِيذُ
بِصُوَرٍ لِمَعَالِمِ الْوَطَنِ ، وَلَوْحَاتٍ كَتَبُوا عَلَيْها عِبَاراتِ حُبٍّ
وَشُكْرٍ لِلْوَطَنِ.
بمُحاكاةِ الـمِثال الأَوَّلِ أُعِيدُ كِتابةَ الجُمَلِ بَعْدَ تَغييرِ الفِعْلِ فيها :
يَرْسمُ التَّلامِيذُ عَلَمَ الـمَمْلكَةِ العَرَبيَّةِ السُّعوديَّةِ .
التَّلامِيذُ يَرْسُمونَ عَلَمَ الـمَمْلكَةِ العَرَبيَّةِ السُّعوديَّةِ .
يَرْفَعُ التَّلامِيذُ عَلَمَ الـمَمْلكَةِ العَرَبيَّةِ السُّعوديَّةِ .
التَّلامِيذُ
عَلَمَ الـمَمْلكَةِ العَرَبيَّةِ السُّعوديَّةِ .
يُنْشِدُ التَّلامِيذُ النَّشِيدَ الوَطنيَّ .
التَّلامِيذُ
يَعْتَزُّ التَّلامِيذُ بالوَطنِ .
التَّلامِيذُ
أَطرحُ السُّؤالَينِ التاليينِ عَلى ثَـلاثةٍ مِن أَفرادِ مَجْموعَتي، ثُمَّ أُدوِّنُ الإجابَةَ التي
تُـعْجِبُني في الـمَكانِ الـمُخَصَّصِ :
لـماذا نُحِبُّ الوَطَنَ ؟
كَيْفَ نَخْدِمُ الْوَطَنَ ؟
أنتقل إلى كتاب النشاط
لإنجاز نشاطات الدرس الثاني
بَدَأَ الْحَفْلُ بِآيَاتٍ مِنَ الْقُرآنِ الْكَرِيمِ، ثُمَّ أَنْشَدَ
التَّلَاميذُ نَشِيدَ الْوَطَنِ، وَبَعْدَهَا حَيَّا الْمُدِيرُ التَّلامِيذَ،
وَحَـثَّهُمْ عَلى حُبِّ الْوَطَنِ ، وَالْعَمَلِ بِجِدٍّ وَعَزْمٍ ؛
لِيَبْقَى زِينَةَ الأَوْطَانِ .

جَلَسَ مُهَنَّدُ مَعَ أَحْلامَ يَنْظُرَانِ إلى عُمَرَ وَهوَ يَرْسُمُ
عَلَمَ الْمَمْلَكَةِ الْعَرَبيَّةِ السُّعُوديَّةِ لِيُشَارِكَ فـي مَعْرِضِ اليَوْمِ
الْوَطَنِيِّ فـي مَدْرَسَتِهِ .
قَالَ مُهَنَّدُ : لِمَاذا لا تُلَوِّنُ الْعَلَمَ بِاللَّوْنِ الأَصْفَرِ ؟
اِقْتَرَبَتْ أَحْلامُ وَقالَتْ : وَلا تَنْسَ كَلِمَةَ التَّوحِيدِ
(لا إِلَهَ إِلاَّ اَللهُ مُحَمَّدُ رَسولُ اَللهِ) .
وَالسَّيْفَ الَّذي يَدُلُّ عَلى الْعَدْلِ وَالْقُوَّةِ .
تَبَسَّمَ مُهَنَّدُ وَقَالَ : أَنا أُحِبُّ عَلَمَ بِلَادي وَأَعْتَزُّ بِهِ .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق