الأربعاء، 17 مايو 2017

لغتي العربية

أَقرَأُ وَأَكتُبُ :
أُكِملُ الجَدْولَ التَّالي :
كَأْس
لَ
مَسْجِد
نَ
هَـ
وَ
يَ
كُ
لُعْبَة
مُ
نُور
هُدْهُدْ
وُرُود
يُحِبُّ
كِتَاب
لِسَان
مِقَصّ
نِصْفَ
هِلَال
وِجْدَان
مَكْتَبَة
مَلْعَب
تَمْر
بِنْت
زَهْرَة
مَوْز
سَيْف
كُــو
أَقرَأُ، ثُــمَّ أَرسُمُ دائرَةً حَولَ الكَلماتِ الـمُنَوَّنَةِ:
مُحَمَّدٌ يَعِيشُ فِي قَرْيَةٍ صَغِيرَةٍ ، فِي الْقَرْيَةِ مَدْرَسَةٌ وَسُوقٌ وَحَدِيقَةٌ.
أُرَكِّبُ ، ثُــمَّ أَكْتُبُ :
خ
ب
د
صَا
م
رِيـــ
ش
م
أَقرَأُ بصَوتٍ واضِح :
قالَ اللهُ تَعالى :
( العلق )
أَقرَأُ وَأَكتُبُ :
أُكِملُ الجَدْولَ التَّاليَ ، مَعَ الاسْتِعَانَةِ بالكلماتِ المُصاحِبَة :
ضَ
ضَب
ضُ
ضُرُوس
ضِ
ضِفْدَع
طِ
ضْ
مَضْرب
طَبَق
ظَبْي
عَ
غَ
فَ
قَمَر
طُيُور
ظُرُوف
عُصْفُور
غُراب
فُرْشَاة
قُفْل
ظِ
عِنَب
غِراء
فِيل
قِطَار
مَطْعم
عَظْم
لُعْبة
مَغْرب
حَفْلة
قْ
عَسَل
طِفْل
فَصْل
غَزَال
مَقْصِف
ظِلّ
أَقرَأُ وَأَكتُبُ :
أُكِملُ الجَدْولَ التَّالي :
كَأْس
لَ
مَسْجِد
نَ
هَـ
وَ
يَ
كُ
لُعْبَة
مُ
نُور
هُدْهُدْ
وُرُود
يُحِبُّ
كِتَاب
لِسَان
مِقَصّ
نِصْفَ
هِلَال
وِجْدَان
مَكْتَبَة
مَلْعَب
تَمْر
بِنْت
زَهْرَة
مَوْز
سَيْف
أُرَتِّبُ الكَلماتِ؛ لأُكَوِّنَ جُمْلَةً :
أُحِـــبُّ
النَّظِيفَ
الشَّاطِئَ
فـِي
النَّظيفِ
الـمَاءِ
أَسْبَحُ
أُدخِلُ ( ال ) عَلى الكَلمَةِ ، ثُــمَّ أَكتُبُها في الـمَكَانِ الـمُنَاسِبِ :
مَسْجِد
بَحْــر
سَــمَاء
زَهْـرَة
نُــور
شَمْسِيَّة
قَـمَــرِيَّة
أَقرَأُ بصَوتٍ واضِح :
قالَ اللهُ تَعالى :
( العلق )
المهارات والأساليب المستهدفة
الاستماع
التحدث
القراءة
الكتابة
الظواهر الصوتية
الأساليب اللغوية
الأصناف اللغوية
الاتجاهات
والقيم
يتذكر أحداثًا وشخصيات سمعها.
يلتقط مما استمع إليه ( أحداثًا ، وأماكن ).
يجيب عن أسئلة تذكرية فيما استمع إليه .
يجيب عن أسئلة موظفًا جذر السؤال.
يبدي رأيه في موضوع يناسب عمره بجملة واحدة .
يعلق على صورة من محيطه.
يرتب الكلمات مكونًا جملًا في ضوء أساليب تعلمها.
يقرأ كلمات تحوي ظواهر صوتية ولغوية درسها.
يقرأ أناشيد قصيرة كلماتها من حصيلته اللغوية .
يقرأ نصًّا مشكولًا عدد كلماته من ( ٧٠–٨٠) كلمة.
يكتشف دلالة الكلمة الجديدة من خلال الترادف والتضاد.
يجيب عن أسئلة تذكرية تبدأ بـ ( مَن ، أين ، كيف ، لماذا ، كم ).
يستنتج مما يقرأ ما يدل على مشاعر وردت في النص .
يلوِّن صوتيًّا الأساليب اللغوية التي درسها.
يحل الحرف محله الصواب من السطر ويمنحه مساحته المناسبة.
يرسم كلمات مضبوطة بالشكل .
ينسخ جملًا مشكولة في حدود ( ٤–٦) كلمات .
يكتب من ذاكرته القريبة والبعيدة كلمات تحوي ( ال ) الشمسية والقمرية.
يكتب من ذاكرته البعيدة جملًا مكتملة المعنى في حدود (١٠) كلمات.
يكتب كلمات تحوي حركات قصيرة .
يرتب كلمات بسيطة لبناء جملة مفيدة.
يكمل عبارة قصيرة بكلمات من مكتسباته.
يفرق بين (ال ) الشمسية والقمرية .
يتعرف ظاهرة التنوين في حالاتها المختلفة .
يؤكد الجملة الاسمية بـ (إن) .
يستخدم أسلوب الدعاء .
يذكر الفعل ويؤنثه تبعًا للفاعل .
يتعرف أنواع الكلمة ( اسم ، فعل ، حرف ) .
يكتسب اتجاهات وقيمًا تتعلق بصلة الأقارب وبر الوالدين .
أُرَتِّبُ الكَلماتِ؛ لأُكَوِّنَ جُمْلَةً :
أُحِـــبُّ
النَّظِيفَ
الشَّاطِئَ
فـِي
النَّظيفِ
الـمَاءِ
أَسْبَحُ
أُدخِلُ ( ال ) عَلى الكَلمَةِ ، ثُــمَّ أَكتُبُها في الـمَكَانِ الـمُنَاسِبِ :
مَسْجِد
بَحْــر
سَــمَاء
زَهْـرَة
نُــور
شَمْسِيَّة
قَـمَــرِيَّة

قالَ اللهُ تَعالى :
الإسراء آية : ٢٣.
المهارات والأساليب المستهدفة
الاستماع
التحدث
القراءة
الكتابة
الظواهر الصوتية
الأساليب اللغوية
الأصناف اللغوية
الاتجاهات
والقيم
يتذكر أحداثًا وشخصيات سمعها.
يلتقط مما استمع إليه ( أحداثًا ، وأماكن ).
يجيب عن أسئلة تذكرية فيما استمع إليه .
يجيب عن أسئلة موظفًا جذر السؤال.
يبدي رأيه في موضوع يناسب عمره بجملة واحدة .
يعلق على صورة من محيطه.
يرتب الكلمات مكونًا جملًا في ضوء أساليب تعلمها.
يقرأ كلمات تحوي ظواهر صوتية ولغوية درسها.
يقرأ أناشيد قصيرة كلماتها من حصيلته اللغوية .
يقرأ نصًّا مشكولًا عدد كلماته من ( ٧٠–٨٠) كلمة.
يكتشف دلالة الكلمة الجديدة من خلال الترادف والتضاد.
يجيب عن أسئلة تذكرية تبدأ بـ ( مَن ، أين ، كيف ، لماذا ، كم ).
يستنتج مما يقرأ ما يدل على مشاعر وردت في النص .
يلوِّن صوتيًّا الأساليب اللغوية التي درسها.
يحل الحرف محله الصواب من السطر ويمنحه مساحته المناسبة.
يرسم كلمات مضبوطة بالشكل .
ينسخ جملًا مشكولة في حدود ( ٤–٦) كلمات .
يكتب من ذاكرته القريبة والبعيدة كلمات تحوي ( ال ) الشمسية والقمرية.
يكتب من ذاكرته البعيدة جملًا مكتملة المعنى في حدود (١٠) كلمات.
يكتب كلمات تحوي حركات قصيرة .
يرتب كلمات بسيطة لبناء جملة مفيدة.
يكمل عبارة قصيرة بكلمات من مكتسباته.
يفرق بين (ال ) الشمسية والقمرية .
يتعرف ظاهرة التنوين في حالاتها المختلفة .
يؤكد الجملة الاسمية بـ (إن) .
يستخدم أسلوب الدعاء .
يذكر الفعل ويؤنثه تبعًا للفاعل .
يتعرف أنواع الكلمة ( اسم ، فعل ، حرف ) .
يكتسب اتجاهات وقيمًا تتعلق بصلة الأقارب وبر الوالدين .
أَملأُ الفَرَاغاتِ بالحُرُوفِ حَسَبَ الأَرقَام، ثُـمَّ أَكْتُبُ الكَلِمَةَ

قالَ اللهُ تَعالى :
الإسراء آية : ٢٣.
أُعَبِّر شَفَهيًّا بِجُمْلَةٍ مُفِيدَةٍ عَنْ كُلِّ صُورَةٍ ، وَأُبيِّنُ
رَأْيِي في السُّلُوكِ الوَارِدِ فِيها
أَملأُ الفَرَاغاتِ بالحُرُوفِ حَسَبَ الأَرقَام، ثُـمَّ أَكْتُبُ الكَلِمَةَ
أُلاحِــظُ وأَسْتَنْتِجُ:
أُعَبِّر شَفَهيًّا بِجُمْلَةٍ مُفِيدَةٍ عَنْ كُلِّ صُورَةٍ ، وَأُبيِّنُ
رَأْيِي في السُّلُوكِ الوَارِدِ فِيها
أَكتُبُ اسْمِي في الدَّائرةِ، ثُمَّ أَصِلُها بِـأَقَارِبِي
خَـالِي
أُمِّي
عَـمِّي
جَدِّي
مُعلِّمَتِي
جَدَّتِي
جَارِي
أَبــِي
عَمَّتِي
مُعَلِّمِي
أَخـِي
صَدِيقِي
خَـالَتِي
أُخْتِي
أُلاحِظُ الصُّورةَ ، ثُـمَّ أُلَوِّنُ صورَةَ الجَدِّ فقط
أُلاحِــظُ وأَسْتَنْتِجُ:
أَسْتَمِعُ وأُجيبُ:
١أُجِيبُ عَن الأَسْئِلَة التاليَة:
ماذا طَلَبَت أَحْلامُ إلى والِدِها ؟
هَل نَفَّذَ الوالِدُ طَلَبَ أَحْلام ؟
إلَى مَنْ تَحَدَّثَ الوَالِدُ فِي الهَاتِفِ ؟
كَيف تَعاوَنَت أُسْرَةُ أَحْلام في الاسْتِعْدادِ للرِّحْلَةِ ؟
ما الأَلعابُ التي مارَسَها الأَطْفالُ في البَرِّ ؟
ما الرِّياضَةُ التي مارَسَها وَالِدُ أَحْلام وَأَخوه ؟
مَتى عادَت الأُسْرَةُ مِن الرِّحْلَةِ ؟
مِنْ وِجْهَةِ نَظْرِك: ما الشَّيءُ الذي يَجِبُ أَنْ يَكُونَ في الرِّحْلَةِ؟
لماذا ؟
أَكتُبُ اسْمِي في الدَّائرةِ، ثُمَّ أَصِلُها بِـأَقَارِبِي
خَـالِي
أُمِّي
عَـمِّي
جَدِّي
مُعلِّمَتِي
جَدَّتِي
جَارِي
أَبــِي
عَمَّتِي
مُعَلِّمِي
أَخـِي
صَدِيقِي
خَـالَتِي
أُخْتِي
أُلاحِظُ الصُّورةَ ، ثُـمَّ أُلَوِّنُ صورَةَ الجَدِّ فقط
أَسْتَمِعُ وأُجيبُ:
١أُجِيبُ عَن الأَسْئِلَة التاليَة:
ماذا طَلَبَت أَحْلامُ إلى والِدِها ؟
هَل نَفَّذَ الوالِدُ طَلَبَ أَحْلام ؟
إلَى مَنْ تَحَدَّثَ الوَالِدُ فِي الهَاتِفِ ؟
كَيف تَعاوَنَت أُسْرَةُ أَحْلام في الاسْتِعْدادِ للرِّحْلَةِ ؟
ما الأَلعابُ التي مارَسَها الأَطْفالُ في البَرِّ ؟
ما الرِّياضَةُ التي مارَسَها وَالِدُ أَحْلام وَأَخوه ؟
مَتى عادَت الأُسْرَةُ مِن الرِّحْلَةِ ؟
مِنْ وِجْهَةِ نَظْرِك: ما الشَّيءُ الذي يَجِبُ أَنْ يَكُونَ في الرِّحْلَةِ؟
لماذا ؟
أُنْــــشِـــدُ
جَـــــدَّتــــي
جَـــــدَّتــــي جَـــــــدَّتــي
جَـــــدَّتـــي رَوْضَــــــةٌ
كُـــلُّـــــنـــــا نَـــلْــــتَـــــــقــي
فــــــي حِـــــكـــايـــاتِــــها
أَنْــفَــقَـتْ عُــــمْـــرَهــا
تَــرْتَــجــي أَجْــــرَهـــا
جَـــــدَّتــــي جَـــــــدَّتــي
حُــــــلْـــوَةُ الْـبَـــسْــــــمَــةِ
مِـنْ رِيـاضِ الْـحَـنـانْ
حَـــوْلَــهـا لِـلـــسَّـــــمـاعْ
بَـــهْـــجَـــةٌ وَانْــتِــــفـاعْ
كُـلَّــهُ فــي الْــعَــطــاءْ
مِـنْ إِلَــهِ الــسَّــــــمـاءْ
حُـــلْـــــوَةُ الْـبَــــسْــمَـــةِ
رَوْضَـــةٌ
حَــدِيـقَــةٌ
بَــهْــجَـةٌ
سُــــرور
تَـرْتَـجـي
تَـــأمُـــلُ
٢أَسْتَمِعُ وَأَرْسُمُ خَطًّا تَحْتَ العِبارَةِ الصَّحيحَةِ :
١ ـــ
٢ ـــ
٣ ـــ
خَرَجَت الأُسْرَةُ إِلى البَرِّ برفْقَةِ
الخــالِ .
العَــمِّ ـ
الـجَـــدِّ .
تَوَجَّهت الأُسْرَةُ إلى البَرِّ بَعدَ
الفائزُ في سِباقِ الجَري
صَلاةِ الفَجْرِ .
صَلاةِ العَصْرِ .
صَلاةِ الـمَغْربِ .
أَبو عُمَرَ .
عُمَرُ .
أَبو طَلال .
٣أَسْتَمِعُ وَأَضَعُ عَلامَة () أَمامَ العِبارَةِ الصَّحيحَة :
خَرَجَتِ الأُسْرَةُ فـي رِحْلَةٍ إلى البَحْرِ .
لَعِبَ عُمَرُ وَمُهَنَّدٌ وَطَلَالٌ كُرَةَ السَّلَّةِ .
عادَتِ الأُسْرَةُ إلى الـمَنْزِلِ بَعْدَ غُروبِ الشَّمْسِ.
()
()
()
أُنْــــشِـــدُ
جَـــــدَّتــــي
جَـــــدَّتــــي جَـــــــدَّتــي
جَـــــدَّتـــي رَوْضَــــــةٌ
كُـــلُّـــــنـــــا نَـــلْــــتَـــــــقــي
فــــــي حِـــــكـــايـــاتِــــها
أَنْــفَــقَـتْ عُــــمْـــرَهــا
تَــرْتَــجــي أَجْــــرَهـــا
جَـــــدَّتــــي جَـــــــدَّتــي
حُــــــلْـــوَةُ الْـبَـــسْــــــمَــةِ
مِـنْ رِيـاضِ الْـحَـنـانْ
حَـــوْلَــهـا لِـلـــسَّـــــمـاعْ
بَـــهْـــجَـــةٌ وَانْــتِــــفـاعْ
كُـلَّــهُ فــي الْــعَــطــاءْ
مِـنْ إِلَــهِ الــسَّــــــمـاءْ
حُـــلْـــــوَةُ الْـبَــــسْــمَـــةِ
رَوْضَـــةٌ
حَــدِيـقَــةٌ
بَــهْــجَـةٌ
سُــــرور
تَـرْتَـجـي
تَـــأمُـــلُ
سَأَلَ عُمَرُ وَالِدَهُ : مَا مَعْنَى الرَّحِم يا أَبِي ؟
الأَبُ : إنَّ الرَّحِمَ اسْمُ لِكُلِّ مَنْ تَرْبِطُنا بِهِمُ صِلَةُ قُرْبَى .
عُمَرُ : وَما مَعْنَى صِلَةِ الرَّحِمِ ؟
الأَبُ : صِلَةُ الرَّحِمِ تَعْني زِيَارَةَ الأَقَارِبِ، والسُّؤَالَ عَنْهُم،
وَتَفَقُّدَ أَحْوالِهِمْ ، وَمُساعَدَتَهم عِنْدَ الحاجَةِ، وَمُشارَكَتَهُمْ
أَفْرَاحَهُمْ وَأَحْزَانَهُمْ .
عُمَرُ : مَا رَأْيُكَ يَا أَبِي
أَنْ نُخَصِّصَ يَوْمًا
نَصِلُ فيهِ أَرْحَامَنا؟
الأَبُ : رَأَيٌ جَمِيلٌ ،
بَارَكَ اللهُ فِيكَ
يا بُنَيَّ .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق