السبت، 15 أبريل، 2017

انواع التأمينات الحوادث والمسئولية

تصنيف وثائق التأمينات العامة

يمكن تقسيم وثائق التأمينات العامة إلى الأنواع التالية:

تأمينات الممتلكات:
وهى تلك التأمينات التي تغطى الأخطار التي تتعرض لها الممتلكات الخاصة بصاحب القرار وهى في مكانها الثابت,  واهم هذه التأمينات تامين الممتلكات ضد خسائر خطر الحريق, وهى تغطى الخسائر المباشرة للحريق أو الخسائر التابعة أو اللاحقة للحريق مثل خسائر التوقف عن العمل وخسائر فقد الأرباح .
تامينات النقل :-
هى تللك التأمينات التي تغطى الإخطار التى تتعرض لها المنقولات من أشخاص وممتلكات اثناء عملية النقل من مكان لاخر عن طريق البر او البحر او الجو , والمقصود بالنقل البرى ان يكون عن طريق السيارات او السكك الحديدية , ويكون النقل بحرا من خلال السفن العملاقة او القوارب الصغيرة او الوسائل النهرية , يكون النقل جوا عن طريق الطائرات .
كما أن تأمينات النقل تشمل تلك المتغطيات التأمينية ضد خسائر الإخطار التي تتعرض لها وسائل النقل نفسها سؤاء كانت فى مرحلة التشييد او فى مرحلة التشغيل أو فى مراحل التوقف المختلفة من انتظار او صيانة وإصلاح او فى مرحلة التعويم والتجربة .



تأمينات الحوادث والمسئولية
وهى تلك التأمينات التى تحقق أية تغطية تأمينية للممتلكات ولا تندرج تحت اى من التقسيمات السابقة او ضمن تأمينات الأشخاص , كما تشمل المسؤوليات المتنوعة التى لا تتدخل تحت اى فرع من فروع التأمين .
وفى هذا الفصل نتناول دراسة مختصرة لأهم فروع التأمينات العامة وهى:
(1)      تامين الحريق .
(2)      التأمين البحري.
(3)      تأمين السيارات.
(4)      تأمين الطيران.
تأمين الحريق  Fire Insurance
تعريف الحريق  :
 لم يتعرض المشرع المصري لتعريف معنى الحريق بالمعنى التأميني ,ولم تحدد وثيقة تأمين الحريق المصرية تعريف ثابت للحريق وإنما اكتفت بذكره كسبب مباشر للخسارة التي تغطيها الوثيقة  ,ولقد عرف كتاب التأمين الحريق بأنه :

" اشتعال فعلى ظاهر بصحبة لهب وحرارة "
خسائر الحريق
  وخسائر الحريق يمكن ان تصنف تحت أحد التصنيفات التالية:-
أ‌)      خسائر مالية مباشرة وغير مباشرة:
قد تكون خسائر الحريق مباشرة أوغير مباشرة ،حيث، الخسائر المباشرة هى التى تكون نتيجة فعلية ومباشرة وتلحق بالأصل موضع الحريق ، وهذا النوع من الخسائر تغطيها وثيقة تأمين الحريق.والخسائر الغير المباشرة هى التى تكون نتيجة تابعة لتحقق حادث الحريق وتلحق بالمركز المالى لصاحب الأصل موضع الحريق. 
   ب)خسائر طبيعية وخسائر حتمية :-
قد تكون خسائر الحريق طبيعية ، حيث،الخسائر الطبيعية هي الخسائر التي تنشأ نتيجة الحرارة واللهب المنبعث من النار ومنها تلف الحريق وتلف الدخان وتلف سقوط الأسقف والجدران والخسائر الحتمية هي التي تكون نتيجة محاولة الحد من انتشار الحريق مثل خسائر استخدام مياه الإطفاء والمواد الكيماوية في الإطفاء والخسائر التي يتسبب فيها رجال الإطفاء والخسائر النشأة عن نقل الممتلكات أثناء الحريق.
ومن الناحية العملية وعلى أساس ما اذا كانت الخسارة تغطيها وثيقة تامين الحريق أم لا .
  يمكن تقسيم خسائر الحريق الى نوعين مستقلين هما:
(1)                      خسائر مغطاة بوثيقة تأمين الحريق العادية.
(2)                      خسائر تغطى بموجب ملحق لوثيقة تامين الحريق العادية0

(أولا)  الخسائر التي تغطى بموجب وثيقة التأمين العادية :-
تغطى وثيقة تأمين الحريق العادية تلك الخسائر المباشرة والتي تكون نتيجة طبيعية او حتمية لحادث الحريق.
 والخسائر الطبيعية للحريق تشمل:
(1)           الخسائر التى تلحق بالشئ موضوع الحريق
(2)           الخسائر التى تنشأ عن الدخان المتولد عن الحريق او عن حرارة الحريق
(3)    خسائر إنهيار الجدران والأسقف والأدوار على الممتلكات والأشياء  الأخرى الموجودة أو المحيطة بمكان الحريق.
أما الخسائر الحتمية للحريق فتشمل :
(1)    خسائر مياه الإطفاء والمواد الكيماوية المستخدمة فى الإطفاء .
(2)    خسائر رجال الإطفاء عند محاولة إنقاذ ما يمكن إنقاذه من الممتلكات.
(3)    خسائر نقل الممتلكات من مكانها الى مكان أخر بهدف إنقاذها , ومن هذه الخسائر التلف الناتج عن عملية النقل, ونفقات النقل ، ونفقات تأجير مكان جديد لتخزين الأشياء المنقولة 0
(4)    الخسائر التي تصيب الممتلكات نتيجة لتعرضها للعوامل الجوية سواء عند نقلها من مكان الحريق او فى مكانها بدون نقل .
(5)    خسائر الانفجار بسبب الحريق  .
(6)    خسائر تبخر بعض الممتلكات السائلة او القابلة للتبحر .
(7)    خسائر السرقة أثناء الحريق.

ثانيا : الخسائر التى تغطى بموجب ملاحق لوثيقة تأمين الحريق العادية:
إذا كانت الخسائر الناتجة عن الحريق غير مباشرة ، فأنها لا تغطى في وثيقة تأمين الحريق العادية الأصلية .وتعتبر هذة التغطيات تأمينات تكميلية ويتم تغطيتها بوثائق مستقلة أو بملاحق للوثيقة الأصلية ومن تلك الخسائر الغير مباشرة للحريق :
(1)  خسائر المسئولية المدنية :
وتنتج هذة الخسائر عن المسئولية المدنية صاحب الشيء موضع الحريق عن أية خسائر تصيب الغير من المارة او الجيران فى ممتلكاتهم او فى أشخاصهم .
(2)  خسائر التوقف عن العمل :
بعد حدوث الحريق قد توجد أعباء مستديمه يضطر صاحب المشروع أو المنشأه فى انفاقها خلال فترة التوقف مثل الإيجارات وأجور ومرتبات العمال والموظفين ، كما يضيع على صاحب المشروع أو المنشأه العديد من الفرص الانتاجيه والربحيه ، وتسمى هذه الأعباء والنفقات ومقابل الفرص الضائعة من الانتاج والارباح بخسائر التوقف عن العمل .

(3)         خسائر فقد الأرباح والعمولات:
تتمثل هذه الخسائر فى الأرباح والعمولات المفقودة والتى كان سيحققها صاحب وحدة الخطر لو لم يحدث الحريق .

(4)         مصاريف التشغيل الاضافيه
تتمثل هذه الخسائر فى النفقات التى يتحملها المشروع خلال فترة التوقف نتيجة استخدام مبانى والات وعدد اضافيه مؤقته للعمل خلال فترة التوقف حتى يعود المشروع الى الحاله الطبيعيه من العمل والانتاج .

(5) مصاريف التأجير الاضافيه :
بعد الحريق مباشرة يستمر المؤمن له فى دفع القيمة الايجارية للعقار خلال فترة التوقف عن العمل أو الفترة اللازمة لاعادة البناء مرة أخرى, ذلك على الرغم من أن العقار يكون غير صالح للاستعمال أو السكن ، وقد يضطر المؤمن له الى البحث عن مكان مؤقت أو سكن اخر أو مخازن أو مصنع اخر أو الاقامة فى فنادق ، بالاضافة الى مصاريف الانتقال الى هذه الأماكن ، وكل هذه التكاليف والمصاريف تعتبر عبء اضافى وخسارة غير مباشرة نتيجة تحقق خطر الحريق ، ويمكن تغطيتها بملحق تأمين إضافية .

إجراءات التعاقد على التأمين ضد خسائر الحريق :
عند قدرة ورغبة صاحب وحدة الخطر المعرضة لخطر الحريق فىالتعاقد على التأمين ضد خسائر الحريق ، تتم الإجراءات التاليه :
(1)  إستيفاء طلب التأمين ، وهو نموذج معد من جانب شركات التأمين يقوم طالب التأمين بملأ بياناته .
(2)  يقوم وسيط التأمين بكتابة تقرير عن العمليه التأمينيه وعن طالب التأمين من حيث درجة الخطوره وسمعة طالب التأمين .
(3)  تقوم شركة التأمين بمعانية الشئ موضوع التأمين والعوامل الفنيه التى تؤثر فى درجة الخطوره ، وذلك من خلال فنيين متخصصين بالشركة .
(4)  يقوم قسم الاصدار بالشركه بدراسة التأمين وتقرير الوسيط وتقرير المعاينه ، ويقوم بتقدير درجة الخطوره وتحديد قسط التأمين ، وفى حالة موافقة صاحب الخطر على القسط المحدد يتم اصدار وثيقة التأمين .
3-6  أنواع وثائق تأمين الحريق :
يوجد العديد من التقسيمات بوثائق التأمين ضد خسائر خطر الحريق ، وذلك يرجع الى كثرة أنواع التغطيات التى قد تطلب اذا تحقق مسبب خطر الحريق فى صورة حادث . ومن تقسيمات وثائق تأمين الحريق ما يلى :

 أولا : حسب الشئ موضوع التأمين :
وطبقا لهذا التصنيف يوجد الوثائق الآتيه :
(1)  وثائق تأمين المبانى ، وتقسم بدورها حسب طبيعة المبنى المطلوب التأمين عليه وهل هو مبنى سكنى أم مصنع أم مبنى تعليمى أم مبنى تزاول فيه اعمال إدارية .
(2)  وثائق تأمين البضائع والمنقولات : وبها يمكن التأمين على محتويات المبنى
ثانيا : حسب مبلغ التأمين :
     وطبقا لهذا التصنيف يوجد الوثائق الآتية :
(1)  الوثيقة النهائيه : وفيها يحدد مقدما مبلغ التأمين والقسط وهما لا يتغيران خلال سريان التأمين .
(2)  وثيقة الاقرارات: وفيها يحدد الحد الأقصى لمبلغ التأمين ، ولكن مبلغ التأمين الفعلى يحدد وفقا لاقرارات يرسلها المؤمن له ويقوم المؤمن له بدفع جزء من القسط تحت الحساب وتتم التسويه فى نهاية مدة التأمين . ويستفاد من هذا النوع من الوثائق عندما تكون قيمة الشئ موضع التأمين غير ثابته خلال فترة التأمين .
(3)  الوثيقه ذات القائمة : وفيها يحدد مبلغ والقسط من البدايه ولكن تتاح الفرصه للمستأمن بتعديل مبلغ التأمين خلال فترة سريان العقد وبالتالى اعادة التسويه ، وذلك من خلال قائمه مرفقه وخاصه بذلك وتستخدم هذه الوثيقه لتغطية الأصول تتغير قيمتها من وقت الى آخر.
(4)  الوثيقه الشائعة : وفيها يكون الشئ موضوع التأمين موزع جغرافيا فى أكثر من مكان ، ويتم اصدارها بمبلغ واحد شائع علي الاماكن المختلفة التي يوجد فيها المنقولات .

ثالثاً : التصنيف علي أساس قيمة التعويض :
وعلي هذا الأساس توجد الانواع التالية من وثائق تامين الحريق :
(1)                وثيقة تأمين الحريق النمطية : وفيها يتوقف مبلغ التعويض المستحق علي قيمة الخسارة التي لحقت بالشئ موضوع التأمين .
(2)                وثيقة تامين الحريق محددة القيمة : وفيها يكون مبلغ التعويض محدد مسبقاً في الوثيقة ، بحيث اذا تحقق الخطر المؤمن منه يسدد ذلك التعويض للمستفيد المحدد فى العقد ، ويستخدم هذا النوع من الوثائق اذا كان الاصل موضوع التامين يصعب تقدير الخسائر المالية التي قد تلحق به نتيجة الحريق كما هو الحال فى اللوحات الفنية النادرة والتحف الاثرية والمخطوطات النادرة .
(3)                وثيقة تامين الحريق ذات قائمة الخصم والتثمين : والاسس فى هذه الوثيقة انه يتم سرد الاصول موضوع التامين في قائمة ويتم تثمينها من قبل المؤمن له خلال مدة التامين ، ويسترشد بهذا التثمين عند تقدير التعويض بعد تحقق الخطر المؤمن منه .
(4)                وثيقة التامين بقيمة العقد : وهذا النوع من الوثائق يستخدم للتأمين علي البضائع او الاصول التي تكون محلا للتعاقد او البضائع التي يتم توريدها الي جهات معينة باحد العقود ، فاذا لم يتم التوريد علي اساس العقد يترتب علي ذلك خسارة مالية للطرف الذي لم يستطع الوفاء بالتزاماته ، وفي هذه الوثائق يتم تسوية التعويض علي اساس قيمة العقد بما فيها الخسائر المالية الناشئة عن عدم المقدرة علي الوفاء بتنفيذ العقد .
(5)                وثيقة تامين الحريق ذات القيمة الاستبدالية : وفيها يتم تعويض المؤمن له علي اساس استبدال الاصل المضرور بأصل آخر جديد او يتم إعادة الأصل القديم المحترق الي الحالة التي كان عليها والعمل مرة اخري بغض النظر عن قيمته . وتستخدم هذه الوثيقة في حالة الأصول التي تتاثر قيمتها وإرتفاع الأسعار مثل الآلات والأثاث .
ثانياً : التأمين البحري Marin Insurance
3-7-1 تعريف الأخطار البحرية:
يمكن تعريف الخطر البحري بأنه :
"  مجموعة الاخطار التي تتعرض لها اطراف الرسالة البحرية خلال فترة الرحلة البحرية او بسببها وتؤدي الي خسائر مادية "
        وعلي ذلك يمكن حصر عناصر الخطر البحري علي النحو التالي :
     اولاً  : الاخطار البحرية :            
  أي الاخطار التي تحدث بسبب البحر مثل التصادم والجنوح والغرق والبلل بماء البحر او القراصنة البحرية والحريق والسرقة علي سطح السفينة وهي عرض البحر والاخطار التي تلحق بالاصول والممتلكات المنقولة بحراً اثناء الشحن والتفريغ .
     ثانياً  :  اطراف الرسالة البحرية :
تعتبر اطراف الرسالة هي موضوع التأمين البحري ، وتتمثل اطراف الرسالة البحرية فى الاتي :
(1)وعاء النقل :
وهو الوسيلة التي تستخدم فى عملية النقل ، وتوجد عدة انواع من :
 -السفن صغيرة الحجم ، والتي غلباً ما تستخدم فى النقل الداخلي .
السفن العملاقة ، وهي فى اغلب الاحوال تستخدم في النقل الدولي والتجارة الدولية ، ومنها سفن الانابيب التي تستخدم فى نقل المواد السائله ،  وسفن الحاويات التي تستخدم فى نقل البضائع والمنقولات التي تعبأ في حاويات ويتم شحنها بالاوناش ، وسفن الركاب التي تستخدم في نقل الركاب عبر الرحلات الدولية .
 -السفن البحرية المساعدة : وتستخدم هذه السفن كادوات مساعدة فى الشحن والتفريغ والرص علي سطح السفن العملاقة .
 -سفن الصيد : وهي السفن التي تستخدم في مختلف عمليات الصيد البحرية ، ومنها ما هو ذات امكانيات محدوده ، ومنها ما هو ذات امكانيات عالية حيث تستخدم فى عمليات الصيد عبر اعالي البحار والمحيطات .
 -قوارب النزهة والمطاعم العامة .



(2) الشحنات المنقولة :
تتمثل الشحنات المنقولة فى البضائع التي يتم نقلها من مكان لاخر عبر البحار والميحطات والانهار ، وذلك من ميناء الشحن حتي ميناء الوصول ، وهذه الشحنات تكون مختلفة من حيث طبيعة تكوين كل منها ، ومن هذه الشحنات ما يلي :
1 -    المواد السائلة ، مثل البترول والكحول والزيوت .
2 -    المواد الصلبة الخام ، مثل خام الحديد والنحاس والخارصين 000 .
3 -    المواد الصلبة المصنعة او تامة الصنع ، مثل السيارات .
(3) النولون البحري :
يتمثل النولون البحري في اجرة الشحن الذي يلتزم صاحب الشحنة البحرية بدفها الي الشاحن البحري . وغالباً ما يتم الحاق التامين علي النولون البحري علي وثيقة التامين البحري ، وذلك اما مع البضائع او مع جسم السفينة .

(4) مسئولية النقل البحري :
تعتبر مسئولية الناقل البحري المدنية ضمن اطراف الرسالة البحرية ، وتتمثل تلك المسئولية في المسئولية المدنية التي تلحق الناقل البحري تجاه صاحب الشحنات المنقولة او تجاه الغير عما قد يلحق بهم من اضرار ، وغالباً ما يتم الحاق تغطية المسئولية المدنية للناقل البحري كملحق لوثيقة تامين جسم السفينة .
3-7-2 انواع الخسائر البحرية :
يمكن تقسيم الخسائر البحرية الي خسائر كلية ، وخسائر جزئية وهي ما يطلق عليها اسم العواريه ، ونتناول فيما يلي نبذه مختصرة عن كل منها :
 (اولاً) : لخسائر الكلية :
  وهي الهلاك التام لجميع اطراف الرسالة البحرية ، وتنقسم الخسائر الكلية الي الانواع التالية :
(أ‌)    خسائر كلية فعلية : وهي التي تنتج من هلاك فعلي وواقع لجميع اطراف الرسالة البحرية ، مثل الهلاك التام للسفينة البحرية وما عليها من 000
(ب‌)   خسائر كلية اعتبارية : وهي الخسائر التي تلحق بجميع اطراف الرسالة البحرية بحيث لا يمكن استخدام الاصول فى الاغراض المحددة لها ، مثل تلف شحنة من الجبس او الاسمنت المنقولة بحراً نتيجة لتعرضها لمياه البحر ، وكذلك مثل غرق السفينة مع امكانية انقاذها ولكن تكاليف الانقاذ تفوق ثمن السفينة وحمولتها ، كما ان الامر بمصادرة السفينة وحمولتها يعتبر من الخسائر الكلية الاعتبارية .
(ثانياً ) : الخسائر الجزئية ( العوارية ) :
وهي الخسائر التي تلحق بواحد او ببعض اطراف الرسالة البحرية ، فتؤدي الي فناء او نقص في قيمتها وتنقسم العوارية الي :
(أ‌)   الخسائر الجزئية الخاصة ( العوارية الخاصة ) : وهي الخسائر التي يقع عبء تحملها علي عاتق صاحب طرف الرسالة البحرية ، ومن امثلتها التلف الذي يلحق بالبضاعة نتيجة عيب ذاتي بها ، وكذلك تعطل السفينة نتيجة عيب فني فى محركاتها .
(ب‌)     الخسائر الجزئية العامة ( العوارية العامة ) : وهي الخسائرة التي تقع لاحدي اطراف الرسالة البحرية ولكن يقع عبء تحملها علي جميع اطراف الرسالة البحرية ، وذلك لان هذه الخسائر غالباً ما تتم بغرض انقاذ جميع اطراف الرسالة البحرية ، ومن امثلة العوارية العامة :
(1)     القاء بعض محتويات السفينة من شحنات بغرض انقاذها من الغرق .
(2)     استخدام جزء من الشحنات المنقولة كوقود لتسيير السفينة .

وتوجد عدة شروط يجب توافرها فىالخسارة حتي يمكن اعتبارها ضمن العوارية العامة ، وهذه الشروط هي :
(1) ان تكون الخسارة قد تمت عمداً بواسطة ربان السفينة او احد تابعيه .
(2)ان تكون الخسارة قد تمت بغرض انقاذ جميع اطراف الرسالة البحرية .
(1)               ان تكون الخسارة قد تمت فى الحدود المعقولة ولا يبالغ فيها .
3-7-3 انواع وثائق التامين البحري :
        يمكن تقسيم وثائق التامين البحري الي نوعين رئيسيين :
(1)           وثائق تامين السفينة .
(2)           وثائق تامين البضائع .
اولاً : وثائق تامين السفينة :
وهذه الوثائق تغطي وسيلة النقل البحري نفسها ضد خسائر مختلف الاخطار البحرية ، ومن هذه الوثائق ما يلي :
(1)         وثيقة تامين السفينة تحت التشييد : وبمقتضي هذه الوثيقة يمكن تغطية الاخطار التي قد تتعرض لها السفينة اثناء مرحلة التشييد وذلك فترة التجارب والتعويم في ميناء الصنع .
(2)         وثيقة تامين السفينة العادية : وبمقتضي هذه الوثيقة يتم تغطية الاخطار البحرية التي يتعرض لها جسم السفينة ومعداتها واجهزتها ، وذلك اثناء الرحلة البحرية او الانتظار للرحلة او في مرحلة الصيانة ، ويوجد عدة انواع من وثائق تامين السفينة ومنها :
(2-1)  وثيقة تامين السفينة رحلة : وفيها يتم تغطية الاخطار البحرية التي تتعرض لها السفينة خلال رحلة معينة يحدد بدايتها ونهايتها من حيث مكان الاقلاع والوصول بصرف النظر عن المدة التي تستغرقها الرحلة .
(2-2)  وثيقة تامين السفينة مدة : وفيها يتم تغطية الاخطار البحرية التي تتعرض لها السفينة خلال مدة معينة غالباً ما تكون سنة بصرف النظر عن عدد ونوع الرحلات البحرية التي تتم خلال تلك المدة .
(3)         وثيقة تامين السفينة مختلط : وفيها يتم تغطية الاخطار البحرية التي تتعرض لها السفينة بحيث انها تصدر بمدة معينة ومحددة فى التعاقد ولكن اذا انتهت مدة التامين خلال رحلة معينة تقوم بها السفينة موضوع التامين فان التغطية التامينية تستمر حتي انتهاء تلك الرحلة .
(4)         وثائق تامين الأساطيل : قد يكون المؤمن له يتبعه اسطولاً بحرياً من السفن ، وكلها معرضة لنفس الاخطار البحرية ، فبدلاً من شراء وثيقة تامين لكل سفينة ، فان سوق التامين البحري قد اوجد لمثل هذا المستأمن مايسمي وثيقة تامين الاسطول ، وذلك لتغطية اسطول من عدة سفن تابعة لمستأمن واحد فى وثيقة واحدة .
(ثانياً ) : وثائق تامين البضائع :
وهذه المجموعة من الوثائق يتم اصدارها لتغطية الشحنات المنقولة بحراً من البضائع ، وذلك من الخسائر المادية التي قد تلحق بصاحب تلك البضائع نتيجة تحقق أي من الاخطار البحرية المؤمن منها ، وتنقسم وثائق تامين البضائع إلي الأنواع التالية :
(1) وثيقة التأمين البحرى (بضائع) النمطية :
وفيها يتم تحديد مبلغ التأمين والقسط بدقة , ويتم تحديد مسار الرحلة البحرية وميناء الشحن وميناء الوصول , وقد تمتد التغطية لتشمل الأخطار التى تتعرض لها الشحنة البحرية أثناء عملية الشحن أو التفريغ عن طريق البر .

(2) وثيقة التأمين البحرى (بضائع) الشائعة :
وفيها يتم تحديد مبلغ من الشحنات البحرية وبالتالى تغطى عدد من الشحنات البحرية فى آن واحد , ويقوم الم}من له بإخطار شركة التأمين بقيمة كل شحنة يتم إرسالها , وبالتالى يتم خصمها من مبلغ التأمين .

(3) وثيقة التأمين البحرى (بضائع) المفتوحة :
وهذه الوثيقة غالباً ما تكون مدتها سنة , وفيها يتم تحديد الحد الأقصى لمبلغ التأمين فى الشحنة الواحدة , ويتم إخطار المؤمن بقيمة كل شحنة على حدة أثناء فترة الوثيقة , بحيث تكون الوثيقة مفتوحة , بمعنى أنها غير محددة عدد الشحنات .

تأمين توقف الأعمال BUSINESS INTEREUPTION INSURANCE
3-8-1 التغطية
فى الماضى كان يعرف هذا النوع من التأمين "بخسارة الأرباح" أو "الخسارة التبعية (اللاحقة)" لأن الهدف من وراءه هو تعويض المؤمن له عن خسارة الأرباح التى قد تتعرض لها والتكاليف الإضافية التى قد يتحملها من أجل الاستمرار فى العمل، وتتبع هذه الخسائر المطالبات التى تحدث بسبب الحريق أو أى خطر آخر مؤمن ضده، فوثائق التأمين ضد الحريق والوثائق الهندسية الأساسية تغطى الخسائر المادية لن يتضمن الخسائر التبعية كخسارة الأرباح والتكاليف الإضافية، ولهذا استدعت الحاجة التأمين عن توقف الأعمال.

فبالإضافة الى الخسائر المادية يجب على المؤمن له أخذ النقاط التالية فى الحسبان:

·       بعض التكاليف تظل كما هى دون تغيير رغم توقف أو انخفاض المبيعات والإنتاج (مثل استحقاقات الموظفين).
·       ربما يتعرض الربح الصافى للإنخفاض.
·       قد تستجد تكاليف إضافية كالحاجة الى محل بديل بشكل مؤقت.
إن إحدى الميزات الموجودة فى تأمين توقف الأعمال هى قيام المؤمن له باختيار ما يسمى بـ " فترة التعويض" وعادة ما تكون هذه الفترة اثنى عشر شهراً وربما تزيد أو تقل عن ذلك حسب طبيعة الخطر المؤمن ومدى حاجة المؤمن له للغطاء، ويمكن تعريف فترة التعويض بأنها فترة التوقف عن العمل التى يعوض المؤمن له خلالها عن الخسائر التبعية (اللاحقة ) والتكاليف الإضافية التى قد تترتب جراء توفق الأعمال بسبب خطر مؤمن ضده، ويجب أن تكون الفترة كافية لأن يستعيد المؤمن له إجمالى دخل الأعمال بالكامل حتى فى حالة حدوث حريق ضخم – أو أى خطر آخر مؤمن ضده.
إن هذه الوثيقة لاتدفع خسارة إجمالى دخل الأعمال ولكن تحاول أن تضع المؤمن له فى نفس الحالية المادية التى كان سيكون عليها لولا حدوث الحريق، تماشيا مع مبدأ التعويض، أى أن الوثيقة ستدفع – إذا كان مبلغ التأمين كافياً – تلك التكاليف التى تستمر بغض النظر عن انخفاض إجمالى دخل الأعمال بالإضافة الى الانخفاض فى الربح الصافى المتعلق بفترة التوقف هذه.

إن نص وثيقة تأمين توقف الأعمال يبين المعادلة التى ستستخدم عند تسوية الخسائر فالوثيقة تنص دائماً على وجوب دفع مطالبة الخسائر المادية أو أن يقبل المؤمن مسؤوليته تجاهها قبل أن يتم تسوية مطالبة توقف العمل، ولذلك غالياً ما تكون وثيقتى الخسائر المادية وتوقف الأعمال مع نفس المؤمن حيث أن المؤمن يرغب فى التأكد من أنه لن يقوم بدفع أى شىء قد يشكل مطالبة شرعية تحت وثيقة تأمين الخسائر المادية بسبب اختلاف أسلوب صياغة وثيقة تأمين توقف الأعمال.
3-8-2 غطاء إجمالى الدخل GROSS EARNING COVER

إن ماقمنا بتوضيحه حتى الآن هو غطاء توقف الأعمال "الكامل" والذى صمم لتعويض المؤمن له عن الإنخفاض فى إجمالى دخل الأعمال بالكامل من وقت حدوث الخسارة وحتى استعادة المؤمن له لوضعه الذى كان عليه قبل ووقوع الضرر.
على أى حال، إن هذه الطريقة ليست الوحيدة لتوفير غطاء توقف الأعمال، فعلى سبيل المثال أن وثيقة إجمالى الأرباح تقوم بتعويض المؤمن له من وقت وقوع الضرر حتى عودته العمل لمزاولة نشاطاته بالكامل وليس فقط حتى استعادة وضعه السابق فى السوق، ولهذا فإن أقساط هذا الغطاء أقل من غطاء توقف الأعمال "الكامل"، وهناك بعض المؤسسات الصناعية الضخمة لتى تفضل التأمين على أساس إجمالى الأرباح فقط، هذا النوع من التغطية نشأ فى الولايات المتحدة الأمريكية وأصبح استخدامه عالمياً.

3-8-3 حساب التعويض MEASURE OF INDEMNITY
رغم وجود معادلة حسابية مكتوبة فى الوثيقة تبين كيفية تسوية أى خسارة إلا أن عملية تحديد حجم التعويض عن الخسائر تظل عملية غير يسيرة، وعادة ما يشترك محاسبين المؤمن له فى تحديد مستوى الربح التجارى الذى كان سيتحقق لولا توقف العمل نتيجة خطر مؤمن ضده.

هناك اختلاف أساسى بين تطبيق التعويض على خسائر الممتلكات وتطبيقه على خسائر توقف الأعمال، فكما ذكرنا سابقاً أن الهدف من وراء مبدأ التعويض هو وضع المؤمن له فى نفس الوضع المالى الذى كان عليه قبل وقوع الضرر مباشرة، إلا أنه من الصعب تطبيق ذلك فى تأمين توقف الأعمال.

على سبيل المثال إذا كان هناك منتج معين تتراوح مبيعاته بين الإرتفاع والإنخفاض خلال السنة وقد تم إنتاج بضائع بأعداد كبيرة لموسم العيد وقام بتخزينها لحين شحنها، حيث إن أكثر من نصف مبيعاته السنوية تتم خلال هذه الفترة، وبالرغم من ارتفاع أسعار المواد الأولية التى يستخدمها فى انتاج بضائعه ألا أن إجمالى أرباحه فى ارتفاع بسبب الطريقة الجديدة التى ابتكرها فى إنتاج بضائعه، خلال هذه الفترة شب حريق فى المخزن وأتى على أغلب البضائع المنتجة للعيد، ورغم أن هذا يمثل تبسيطاً لما يمكن أن يحدث فى الواقع، إلا أنه يمكن ملاحظة عدد من العوامل التى قد تجعل وضع المؤمن له فى نفس الوضع المالى الذى كان عليه قبل حدوث الخسارة مباشرة شبه مستحيل، حيث إنه يتوقع تحقيق نسبة عالية من مبيعاته خلال السنة بعد حوالى شهر تقريباً ولكنه الآن ببساطة لايستطيع تحقيق ذلك حتى ولو حاول استبدال البضاعة المتضررة بسرعة، ولهذا فإن وضع المؤمن له فى نفس الوضع المالى الذى كان قبل حدوث الخسارة مباشرة لن يكون كافيا لتعويض خسارته الفعلية، ونحن لسنا بحاجة للنظر الى الطرق المحددة التى يتم انتهاجها فى وثائق تأمين توقف الأعمال للتعامل مع هذه الحالات، ويمكننا وصف وثائق تأمين توقف الأعمال بأنها محاولة لوضع المؤمن له فى نفس الوضع المالى الذى كان سيحققه لولا وضوع الضرر وبقدر الإمكان.

3-8-4 العوامل الواجب أخذها بعين الاعتبار عند الاكتتاب UNDERWRITING CONSIDERA TIONS

غالباً مايتم جمع تأمين توقف الأعمال مع تأمين الأضرار المادية تحت وثيقة واحدة وقد يكونا فى وثيقتين منفصلتين أحياناً ولكن مع نفس المؤمن، وهذه نقطة مهمة للغاية عند تسوية الخسائر فعندما تحتوى المطالبة على أضرار مادية وخسائر بسبب توقف الأعمال، فمن وجهة نظر المؤمن هناك مستويين من التعرض للخسائر فى بعض الأحيان مختلفين لحد كبير، فنفس الخطر قد يؤدى لأضرار مادية ولتوقف الأعمال ولكن تأثيراته على كل منها مختلفاً اختلافاً كبيراً، تقليديا، يربط المؤمنون احتسابهم لمعدل سعر غطاء توقف الأعمال بمعدل غطاء الحريق – وذلك باستخدام معادلة تعكس فترة التعويض التى تم اختيارها، حيث توجد بعض العوامل كتوفر أجهزة إطفاء الرش الآلى ذات التأثير الايجابى على كل من خسائر توقف الأعمال والأضرار المادية.
كما توجد أيضاً عوامل أخرى تتباين فى تأثيراتها على خسائر توقف الأعمال والأضرار المادية وأدى هذا الى قيام العديد من المؤمنون بتطوير نظام احتساب معدل الأقساط لغطاء توقف الأعمال يختلف تماماً عن ذلك المستخدم بالنسبة للأضرار المادية.

وفى كلا الأحوال يجب على المؤمن أن يأخذ فى الاعتبار الخسائر الكبيرة التى قد تنتج معا بسبب توقف الأعمال والأضرار المادية من جراء أية خسارة.


انواع التامينات


تأمينات الحوادث والمسئولية
تأمين المسؤولية المدنية
تأمين المسؤولية المهنية
وثيقة تأمين المسؤولية المدنية تجاه الغير
تامين المسؤولية المدنيه قبل الغير
التأمين من المسؤولية المدنية
تعريف المسؤولية المدنية
عقد التأمين
انواع التامين



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق