الجمعة، 10 فبراير، 2017

أنواع البحوث العلمية

أنواع البحوث العلمية :
اولا: البحوث الأكاديمية : للحصول على شهادة جامعية تخصصية في مختلف المجالات . ومن أنواعها :
1-  البحث في الدراسة الأولية . بحث تدريبي ينمي الى تنمية مواهب الطالب وتوسيع مداركه وأفكاره وإعداده للكتابة مستقبلا في بحوث الماجستير والدكتوراه .
2-   الدبلوم : بحث تخصصي يحصل فيه الطالب على شهادة تخصصية في مجال معين ، والدبلوم شهادة أولية تمنحها المعاهد او الجامعات بعد الدراسة الثانوية بسنتين او بعد الثالث المتوسط بخمس سنوات .
3-   بحث الماجستير : بحث تخصصي أكثر من البحوث السابقة يضيف شيء جديد للمعرفة الإنسانية .
4-  بحث الدكتوراه : وهو أعلى بحث تخصصي وأكثر دقة من الماجستير . يضيف ويكتشف حقائق جديدة ومبتكرة لإثراء الفكر الإنساني .

ثانيا : البحوث التخصصية غير الدراسية :
1-  البحث في الجامعات : بحوث يقدمها حملة شهادة البكالوريوس او الماجستير او الدكتوراه . الهدف منها هو الحصول على الترقية كذلك النهوض بالواقع العلمي والفكري للبد .
2-   المؤسسات العلمية الحكومية : مثال ( مؤسسة البحث العلمي ) في العراق . تساعد هذه المؤسسات على حل مشاكل الحكومات وكذلك تساعد في توفير المعلومات من اجل وضع خطط التنمية والبناء والتطور . ( مثال مشكلة التصحر ، المياه الجوفية ، الاوبئة ) .
3-  المؤسسات العلمية الاقتصادية : مؤسسات علمية اقتصادية مهمتها تطوير الانتاج والصناعة الموجودة في المعامل والمصانع لتطوير الانتاج الفني .
4-  مؤسسات علمية اهلية : مؤسسات غير حكومية تهدف لتطوير المنظمات المهنية او المؤسسات لفائدة المجتمع . تحصل على بحوثها من مختلف الباحثين . مثال ( جامعة اهلية ، مصنع اهلي ، منظمة انسانية ، شركة اهلية).
5-  بحوث الموضوعات الثقافية : البحوث التي تحل مشاكل وتطور المنظمات والنقابات والاتحادات . مثال ( نقابات العمال ، الأدباء، الفنانين ، حقوق الإنسان ، المعلمين )

أنواع البحوث من حيث الشكل الظاهري :
1-  البحوث النظرية : وهي البحوث التي تهدف الى توسيع المعرفة النظرية وحب الاستطلاع دون النظر الى التطبيقات العملية لها . مثل البحوث الأدبية والتاريخية والاجتماعية والجغرافية والفلسفية والمنطقية والتحقيق في المخطوطات . ( بحث عن نسبة النجاح ، نسبة الفقر ، نسبة الأرض الصالحة للزراعة ، الصحة النفسية في العراق ، الممارسين للرياضة ...)
2-   البحوث التطبيقية : وهي البحوث التي تساهم في تحقيق أغراض المجتمع في الانتاج وابتكار المخترعات وتطوير التكنولوجيا والصناعة والصحة والزراعة والرياضة وغيرها .
ولا يمكن الفصل بين البحوث النظرية والتطبيقية لان احدهما يكمل الأخر ولولا البحوث النظرية لم تكن البحوث التجريبية . مثال بحث عن نسبة انقطاع الكهرباء في العراق ( بحث نظري) .

صفات الباحث الجيد :
1-   ذكي ذو خيال واسع وعمق بالتفكير وقوة الملاحظة .
2-   الثبات والثقة بالنفس ، مستقل الشخصية ، متواضع .
3-   ذو تفكير معاصر وأمين علميا .
4-   مليء بالحيوية ، ذو صحة ولياقة بدنية جيدة .
5-   متعاون واجتماعي وهادئ الطبع .
6-   بسيط ذو شخصية متميزة .
7-   سريع التكيف مع محيط العمل وغير متعصب (منحاز ) .
8-    الميل والرغبة تجاه بحثه .
9-   القدرة على تنظيم المعلومات وتبويبها وتنسيقها.

خطة البحث (إطاره) :
   خطوة لاحقة لخطوة اختيار الموضوع وسابقة لخطوة جمع المادة العلمية ولكنها متزامنة مع جمع المصادر العلمية . تتضمن الخطوات الأساسية للبحث وهي الهيكل التنظيمي والبناء الهيكلي الأولي للبحث . او هي المشروع الهندسي لأقسام البحث .
يبقى الإطار تحت مناقشة مستمرة بين الطلاب والمشرف ولا بأس باستشارة بعض الباحثين والمختصين في موضوع البحث من اجل صقله وترويجه .
عناصر خطة البحث :
1-     العنوان : مجموعة من العبارات تعبر عن محتوى البحث ويكتب بشكل دقيق ومختصر .
2-  المقدمة وأهمية البحث : نبذة مختصرة عن البحث ومدخل الموضوع البحث وأهميته وأسباب اختيار هذه المشكلة وأهمية حلها .
3-     مشكلة البحث : وهي توضيح تفصيلي عن المشكلة التي سيتناولها الباحث .
4-     أهداف البحث . وهي الأهداف التي سيحاول الباحث من خلال إجراءات بحثه الى تحقيقها وتكون بأشكال عديدة منها :
-         طرح سؤال او عدة أسئلة .
-         طرح هدف او عدة أهداف .
5-  فروض البحث . طرح فرضية معينة يعتقد الباحث بصحتها ويبدأ بعملية إثباتها . والفرض حل او تخمين مؤقت ذكي يفرضه الباحث كحل لتساؤلاته . ويبنى الفرض على الأهداف .
6-  تحديد المصطلحات . يعني تحليل المفاهيم والمصطلحات المستخدمة في البحث تحليلا كافيا وان تعرف هذه المفاهيم والمصطلحات بشكل واضح .
7-     حدود البحث (مجالات البحث) :
المجال البشري (السكاني) : هو تحديد العينة التي سوف يجري الباحث عليها بحثه .
المجال الزمني : المدة الزمنية التي استغرقها البحث من بدايته الى نهايته.
المجال المكاني : تحديد مكان العمل (أي مكان جمع البيانات وإجراء التجربة الرئيسية) .
8-  الدراسات النظرية والدراسات المشابهة : إعطاء المفاهيم او العناوين الرئيسية للمفاهيم التي سيتطرق لها في هذا البحث بالإضافة الى الدراسات المشابهة او السابقة لبحثه والتي لها صلة بموضوع البحث
9-     منهجية البحث وإجراءاته الميدانية :
-         منهج البحث .
-         عينة البحث .
-         أدوات البحث .
-         إجراءات البحث .
-         الوسائل الإحصائية .

الشكل النهائي للبحث
اولا : التمهيد :
-         صفحة خالية .
-    صفحة العنوان (يثبت فيها عنوان البحث ،اسم الطالب ،اسم المشرفين،السنة والكلية والجامعة والدرجة التي يروم الحصول عليها)
-         صفحة إقرار المشرف
-         صفحة المقوم اللغوي
-         صفحة لجنة المناقشة والتقويم (إقرار اللجنة بمنح الدرجة الأكاديمية مع مصادقة العميد )
-         صفحة الإهداء (ان وجدت)
-         الشكل والتقرير
-         ملخص عن الرسالة
-         قائمة المحتويات
-         قائمة الجداول
-         قائمة الأشكال والرسوم (ان وجدت)
-         قائمة الملاحق (ان وجدت)
ثانيا : صلب البحث :
1-    التعريف بالبحث
1-1          المقدمة وأهمية البحث
1-2          المشكلة
1-3          الأهداف
1-4          الفروض
1-5          مجالات البحث
1-6          المصطلحات
2-    الدراسات النظرية والدراسات المشابهة :
2-1          الدراسات النظرية
2-1          الدراسات المشابهة
3-    منهجية البحث وإجراءاته الميدانية
3-1 منهج البحث
3-2 عينة البحث
3-3 أدوات البحث
3-4 إعداد البرنامج التدريبي او الاختبار
3-5 التجربة الاستطلاعية
3-6 التجربة الأساسية
3-7 الوسائل الإحصائية
4- عرض النتائج وتحليلها ومناقشتها
4-1 عرض النتائج
4-2 مناقشة النتائج
4-3 ربط النتائج بالدراسات النظرية والمشابهة
4-4 مناقشة الأشكال والجداول
5- الاستنتاجات والتوصيات
5-1 الاستنتاجات
5-2 التوصيات
ثالثا : المراجع والملاحق :
1-    قائمة المراجع العربية والأجنبية
2-    الملاحق (ان وجدت)
3-    ملخص الرسالة باللغة الانكليزية

ثانيا: صلب البحث:
1-   التعريف بالبحث :
1-1          المقدمة وأهمية البحث :
    مدخل عام لموضوع البحث ومشكلته . يوضح فيه اسباب اختيار المشكلة ، وأهمية حلها ، والفائدة المرجوة من البحث ، الجهات المستفيدة من البحث . كلما كانت المقدمة مختصرة وواضحة دل ذلك على قيمة البحث وعلميته . يفضل التقليل من المصادر المستخدمة في المقدمة .
شروط كتابة المقدمة :
1-   ان تكون مقروءة ومختصرة ( يفضل ان لا تتجاوز الصفحتين ).
2-   ان تكون معبرة عن البحث .
3-   ان تكون عامة للموضوع ومرتبطة بالمشكلة .
4-   ان تكون مدخلا للوصول الى المشكلة .
5-   ان توضح اسباب اختيار الباحث للمشكلة .
6-   عدم الخلط بين المقدمة والمشكلة ( المقدمة عرض عام للموضوع والمشكلة عرض خاص له ).
7-   كلما اعتمدت المقدمة على دراسات سابقة وتوصيات موضوعية تكون رصينة .
8-   تتناول الأهمية بنقاط او مقاطع واضحة تعطي دعما للبحث .

1-2المشكلة :
 مقدمة مختصرة عن المشكلة قيد البحث ، وتحليل وعرض دقيق لها ، موضحا بيانات أصلية وثابتة تدعم وجود المشكلة وتقدم تفسيرا وأسلوبا يسمح بمعالجة كافية لمحتوى المشكلة . كذلك توضيح أسبابها وكيفية تشخيصها والفائدة المرجوة من حلها .
مصادر الحصول على المشكلة :
    ان اختيار وتحديد الظاهرة او المشكلة ليست بالعملية السهلة اذ ان الظواهر المراد دراستها والمرتبطة بالحياة العلمية لا تكون واضحة في الغالب بل يمكن ان تتداخل مع ظواهر او مشكلات فرعية أخرى . لذا فان تحديدها يحتاج من الباحث أفق وتفكير واسع وكذلك خيال وتحليل عال للأمور . ويعد اكتشاف مشكلة البحث وتحليلها شرطا مسبقا لإجراء أي بحث . لذا فان من اهم مصادر الحصول على مشكلة او موضوع البحث الأتي :
1-   الخبرة الشخصية .
2-   القراءة الناقدة التحليلية .
3-   البحوث السابقة .


مقومات اختيار المشكلة او البحث :
1-  الخبرة الكافية والقدرة على حلها . ان يمتلك الباحث الخبرة والقدرة على حل المشكلة المختارة . أي اختيار المشكلة غير المعقدة او الغامضة او المتشعبة الواسعة والتي تفوق قدرة الباحث .
2-  الابتكار والأصالة وان يقدم شيئا جديدا : البحث الجيد هو الذي يستند الى الافكار والموضوعات والنظريات الجديدة والتي تضيف شيء جديد ومفيد لميادين المعرفة الإنسانية ، والابتعاد عن المواضيع المطروقة والمسروقة وعديمة الفائدة .
3-  إمكانية البحث : توفر المستلزمات والأدوات الكافية لحل المشكلة مثل ( المال ، الأجهزة ، العينات ، الوقت ، الكادر المساعد ، المختبرات ...) .
4-  استقلالية البحث : وتعني الحقيقة وأسبقية الباحث في استقلاليته بإعداد البحث  وعدم الاعتداء على حقوق الغير . أي سرقت بحوث الغير او نقلها ونسبها له.
5-   توافر مصادر البحث .
6-   اختيار المنهج العلمي الصحيح : ( التجريبي ، الوصفي ، التاريخي ) .
7-   توافر الإشراف الناجح .
8-  توافر البيانات والمعلومات والمصادر لحل المشكلة : عدم الخوض بالبحوث ذات الحساسية الدينية او الخلقية او السياسية او الاجتماعية ، او الأمنية .
9-  عدم اللجوء الى التضخيم والتفخيم : المبالغة في القدرة على حل المشكلة ، او ان المشكلة اذا حلت فإنها تغير العالم .
10-الاختيار الجيد للعنوان .
11- الغرض الصحيح يقود الى حل المشكلة .

1-2أهداف البحث :
وهي الغايات او الحقائق او المعلومات المفيدة التي يريد الباحث تحقيقها في حقل من حقول الاختصاص والمعرفة . وتصاغ بعبارات واضحة ومختصرة ومحدودة تحديدا دقيقا ، وتأخذ عدة أشكال وكما يلي :
-        طرح سؤال او عدة أسئلة ويتطلب من الباحث الاجابة عنها .
-         طرح هدف او عدة أهداف للوصول الى تحقيقها .
-         طرح فرضية بشكل هدف ويعمل الباحث على تحقيقها .

     النقاط الواجب مراعاتها عند تحديد الأهداف :
-         تحديد الهدف بوضوح ودقة .
-         ان يكون الهدف ممكن التحقيق.
-         ان ينسجم الهدف مع محتوى البحث .
-         يمكن تحديد هدف رئيسي واشتقاق أهداف فرعية منه دون ذكرها هنا .


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق