الاثنين، 21 نوفمبر، 2016

مكونات الدم

مكونات الدم:

خلايا الدم:

·   كريات الدم الحمراء erythrocytes or RBCs .
·   كريات الدم البيضاء leukocytes or WBCs : و هذه تنقسم الى التالي:
¬       Neutrophils
¬       Eosinophils
¬       Basophils
¬       Lymphocytes
¬       Monocytes
·   صفائح الدم

بلازما الدم:

هذه تتكون من: الماء، البروتين (هرمونات، انزيمات، عوامل تجلط الدم، globulin ، albumenelectrolytes و المواد الناتجة من عملية الأيض.

مصل الدم:

مستخلص الدم الخالي من عوامل تجلط الدم.
جمع عينات الدم:
فحوصات الدم التي نقوم بها بشكل روتيني في مختبرات SPANA تشمل فحص packed cell volume (PCV) أو haematocrit ، فحص تحضيرات لطخة الدم لعد الأنواع المختلفة من كريات الدم البيضاء و أخيرا فحص التغيرات غير الطبيعية في كريات الدم و الكشف عن وجود طفيليات في الدم.  في بعض الأحيان قد يلزم ارسال العينات الى مختبرات خارجية، لذلك من المهم الألمام بكيفية تحضير العينات لهذه الفحوص.
يتجلط الدم عادة ما بين 10 الى 20 ثانية من التعرض الى الهواء أو السوائل الجسمية أو الزجاج أو البلاستيك.  من المهم التأكد من نوعية الفحص المطلوب قبل البدء بجمع عينة الدم، و بالتالي تحضير الأدوات و الأنابيب المطلوبة.
أحيانا يتم جمع عينات الدم في أنابيب خالية من الهواء.  هذه تحتوي على فراغ و بالتالي تقلل من احتمالية تلوث العينة.  من ناحية أخرى قد يسبب هذا الفراغ الى تداعي جدران الوريد عند سحب العينة و بالتالي تسبب تجلط صفائح الدم.  أذا كان الهدف من جمع العينة فحص كريات الدم عن طريق النظر، يفضل سحب الدم باستخدام الأبرة، و اذا استلزم الأمروضع العينة في الأنبوب الخالي من الهواء بعد تسريب بعض الهواء اليه.  ترفع هذه العملية من احتمالية تلوث العينة، لكن من ناحية أخرى تحافظ على خلايا الدم سليمة من أي خراب.  يجب أيضا أزالة الأبرة من الحقنة قبل نقل الدم الى الانبوب الخالي من الهواء.
تتوفر الأنابيب الخالية من الهواء مع أو بدون مانع للتجلط، و هناك عدة أنواع لموانع التجلط.  اذا استعملت الانابيب المحتوية على مانع للتجلط، يجب التأكد من تاريخ الصلاحية للعبوة.  كما يجب التأكد من أضافة الكمية الصحيحة من الدم الى العبوة.  بعد أضافة الدم الى الانبوب، يجب البدء فورا بتحريك الانبوب عن طريق تدويره ببطء في باطن اليد (و ليس عن طريق الهز العنيف) لخلط العينة مع مانع التجلط.
في حالة خلط الدم مع الكمية و النوعية الصحيحة من مانع التجلط، يمكن الحفاظ على العينة في الثلاجة و من ثم تحليلها خلال 24 ساعة.  أما بالنسبة لعينات البلازما و المصل فيجب معالجتها بالطرد المركزي في أسرع وقت ممكن. 
بالنسبة لعينات البلازما و المصل فيجب تصفيتها و من ثم تخزينها في الثلاجة الى ان يتم تحليلها خلال 24 ساعة.

أنواع موانع تجلط الدم و استخداماتها المختلفة:

·   EDTA : الافضل في فحوصات ال haematology ، حيث يحافظ على سلامة الخلايا (لون غطاء الانبوب أرجواني).
·   heparin : يستخدم في فحوصات ال haematology و في بعض فحوصات الهرمونات، الانزيمات، electrolytes (لون غطاء الانبوب اخضر).
·   sodium citrate : فحص صفائح الدم و عوامل تجلط الدم.
·   fluoride/oxalate : سكر الدم.
يتم الحصول على المصل من عينة دم متجلطة، لهذا الغرض نستخدم انبوب بسيط لا يحتوي على مانع للتجلط.  في البداية نسمح للعينة بالتجلط على مدى ساعتين و من ثم نزيل جلطة الدم عن طريق جهاز الطرد المركزي.  الآن يمكن افراغ المصل في انبوب آخر.  في معظم الأحيان تستخدم عينة المصل للكشف عن الفيروسات و عن أي تغيرات في تراكيز مكونات الدم.
يتم الحصول على البلازما من عينة دم غير متجلطة ( عن طريق اضافة EDTA أو heparin ).  و من ثم توضع العينة في جهاز الطرد المركزي او توضع جانبا لتستقر.  أخيرا تسحب البلازما من الجزء العلوي للعينة باستخدام الماصة.  يمكن حفظ عينات البلازما و المصل في البراد على درجة حرارة -20 درجة مئوية اذا دعت الحاجة.

المشاكل المحتملة عند جمع عينات الدم.

من الاسباب التي تؤدي عادة الى اتلاف العينة الهز أو التحريك العنيف، درجات الحرارة القصوى و ترك العينة دون معالجة لفترة طويلة،  حيث تتكسر كريات الدم الحمراء و تطلق الهيموجلوبين الى البلازما او المصل.  في هذه الحالة تحتوي هذه العينة على صبغة حمراء يمكن ان تفسد نتائج فحوصات ال biochemistry .  ، لا بد من مزج العينة مع مانع التجلط بحرص لمنع فسادها.  كما يجب أن لا تترك العينة معرضة لأشعة الشمس المباشرة لفترات طويلة أو تعريضها للتجمد المفاجئ.
يؤدي عدم تواجد كمية كافية من مانع التجلط مع عينة الدم الى تجلط الدم و فساد العينة.  بالتالي يجب التأكد من استخدام الكمية المناسبة من مانع التجلط.  و أيضا يجب أخذ العينة بسرعة و معالجتها بسرعة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق