السبت، 19 نوفمبر، 2016

مؤشرات اقتصاد المعرفة

مؤشرات اقتصاد المعرفة :
لمعرفة إمكانية انضمام الدول ضمن هذا الاقتصاد الجديد والذي يرتكز بدرجة كبيرة على الثورة المعرفية، لا بد من التطرق إلى بعض المؤشرات والتي سنحاول إجمالها فيما يلي : [[1]]
E مؤشر البحث والتطوير:
تشكل بيانات الأبحاث والتطوير المؤشرات الأساسية لاقتصاد المعرفة، حيث يتم استخدام مؤشرين أساسيين هما : النفقات المخصصة للأبحاث والتطوير وفريق العمل المستخدم لأعمال الأبحاث والتطوير، هذه الأبحاث تخضع منذ مدة طويلة لعملية جمع منظمة ومعيارية للبيانات مما يسمح بإجراء تحاليل ديناميكية ومقارنات دولية.
E مؤشر التعليم والتدريب:
     إن للموارد البشرية أهمية كبرى في عمل النشاطات الاقتصادية وتنميتها وتطويرها خاصة في ظل اقتصاد المعرفة وما يتضمنه من تقنيات متقدمة، إلا أن من المؤشرات المعروفة جداً لدراسة هذا البعد من اقتصاد المعرفة ما تزال قليلة وذلك يعود من جهة إلى نقص الأعمال في هذا المجال ومن جهة أخرى إلى صعوبة قياس كفاءات الأفراد مباشرة  ولمؤشرات الموارد البشرية مصدران رئيسيان على قدر كبير من الأهمية وهي البيانات المتعلقة بالتعليم و التدريب. والبيانات المتعلقة بالكفاءات أو بمهن العمال.
وتسمح المؤشرات القائمة على البيانات المتعلقة بالتعليم والتدريب بتقييم المعارف والمهارات أو (الرأسمال البشري) المتكسبة خلال العملية الرسمية للتعليم، وتسمح هذه المؤشرات أيضا بتقييم المخزون والاستثمار في الرأسمال البشري. تجمع إحصاءات التعلم على قاعدة دولية من قبل منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية واليونسكو وإدارة الإحصاء في المجموعة الأوروبية، وهي تتوافر عادة لبضع أعوام، ويعد هذا المؤشر على درجة عالية من الأهمية لما له من تأثير مباشر على ثورة التكنولوجيا والمعرفة من حيث زيادة نسبة المتخصصين في مجالات المعرفة المختلفة وبالتالي زيادة الإنتاجية، كما أن مؤشر التعليم و التدريب يسمح بتقديم المخزون والاستثمار في رأسمال البشري.
E مؤشر تكنولوجيا المعلومات والاتصالات:
يُعد مؤشر نشر تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على قدر كبير من الأهمية خاصة مع تزامن الوقائع، حيث التقى الاقتصاد القائم على المعرفة بقاعدة تكنولوجية ملائمة وهذا ما أدى إلى تعزيز مشترك بين ازدهار النشاطات المكثفة في المعرفة والإنتاج ونشر التكنولوجيا الجديدة، ولهذه الأخيرة ثلاث تأثيرات في الاقتصاد، وهي:
  • أنها تسمح بدر أرباح إنتاجية خاصة في مجال المعالجة، التخزين وتبادل المعلومات.
  • تعزز تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الجديدة ظهور وازدهار صناعات جديدة مثلا: وسائل الإعلام المتعددة، التجارة الإلكترونية، الجداول الإلكترونية...الخ.
  • أنها تحث على اعتماد نماذج تنظيمية أصلية بهدف استخدام أفضل للإمكانيات الجديدة لتوزيع ونشر المعلومات.
وقد وضع مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، مجموعة من المؤشرات تتيح بناءً القدرات في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بين البلدان، وهذا استناداً إلى مجموعة من المعايير التي بموجبها تتيح لصانعي القرار والسياسة استنباط سياسات مناسبة وملائمة لوضع خطط عمل مستقبلية.



الجدول رقم -4-
مؤشرات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات حسب تصنيف "الأونكتاد"
الدليل / البعد :          المؤشرات :       المصادر :
التوصيل                 - عدد مصنفي الانترنت لكل فرد.
- عدد الحواسيب الشخصية لكل فرد.
- عدد الخطوط الهاتفية الرئيسية للفرد.
- عدد المشتركين في الهاتف النقال لكل فرد.     - الاتحاد الدولي للاتصالات السلكية و اللاسلكية.
النفاد                    - عدد مستقبلي الانترنت لكل فرد.
- الأمية، النسبة المئوية من السكان.
- نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي.
- كلفة المخابر المحلية.     - الاتحاد الدولي للاتصالات السلكية واللاسلكية.
- الشعبة الإحصائية بالأمم المتحدة.
- الاتحاد الدولي للاتصالات السلكية و اللاسلكية.
السياسة                 - وجود بدالة انترنت.
- التنافس في الاتصالات المحلية.
- التنافس في الخطوط المحلية.
- التنافس في سوق مروجي خدمة الانترنت.      - مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة و التنمية
- الاتحاد الدولي للاتصالات السلكية واللاسلكية.
- الاتحاد الدولي للاتصالات السلكية واللاسلكية.
استخدام حركة الاتصالات   - الحركة الدولية الداخلية.
-حركة الاتصالات الدولية الخارجة.        - الاتحاد الدولي للاتصالات السلكية واللاسلكية.
- الاتحاد الدولي للاتصالات السلكية واللاسلكية.

المصدر: الاسكوا، مؤشرات العلم والتكنولوجيا والابتكار في المجتمع المبني على المعرفة، الأمم المتحدة، نيويورك، 2003، ص: 23.

E مؤشر البنية الأساسية للحواسيب:
ويدخل ضمن هذا المؤشر كل العمليات ذات العلاقة بالحواسيب خاصة إذا ما تعلق الأمر بعدد أجهزة الحاسوب في كل ألف نسمة من السكان ومستخدمي الشبكة العنكبوتية، إذ يعبر عدد مصنفي الانترنت عن مدى حضور البلد في الانترنت و المصنف هو اسم مجال له عنوان مسجل في بروتوكول الانترنت مرتبط به فالاسم (US) يدل على أن المضيف من الولايات المتحدة إلا انه في كثير من الأحيان تنتهي بالأسماء (COM. NET) وفي اغلب مجالات الانترنت تنتهي بـ : (EDU) دلالة على أن الموقع تعليمي أو يتصل بمؤسسة تعليمية.
وعموماً يمكن تلخيص حزمة هذه المؤشرات في صيغة الجدول الآتي :








الجدول رقم -5-
العناصر الفرعية المكونة لعناصر مؤشر اقتصاد المعرفة
العنصر الرئيسي        المؤشرات المطلوبة للعنصر       مفهوم العنصر
البحث والتطوير Research and Development        1. تصدير التقنية العالية كنسبة من التصدير الصناعي.
2. عدد العلماء و المهندسين العاملين في مجال البحث والتطوير.
3. إجمالي العاملين في البحث والتطوير على المستوى الوطني كنسبة للسكان.
4. إجمالي الإنفاق على البحث والتطوير كنسبة من الناتج الوطني الإجمالي.
5. المتوسط السنوي لأعداد براءات الاختراعات الممنوحة.
6. ما يتم إنفاقه على البحث و التطوير من رجال الأعمال للفرد. * وهو مقياس لمستوى البحث والتطوير التقني الذي يعكس القدرة على الابتكار وتطبيق التقنيات الجديدة.
التعليم والتدريب Education and Training        1. إجمالي الإنفاق على التعليم لكل فرد.
2. معدل معرفة القراءة و الكتابة.
3. نسبة الطالب / المدرس في المرحلة الابتدائية.
4. نسبة الطالب / المدرس في المرحلة الثانوية.
5. التسجيل في المرحلة الثانوية.
6. التسجيل في المرحلة الجامعية.   * ويُعد المدخل الأساسي للاقتصاد المبني على المعرفة، و هو يركز على الموارد البشرية.
البنية المعلوماتية
IT infrastructure 1. مقدار الاستثمار في وسائل الاتصالات.
2. الهواتف العاملة المستخدمة لكل ألف من السكان.
3. اشتراكات الهاتف المحمول لكل ألف من السكان.
4. التلفونات العاملة لكل ألف من السكان.
5. التلفزيون و الراديو لكل ألف من السكان.
6. أجهزة الفاكس لكل ألف من السكان.
7. تكلفة المكالمة الدولية.
8. الدوريات و الصحف اليومية لكل ألف من السكان.     * وهو عنصر يشمل كل ما يتعلق بالجوانب المتعلقة بنشر المعلومات عبر وسائل الاتصالات          والإعلام.
البنية الأساسية للحاسوب Computer Infrastructure      1. نسبة المشاركة الدولية في الحاسوب.
2. أعداد أجهزة الحاسوب لكل ألف من السكان.
3. نسبة المشاركة الدولية في البنية الأساسية للحاسوب بالثانية.
4. طاقة الحاسوب لكل فرد.
5. أعداد مستخدمي الإنترنت لكل ألف نسمة من السكان.
6. مواقع الإنترنت لكل عشرة آلاف نسمة من السكان.    * ويعكس هذا العنصر مدى توافر الحاسوب بوصفه أداة لتقويم القاعدة المعلوماتية.



المصدر: علي نور الدين إسماعيل، اقتصاد المعرفة من منظور رياضي: الدولة العربية حالة للدراسة، المجلة الاقتصادية السعودية، العدد السابع عشر، 2004. ص: 43. بالاعتماد على تقرير البنك الدولي.







[1] : مرال توتليان، مؤشرات اقتصاد المعرفة وموقع المرأة من تطورها، منشورات المعهد العربي للتدريب والبحوث الإحصائية، لبنان، 2006، ص: 21-22.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق