السبت، 29 أكتوبر، 2016

الإستبــانـة

الإستبــانـة في البحث العلمي

    تعد الاستبانة من أكثر أدوات البحث التربوي شيوعاً مقارنة بالأدوات الأخرى ؛ وذلك بسبب اعتقاد كثير من الباحثين أن الاستبانة لا تتطلب منهم إلا جهداً يسيراً في  تصميمها ، وتحكميها ، وتوزيعها ، وجمعها.
    ويتطلب توصيف الاستبانة التطرق إلى تعريف الاستبانةوتصميمها، وصدق الاستجابات ، وأنواع الاستبانة، وأساليب تطبيقها ، وعيوبها على النحو التالي:

تعريـف الاستبـانة

    يقصد بالاستبانة ” تلك الوسيلة التي تستعمل لجمع بيانات أولية وميدانية حول مشكلة أو ظاهرة البحث العلمي ”.
    كما تعني "مجموعة من الأسئلة المكتوبة يقوم المجيب بالإجابة عنها ، وهي أداة أكثر استخداماً في الحصول على البيانات من المبحوثين مباشرة ومعرفة آرائهم واتجاهاتهم.  

قواعد صياغة الأسئلة

     القواعد التي ينبغي مراعاتها عند صياغة الأسئلة :
    أن تكون الأسئلة سهلة لا تحتمل أكثر من معنى ، ويمكن فهمها بوضوح.
    أن تبدأ الاستبانة بالأسئلة السهلة ثم الصعبة.
    أن ينصب كل سؤال على جانب محدد.
    تجنب الإكثار من عدد الأسئلة.
    تجنب الأسئلة التي تتطلب إجابات مفتوحة.
    تجنب الأسئلة المعقدة التي يصعب الإجابة عنها. 

خطوات تصميم الاستبانة

    تحديد أهداف الاستبانة والنقاط التي سوف تتناولها.
    تحديد المجالات (المحاور) التي ستتناولها الاستبانة.
    صياغة الأسئلة بحيث تدور حول الأهداف.
    إجراء دراسة أولية للاستبانة.
    عرض الاستبانة على ذوي الخبرة (التحكيم).
    تحديد صدق الاستبانة وثباتها بالطرق الإحصائية.

تعليمات هامة

    بالنسبة للزمن اللازم لتعبئة الاستبانة : فليس هناك تحديد ، ولكن ينصح الخبراء بألا يتعدى الربع ساعة للاستبانة التي تعبأ بشكل فردي ، والنصف ساعة للاستبانة التي تعبأ بشكل جماعي.
    أمَّا عدد الأسئلة : فيختلف باختلاف العنوان ، ويقترح الخبراء أن يكون بين (25 - 45) سؤالاً.
    امَّا طول السؤال : فيجب أن يكون بأبسط صورة ممكنة، دون أن يخل ذلك بفهم المستجيب له. 

فئات الاستجابة

    فئات الاستجابة كثيرة ويحددها نوع الأسئلة ، وفيما يلي استعراض لبعض منها :
    أوافق بشدة ، أوافق ، محايد ، غير موافق بشدة ، غير موافق .

وهذا يسمى مقياس ليكرت ويستخدم في قياس الاتجاهات.

ممتاز ، جيد جداً ، جيد ، ضعيف.

دائماً ،عادة ، نادراً ، إطلاقاً.

راض تماماً ، راض إلى حد ما ، لستُ راض.

ملحوظة........

     يذكر خبراء كتابة الاستبانة : أن من الحكمة استبعاد فئة عدم المعرفة ( لا أعرف ، لا ادري ، لا رأي لي ، محايد) ؛ لكونها مخرج آمن وسهل من صعوبة الاختيار على أنَّ هذه النقطة محل خلاف.
    ينصح الخبراء بالابتعاد عن البديلين فقط ، مثل : (نعم – لا ) لأن ذلك يقلل فرصة الاختيار للمستجيب ، وبالتالي قد يحصل الباحث على نتائج غير صادقة.

شروط الاستبانة الجيدة

من شروط الاستبانة الجيدة احتوائها على ما يلي :

    العنوان واسم الباحث والجهة المشرفة.
    الغرض من الدراسة.
    الرسالة التطبيعية التي تُعطى للقارئ لشكره على المساعدة وتطمئنه على سرية المعلومات.
    المعلومات الشخصية عن المستجيب.
    تعليمات الإجابة.
    الأسئلة.



أنواع الاستبـانة

    للاستبانة أربعة أنواع ، هي:
    الاستبانة المغلقة.
    الاستبانة المفتوحة.
    الاستبانة المغلقة والمفتوحة.
    الاستبانة المصورة.

5)  بمقدور الباحث أن يكتفي بنوع واحد ، أو يجتمع في

الاستبانة أكثر من نوع . . ويتوقف تحديد نوع الاستبانة

على طبيعة المبحوثين . . وفيما يلي عرض لهذه الأنواع:

الاستبـانة المغلقة ( المقيدة ):

    وهذا النوع من الاستبانات يطلب من المبحوث اختيار الإجابة المناسبة من بين الإجابات المعطاة .
    وتتسم الاستبانة المغلقة : بسهولة الإجابة عن فقراتها.. تساعد على الاحتفاظ بذهن المبحوث مرتبطاً بالموضوع . .  سهولة تبويب الإجابات وتحليلها.
      ويعاب عليها : أنها لا تعط معلومات كافية . . غموض موقف المبحوث ، إذ لا يجد الباحث من بين الإجابات ما يعبر عن تردد المبحوث أو وضوح اتجاهاته.
    

الاستبـانة المفتوحة

    وهذا النوع من الاستبانات يترك للمبحوث فرصة التعبير بحرية تامة عن دوافعه واتجاهاته.
    وتتسم الاستبانة المفتوحة : بأنها تتيح للمبحوث حرية التعبير دون قيد.
    ويعاب عليها : أن بعض المبحوثين قد يحذفون عن غير قصد معلومات هامة . .  وأنه لا يصلح إلا لذوي التأهيل العلمي . . وأنه يتطلب وقتاً للإجابة عن فقرات أو أسئلة الاستبانة . .  وصعوبة تحليل إجابات المبحوثين. 
    

الاستبانة المصورة.

    وهذا النوع يقدم رسوماً أو صوراً بدلاً من الفقرات أو الأسئلة المكتوبة ؛ ليختار المبحثون من بينها الإجابات المناسبة.
    يتسم الاستبيان المصور بمناسبته لبعض المبحوثين ، مثل : الأطفال ، أو الراشدين محدودي القدرة على القراءة والكتابة ، ومقدرة الرسوم أو الصور في جذب انتباه وإثارة اهتمام المبحوثين أكثر من الكلمات المكتوبة ، وجمع بيانات أو الكشف عن اتجاهات لا يمكن الحصول عليها إلا بهذه الطريقة.

الاستبـانة المفتوحة والمقيدة.

    هي نوع من الاستبيانات تكون مجموعة من الأسئلة المغلقة التي تتطلب من المفحوصين اختيار الإجابة المناسبة لها ،  و مجموعة أخرى من الأسئلة المفتوحة والتي تعطي المفحوصين الحرية في الإجابة ويستعمل هذا النوع عندما يكون موضوع البحث صعبا وعلى درجة كبيرة من التعقيد مما يعني حاجتنا لأسئلة واسعة و عميقة
    و يمتاز هذا النوع بأنه: أكثر كفاءة في الحصول على معلومات ، و يعطي للمجيب فرصة لإبداء رأيه.



عيوب الاستبانة

    احتمال تأثر إجابات بعض المبحوثين بطريقة وضع الأسئلة أو الفقرات ، ولاسيما إذا كانت الأسئلة أو الفقرات تعطي إيحاءً بالإجابة.
    اختلاف تأثر إجابات المبحوثين باختلاف مؤهلاتهم وخبراتهم واهتمامهم بمشكلة أو موضوع الاستبيان.
    ميل بعض المبحوثين إلى تقديم بيانات غير دقيقة أو بيانات جزئية ؛ نظراً لأنه يخشى الضرر أو النقد.
    اختلاف مستوى الجدية لدى المبحوثين في أثناء الإجابة مما يدفع بعضهم إلى التسرع في الإجابة.
    تحتاج الى جهد وعناية في إعدادها وصياغتها.
    يصعب استخدامها إذا كان المستجيبون غير مثقفين أو لا يجيدون القراءة والكتابة.
    احتمال سوء فهم بعض الأسئلة.

مزايا الاستبانات

    تكاليفها ليست مرتفعة.
    تتطلب مهارة أقل من المقابلة.
    نستطيع إيصالها لأعداد كبيرة من الناس.
    تمنح فرصة للمبحوث للتفكير في الأسئلة بعمق أكثر منه من المقابلة.
    لا تحتاج لعدد كبير من الأشخاص لجمعها.
    يمكن إيصالها إلى أشخاص يصعب الوصول إليهم.



تصنيف وتبويب البيانات

     بعد جمع البيانات لابد من تبويبها بطرق علمية.
    التبويب هو اختصار المعلومات المجمعة بطريقة تؤدي الى تسهيل تحليل المشكلة.
    ادخال المعلومات في برنامج في الحاسوب لتسهيل التبويب.
    تعرض المعلومات في صيغة : مقالة ، جداول ، مخططات ، منحنيات. 

      1. الإقتباس
2. والمراجع
3. شكل البحث النهائي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق