الأحد، 9 أكتوبر، 2016

المفاضلة بين البرامج التلفزيونية في الفضائيات العربية والغربية

المفاضلة بين القنوات الغربية
       تعد عملية المفاضلة بين القنوات الغربية مؤشرا على نوع البرامج التي يبحث عنها الشباب؛ ولذلك سنحاول معرفة القناة الأكثر مشاهدة لدى عينة الدراسة.

يتضح لنا من خلال الجدول (28) أدناه أن الذكور والإناث يفضلون في المرتبة الأولى قناة TF1؛ كما أنهم يتساوون في تفضيل قناة M6 في المرتبة الثانية؛ ويفضل الذكور قناة CANAL+ في المرتبة الثالثة؛ أما الإناث فيفضلن قناتي TV5 ، F2 في المرتبة الثالثة؛ وعادات المفاضلة الرابعة لدى الذكور لقناة TV5؛ في حين أخذت CANAL+ المفاضلة الرابعة لدى الإناث؛ واحتلت قناتي Animaux وF2 المرتبة الخامسة في مفاضلة الذكور؛ في حين عادت المفاضلة الخامسة لقناة Animaux؛ أما القنوات الغربية الأخرى فاحتلت المراتب المتبقية بنسب ضعيفة؛ بلغت أدناها 0.97%؛ ويبدو من هذا أن القنوات الفرنسية هي الأكثر تفضيلا لدى كل من الإناث والذكور وهذا راجع أساسا إلى عامل اللغة.
الجدول رقم 28: يبين العلاقة بين الفضائيات الغربية المفضلة لدى عينة الدراسة والنوع.
النوع
الذكور
الإناث
المجموع
الفضائيات الغربية المفضلة لدى عينة الدراسة
التكرار
%
الترتيب
التكرار
%
الترتيب
TF1
66
32.04
1
188
43.42
1
254
M6
31
15.05
2
89
20.55
2
120
TV5
20
09.71
4
36
08.31
3
56
CANAL+
28
13.59
3
16
03.69
4
44
F2
11
05.33
5
36
08.31
3
47
F3
04
01.94
8
08
01.84
9
12
ARTE
07
03.39
6
12
02.77
6
19
LA 5 eme
02
00.97
10
11
02.54
7
13
BBC
06
02.91
7
09
02.07
8
15
ANIMAUX
11
05.33
5
13
03
5
24
RTL9
02
00.97
10
04
00.92
11
06
RAI 1 – 2
02
00.97
10



02
CNN
02
00.97
10
06
01.40
10
08
EURO SPORT
06
02.91
7
02
00.46
13
08
EURO NEWS
02
00.97
10
03
00.70
12
05
TPS
03
01.46
9



03
TSR 1 – 2
03
01.46
9



03
المجموع
206
100

433
100

639

بالنظر في الجدول (29) أدناه يتبين أن المبحوثين من الأصل الريفي، والحضري يفضلون مشاهدة قناة TF1 في المرتبة الأولى، وقناة M6 في المرتبة الثانية؛ ويفضل الطلبة من أصل ريفي قناة TV5 في المرتبة الثالثة؛ في حين احتلت قناة F2 المرتبة الثالثة في مفاضلة الطلبة من أصل حضري وجاءت قناة CANAL+ في الترتيب الرابع لدى أصحاب الأصل الريفي من عينة الدراسة؛ أما الترتيب الرابع لدى أصحاب الأصل الحضري فاحتله قناة TV5؛ أما فيما يتعلق بالترتيب الخامس للقناة الغربية المفضلة فأخذته قناة F2 لدى أصحاب الأصل الريفي؛ وأخذته CANAL+ لدى أصحاب الأصل الحضري.
وتبقى القنوات محتلة المراتب المتبقية بنسب ضعيفة بلغت أدناها 0.96%، ويتأكد لنا أن القنوات الفرنسية هي الأكثر تفضيلا لدى كل من مبحوثي الأصول الريفية، والحضرية.


الجدول رقم 29: يبين العلاقة بين الفضائيات الغربية المفضلة وبيئة النشأة.
النوع
الريف
المدينة
المجموع
الفضائيات الغربية المفضلة
التكرار
%
الترتيب
التكرار
%
الترتيب
TF1
128
41.16
1
126
38.41
01
254
M6
67
21.54
2
53
16.15
02
120
TV5
27
08.68
3
29
08.84
04
56
CANAL+
25
08.04
4
19
05.79
05
44
F2
17
05.46
5
30
09.14
03
47
F3
05
01.60
7
07
02.13
09
12
ARTE
03
00.96
9
16
04.87
06
19
LA 5 eme
04
01.28
8
09
02.74
8
13
BBC
05
01.60
7
10
03.04
07
15
ANIMAUX
15
04.82
6
09
02.74
8
24
RTL9
01
00.32
11
05
01.52
11
06
RAI 1 – 2
02
00.64
10
00


02
CNN
02
00.64
10
06
01.83
10
08
EURO SPORT
03
00.96
9
05
01.52
11
08
EURO NEWS
03
00.96
9
02
00.61
12
05
TPS
03
00.96
9
00


03
TSR 1 – 2
01
00.32
11
02
00.61
12
03
المجموع
311
100

328
100

639



الجدول رقم 30: يبين العلاقة بين الفضائيات الغربية المفضلة لدى عينة الدراسة والمؤسسة الجامعية.
المؤسسة الجامعية
جامعة سيدي بلعباس
جامعة ورقلة
جامعة جيجل
جامعة الجزائر
المجموع
الفضائيات الغربية المفضلة
التكرار
%
التكرار
%
التكرار
%
التكرار
%
TF1
42
41.17
62
42.75
23
47.91
127
36.91
254
39.74
M6
19
18.62
35
24.13
06
12.50
60
17.44
120
18.77
TV5
08
07.84
21
14.48
06
12.50
21
06.10
56
08.76
CANAL+
06
05.88
07
04.82
01
02.08
30
08.72
44
06.88
F2
12
11.76
03
02.06
04
08.33
28
08.13
47
07.33
F3
03
02.94
-
00
01
02.08
08
02.32
12
01.87
ARTE
02
01.96
04
02.75
02
04.16
11
03.19
19
02.97
LA 5 eme
05
04.90
-
00
-

08
02.32
13
02.03
BBC
03
02.94
04
02.75
01
02.08
07
02.03
15
02.34
ANIMAUX
02
01.96
06
04.13
03
06.25
13
03.77
24
03.75
RTL9
-

01
00.68
01
02.08
04
01.16
06
00.94
RAI 1 – 2
-

-

-

02
00.58
02
00.31
CNN
-

02
01.37
-

06
01.74
08
01.25
EUROSPORT
-

-

-

08
02.32
08
01.25
EURO NEWS
-

-

-

05
01.45
05
00.78
TPS
-

-

-

03
00.87
03
00.47
TSR 1 – 2
-

-

-

03
00.87
03
00.47
المجموع
102

145
100
48
100
344
100
639
100
بالانتقال إلى مفاضلات عينة الدراسة بين الفضائيات الغربية؛ الجدول (30) نجد أن الجامعات الأربع المدروسة قد فضلت مشاهدة قناة TF1 في المرتبة الأولى؛ واحتلت قناة M6 المرتبة الثانية من حيث أفضلية المشاهدة لدى الجامعات المدروسة كذلك؛ مع العلم أن قناة TV5 قد شاركت قناة M6 في المرتبة الثانية لدى طلبة جامعة جيجل؛ واحتلت قناة F2 المرتبة الثالثة لدى مبحوثي جامعة سيدي بلعباس؛ أما المرتبة الثالثة في مفاضلة طلبة جامعة ورقلة فكانت لقناة TV5؛ في حين رجعت مفاضلة مبحوثي جامعة جيجل إلى قناة F2؛ بتكرار ضعيف، وأخذت قناة Canal+ المرتبة الثالثة في مفاضلة طلبة جامعة الجزائر؛ مع العلم أن تكرار قناة F2 يقترب من تكرار Canal+.
أما القنوات الأخرى المتبقية فكانت أغلب تكراراتها ضعيفة.

ـ المفاضلة بين البرامج التلفزيونية في الفضائيات العربية والغربية:
       تطرقنا سابقا إلى عملية المفاضلة في مشاهدة القنوات الأجنبية (عربية وغربية) بين أفراد مجتمع البحث، وسنحاول الآن معرفة المفاضلة بين البرامج التلفزيونية التي احتوتها تلك القنوات.
الجدول رقم 31: يبين العلاقة بين البرامج المفضلة مشاهدتها في الفضائيات العربية والنوع.
النوع
الذكور
الإناث
المجموع
برامج الفضائيات العربية المفضلة
التكرار
%
الترتيب
التكرار
%
الترتيب
الأفلام العربية
76
09.84
05
127
08.86
05
203
09.20
الأفلام الغربية
69
08.92
06
125
08.72
07
194
08.80
المسلسلات العربية
64
08.28
07
222
15.50
02
286
12.98
المسلسلات المدبلجة
14
01.81
11
126
08.80
06
140
06.34
الأخبار
128
16.56
02
70
04.88
09
198
08.98
البرامج الفنية والثقافية
78
10.09
04
269
18.78
01
347
15.73
البرامج الرياضية
107
13.84
03
32
02.24
10
139
06.30
البرامج الدينية
132
17.08
01
212
14.80
03
34
15.60
المنوعات الغنائية
27
03.50
09
86
06
08
113
05.12
البرامج العلمية
59
07.63
08
131
09.14
04
190
08.61
برامج الأطفال
19
02.45
10
32
02.24
10
51
02.31
أخرى
-
00

-
00



المجموع
773
100

1432
100

2205
100
 يتضح لنا من الجدول (31) أنه لا وجود لنزعة مركزية في عملية المفاضلة بين البرامج المفضلة مشاهدتها في القنوات العربية لدى عينة البحث؛ إذ احتلت البرامج الفنية والثقافية (15.73%) المرتبة الأولى، والبرامج الدينية (15.60%) المرتبة الثانية، واحتلت المسلسلات العربية (12.98%) المرتبة الثالثة، في حين احتلت الأفلام العربية والأخبار والأفلام الغربية والبرامج العلمية؛ المراتب الثلاث المتوالية بفروق غير دالة إحصائيا مما يدل على أن عملية المشاهدة لدى الشباب الجامعي المدروس تتوزع على معظم البرامج التلفزيونية؛ التي تبثها القنوات العربية. وفيما يتعلق بتفضيل البرامج التي تبثها الفضائيات العربية في علاقتها بمتغير الجنس؛ يتضح أن البرامج الدينية قد أخذت المرتبة الأولى لدى الذكور؛ بينما أخذت البرامج الفنية والثقافية المرتبة الأولى لدى الإناث؛ واحتلت الأخبار لدى الذكور المرتبة الثانية كما احتلت لديهم البرامج الرياضية المرتبة الثالثة؛ بينما احتلت المسلسلات العربية المرتبة الثانية لدى الإناث؛ واحتلت لديهن البرامج الدينية المرتبة الثالثة، في حين أخذت البرامج الفنية والثقافية المرتبة الرابعة في مفاضلة الذكور؛ بينما ترجع المرتبة الرابعة في مفاضلة الإناث إلى البرامج العلمية، وتأتي البرامج الأخرى في المراتب الموالية في مفاضلة الذكور والإناث معا.
والملاحظة الظاهرة فيما سبق هي أن الذكور يميلون إلى برامج الواقع، بينما تميل الإناث إلى المزج بين برامج الواقع وبرامج الخيال؛ على مستوى التفضيلات الأربعة الأولى؛ كما سبق ذلك مع تفضيلات برامج التلفزيون الجزائري.
وبمقارنة هذه النتائج بما توصلت إليه بعض الدراسات الجزائرية، نلاحظ أن هنالك اتفاقا جزئيا بين ما توصلنا إليه وبين ما توصلت إليه الدراسات الأخرى، حيث توصلت دراسة (بوعلي" أثر البث التلفزيوني...") أن الذكور يفضلون مشاهدة البرامج الإعلامية، الأفلام العربية والبرامج الدينية، في المراتب الثلاثة الأولى، وفي نتيجة ما توصلنا إليه يكون الاتفاق حاصلا على البرامج الدينية فقط.
       كما توصلت الدراسات أعلاه إلى أن الإناث يفضلن مشاهدة الأفلام العربية، والمسلسلات والبرامج الإعلامية، في المراتب الثلاثة الأولى، وبمقارنة نتيجة ما توصلت إليه الدراسات بهذه النتيجة السابقة نجد الاتفاق قائما على مستوى مشاهدة الإناث للمسلسلات. وتتفق نتيجة دراستنا الخاصة بتفضيل الذكور مع نتائج دراسة (السعيد بومعيزة) على مستوى تفضيل الذكور، البرامج الرياضية والبرامج الدينية بالقنوات العربية، وإذا كان هؤلاء الذكور قد فضلوا مشاهدة الأفلام في هذه الدراسات السابقة فإنهم في دراستنا قد فضلوا متابعة الأخبار.
       كما تتفق نتائج هذه الدراسة مع ما توصلنا إليه من نتيجة تفضيل البرامج لدى الإناث، على مستوى مشاهدة المسلسلات والبرامج الفنية (المنوعات)...، إلا أن الاختلاف بين نتيجة تفضيل الإناث في الدراستين السابقتين كان على مستوى مشاهدة البرامج الدينية في دراستنا ومشاهدة الأفلام في الدراسات الأخرى.
وبدراسة مدى قوة العلاقة الارتباطية بين برامج الفضائيات العربية المفضلة ومتغير الجنس؛ نجد قيمة معامل ارتباط الرتب لسبيرمان رس = 0.12؛ عند درجة حرية 10؛ وهذه أصغر من 0.56 عند مستوى الدلالة 0.05 وأصغر من 0.74 عند مستوى الدلالة 0.01؛ ومنه لا توجد علاقة إرتباطية قوية بين متغير الجنس؛ وعملية المفاضلة بين برامج الفضائيات العربية.

الجدول رقم 32: يبين العلاقة بين البرامج المفضلة مشاهدتها في الفضائيات الغربية والنوع.
النوع
الذكور
الإناث
المجموع
برامج الفضائيات الغربية المفضلة
التكرار
%
الترتيب
التكرار
%
الترتيب
التكرار
%
الأفلام
162
32.66
01
252
19.26
02
414
22.94
المسلسلات
34
06.86
04
96
07.33
06
130
07.20
الأخبار
109
21.98
02
213
16.28
04
322
17.84
البرامج الفنية والثقافية
60
12.09
03
222
16.98
03
282
15.64
المنوعات الغنائية
08
01.61
06
167
12.76
05
175
09.70
البرامج العلمية
109
21.97
02
305
23.31
01
414
22.94
برامج الأطفال
14
02.82
05
53
04.06
07
67
03.72
أخرى
-


-




المجموع
496
100

1308
100

1804
100
يتضح من بيانات الجدول (32) أن الأفلام والبرامج العلمية احتلت المرتبة الأولي من بين البرامج التي فضلتها عينة البحث من خلال مشاهدتها للفضائيات الغربية بنسبة متساوية بلغت (22.94%)، بينما احتلت الأخبار المرتبة الثانية بنسبة (17.84%)؛ والبرامج الفنية والثقافية أخذت المرتبة الثالثة في مفاضلة عينة البحث؛ بين البرامج المقدمة في الفضائيات الغربية؛ وتأتي أغلب البرامج الأخرى في المراتب المتوالية بنسب ضعيفة.
وبانتقالنا إلى علاقة متغير الجنس بالبرامج المقدمة في الفضائيات الغربية؛ نلاحظ أن الذكور يفضلون متابعة الأفلام في المرتبة الأولى، أما الإناث فيفضلن مشاهدة البرامج العلمية في المرتبة الأولى، في حين احتلت هذه البرامج العلمية؛ والأخبار المرتبة الثانية في تفضيلات الذكور، أما التفضيل الثاني بالنسبة للإناث فكان لمشاهدة الأفلام، ويلتقي كل من الذكور والإناث في ترتيب البرامج الفنية والثقافية في التفضيل الثالث، أما التفضيل الرابع لدى الذكور فأخذته المسلسلات؛ لكن التفضيل الرابع لدى الإناث فأخذته الأخبار. وتأتي البرامج الأخرى في المراتب الموالية في مفاضلة الذكور والإناث. وبهذا يمكن ملاحظة ميل كل من الذكور والإناث إلى مزج برامج الواقع وبرامج الخيال في المشاهدة على مستوى التفضيلات الأربعة الأولى.
وبدراسة العلاقة الإرتباطية بين برامج الفضائيات الغربية المفضلة ومتغير الجنس؛ نبحث عن قيمة معامل سبيرمان لارتباط الرتب فنجد أن رس =0.75 ؛ وهي قيمة واقعية عند درجة حرية 6 بين 0.82 عند مستوى الدلالة 0.05؛ و0.94؛ عند مستوى الدلالة 0.01؛ وبهذا فقيمة رس أصغر من القيمتين السابقتين؛ ومنه لا وجود لعلاقة إرتباطية قوية بين متغير الجنس وعملية المفاضلة بين برامج الفضائيات الغربية.

الجدول رقم 33: يبين العلاقة بين البرامج المفضلة مشاهدتها في الفضائيات الغربية وبيئة النشأة.
بيئة النشأة
الريف
المدينة
المجموع
برامج الفضائيات الغربية المفضلة
التكرار
%
الترتيب
التكرار
%
الترتيب
الأفلام
207
24.58
01
207
21.51
03
414
المسلسلات
53
06.29
07
77
08
06
130
الأخبار
113
13.42
04
209
21.72
02
322
البرامج الفنية والثقافية
135
16.03
03
147
15.28
04
282
المنوعات الغنائية
96
11.4
05
79
08.21
05
175
البرامج العلمية
181
21.49
02
233
24.22
01
414
برامج الأطفال
57
06.76
06
10
01.03
07
67
أخرى
-


-



المجموع
842
100

962
100

1804
بانتقالنا إلى علاقة متغير بيئة النشأة بالبرامج المفضلة مشاهدتها في الفضائيات الغربية؛ يتبين لنا أن الأفلام قد احتلت المرتبة الأولى في مفاضلة الطلبة ذوي الأصل الريفي؛ في حين احتلت البرامج العلمية المرتبة الأولى في مفاضلة الطلبة ذوى الأصل الحضرى؛ واحتلت هذه البرامج المرتبة الثانية لدى المبحوثين الذين هم من أصل ريفي؛ وأخذت الأخبار المرتبة الثانية في مفاضلة المبحوثين الذين هم من المدن؛ أما المرتبة الثالثة في مفاضلة من هم من الأصل الريفي؛ فكانت للبرامج الفنية والثقافية؛ في حين رجعت المرتبة الثالثة في مفاضلة من هم من الأصل الحضري إلى الأفلام؛ وأخذت الأخبار المرتبة الرابعة في مفاضلة الشباب ذوي الأصل الريفي؛ بينما عادت المرتبة الرابعة في مفاضلة الشباب ذوي الأصل الحضري إلى البرامج الفنية والثقافية؛ ويبدو من هذه المفاضلات السابقة أن هناك مزجا لبرامج الواقع وبرامج الخيال في مشاهدة الطلبة الشباب الذين هم من الريف والمدن؛ لبرامج الفضائيات الغربية.
ولمعرفة العلاقة الارتباطية بين متغير بيئة النشأة؛ والبرامج المفضلة مشاهدتها في الفضائيات الغربية؛ نبحث عن قيمة معامل سيبرمان لارتباط الرتب فنجد أن ر س = 0.79 عند درجة حرية 6؛ حيث تقع هذه القيمة بين 0.82 عند درجة مستوى دلالة 0.05؛ و0.94 عند مستوى دلالة 0.01؛ ومنه نلاحظ أن قيمة رس أصغر من قيمة الدرجتين الحرجتين؛ وبهذا لا وجود لعلاقة ارتباطيه قوية بين متغير بيئة النشأة والبرامج المفضلة مشاهدتها في الفضائيات الغربية.

الجدول رقم 34: يبين العلاقة بين البرامج المفضلة في الفضائيات الغربية والمؤسسة الجامعية.
المؤسسة الجامعية
جامعة سيدي بلعباس
جامعة ورقلة
جامعة جيجل
جامعة الجزائر
برامج الفضائيات الغربية المفضلة
التكرار
%
التكرار
%
التكرار
%
التكرار
%
الأفلام
55
21.56
60
17.64
38
26.76
261
24.46
المسلسلات

28

10.98
09
02.64
10
07.04
83
07.77
الأخبار
24
09.41
86
25.29
19
13.38
193
18.08
البرامج الفنية والثقافية
42
16.48
67
19.70
25
17.60
148
13.88
المنوعات الغنائية
37
14.50
14
04.11
09
06.33
115
10.78
البرامج العلمية
69
27.06
85
25
36
25.35
224
21
برامج الأطفال
-

19
05.58
05
03.52
43
04.02
أخرى
-

-

-

-

المجموع
255
100
340
100
142
100
1067
100
وبانتقالنا إلى برامج الفضائيات الغربية وعلاقتها بالمؤسسة الجامعية يتضح لنا من خلال الجدول (34) أن طلبة جامعة سيدي بلعباس يفضلون متابعة البرامج العلمية في المرتبة الأولى؛ بنسبة 27.06%، ويفضلون الأفلام في المرتبة الثانية بنسبة 21.56%؛ أما البرامج الفنية والثقافية فجاءت في مفاضلتهم الثالثة؛ بنسبة 16.48%؛ واحتلت المنوعات الغنائية المرتبة الرابعة لديهم بنسبة 14.50%.
وفيما يتعلق بمفاضلات طلبة جامعة ورقلة؛ فلقد أخذت الأخبار والبرامج العلمية المرتبة الأولى لديهم بنسبتي 25.29% و25%، وأخذت البرامج الفنية المرتبة الثانية بنسبة 19.70%، أما المرتبة الثالثة في هذه المفاضلة فكانت للأفلام بنسبة 17.64%، أما البرامج الأخرى فجاءت بنسب ضعيفة أدناها 2.64%.
أما فيما يتعلق بمفاضلات طلبة جامعة جيجل؛ فقد أخذت الأفلام المرتبة الأولى بنسبة 26.76%؛ تليها البرامج العلمية بنسبة 25.35%؛ ثم البرامج  الفنية والثقافية في المرتبة الثالثة بنسبة 17.60%؛ ثم تتبعها في المرتبة الرابعة بنسبة 13.38%.
وبالنظر في مفاضلات طلبة جامعة الجزائر نرى أن الأفلام قد أخذت المرتبة الأولى بنسبة 24.46%؛ تليها البرامج العلمية بنسبة 21% ثم تتبعها الأخبار في المرتبة الثالثة بنسبة 18.08%؛ ثم البرامج الفنية والثقافية بنسبة 13.88%؛ ويبدو من هذه المفاضلات أن هناك مزجا لبرامج
الواقع والخيال على مستوى كل الجامعات المدروسة على مستوى التفضيلات السابقة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق