الجمعة، 14 أكتوبر، 2016

التربة في قارة امريكا

خصائص التربة في القارة وتوزيعها ألجغرافي
تعرف التربة بانها ( الطبقة الهشة العليا التي تعلو سطح الأرض والتي تصلح لنمو الحياة النباتية وبالاتي للإنتاج الزراعي والحيواني ، كما تعرف التربة أيضا ً بأنها تكون طبيعي تطور تحت عمليات فيزيائية ( ميكانيكية ) تفاعلات كيميائية وحياتية بين الغلاف الصخري Lithosphere والغلاف الغازي Atmosphere والمجال الحياتي ( النباتي والحيواني ) والتي تصلح لنمو الحياة النباتية .
ونظرا ً لان القارة تمتد في عروض مدارية متنوعة في خصائص المناخ والسطح فهي تتميز بالاتي :
1.
تتنوع خصائص التربة بسبب تنوع المناخ والنبات الطبيعي .
2.
تغلب عليها مجموعة ترب البيدوالفيرPedAlferأي الترب الحمراء بسبب ظروف المناخ المداري الرطب والغابات المدارية الكثيفة.
3.
تظهر فيها خصائص تربة البيدو كالPedocallأي التربة الكلسية في مساحات صغيرة بسبب صغر مساحة المناخ الجاف وشبه الجاف .
وفي ضوء هذه الخصائص الثلاث أعلاه فان أهم الترب هي :
أولاً : مجموعة ترب البيدوالفيراPedAlfer :-اللاترايت وهي من أهم أنواع الترب السائدة في القارة وتشغل مساحة واسعة في كل من البرازيل ، كولومبيا ، وفنزويلا ومجموعة جزر الهند الغربية .
ونظرا ً لوجود الخصائص المدارية الرطبة ذات الأمطار الغزيرة والرطوبة المرتفعة وغطاء نباتي كثيف من الأشجار فان عملية التحلل تكون سريعة ، ولكن المواد العضوية تزال من الطبقة السطحية بسرعة ، لذلك فان هذه التربة تتميز بفقرها بمادة الهيومس( الدبال) ، كما تتميز لونها الى الاحمرار لكثرة اكاسيد الحديد والألمنيوم والمنغنيز وهي مواد غير قابلة للذوبان ، فضلا عن قلة حموضتها وخصوبتها ، لذا تعد من الترب غير الصالحة للزراعة مما يدفع بالمزارعين الى زراعة الأرض لمدة سنة والانتقال عنها ، فتظهر فيها حرفة الزراعة المتنقلة لذلك تزرع بالمحاصيل الشجرية التي لا تتطلب الخصوبة الكبيرة كما في أشجار الكاكاو ونخيل الزيت والموز .
ثانيا ً : تربة البراري : وتعد من الترب التي تطورت تحت نطاق حشائش البراري ، وتعد تربة انتقالية بين الترب المدارية وتربة الجيرنوزم ، تتوزع جغرافيا في جنوب البرازيل وشمال شرق الأرجنتين ومعظم أراضي بارجواي ، تحتوي هذه التربة على كاربونات الكالسيوم والأملاح الذائبة وكذلك على مادة ( مادة الدبال ) التي هي نتاج وجود الحشائش الطويلة التي تحلل ببطء وهذا التحليل البطيء يعطي الترب اللون الرمادي ( بني قاتم ) ومن خصائصها أيضا ً عمقها وخصوبتها وقدرتها الإنتاجية العالية .
ثالثا ً : مجموعة ترب البيدو كالPedo call : نشأ ت هذه الترب وتطورت ضمن نطاق المناطق الجافة والشبه الجافة وتتميز بصغر مساحتها التي تشغلها لصغر مساحة الأراضي ذات الخصائص المناخية الجافة وشبه الجافة في القارة وتقسم على أنواع :
1.
تربة الجيرنوزم : Chernozem:- وتعني هذه المفردة باللغة الروسية التربة السوداء و يطلق عليها الأمريكيون الأرض السوداء Black Earth ، وفي أمريكا الجنوبية يظهر هذا النطاق الذي يتصف باللون الأسود ولكنه يختلف عن تربة الجيرنوزم الحقيقية في الخصائص الكيماوية والطبيعية لأنها تطورات تحت ظروف أقل جفافا ً ، ولكنها تعد من الترب الخصبة في القارة وتظهر في إقليم البمباس في الأرجنتين الذي يعد من اكبر المناطق لزراعة وإنتاج القمح في القارة ، وهي تربة تميل إلى القاعدية أكثر منها الى الحامضية ، وبذلك فهي تعد من أجود أنواع الترب في العالم لملاءمتها زراعة وانتاج القمح والقطن والمحاصيل الحقلية الأخرى ، وتزرع لمدة طويلة تصل الى أكثر من نصف قرن دون أن تفقد خصوبتها .
وتتميز تربة الجيرنوزم في القارة بالاتي :-
أ‌. تركيبها الجيد نتيجة لارتفاع نسبة الجير والكالسيوم .
ب‌. عمقها الكبير .
جـ . تصريفها الجيد .
د . كثرة مادة الدبال ( الهيومس Humus )

2.
التربة البنية الكستنائية : تعد التربة الكستنائية بأنها من الترب التي تطورت تحت ظروف الأمطار القليلة في المناطق الأكثر جفافا ً من مناطق الحشائش القصيرة ، فهي تجمع بصفاتها الطبيعية والكيمياوية وخصائص الترب الواقعة على جانبيها ، لذلك توجد الى غرب وجنوب ترب الجيرنوزم ، وتتميز بأنها ذات لون بني محمر قاتم وغنية بالمواد الغذائية والنباتية ونسبة معينة من الخصوبة ، وتزرع عند استعمال الري في ضمن المناطق التي تمارس فيها الزراعة الجافة .
3.
التربة الصحراوية : تطورت هذه التربة في ضمن المناطق ذات الخصائص المناخية الجافة ، وتتوزع جغرافيا في شمال غرب المكسيك وسواحل شمال شيلي وبيرو حتى خليج جواياكيل والمنطقة الجافة في شمال شرق البرازيل وشمال غرب الأرجنتين وهضبة بتاجونيا إذ تسود ظروف مناخية جافة وشبه جافة .
وتتميز هذه الترب بالاتي :
أ . انها تربة رقيقة غير سميكة .
ب . قلة نسبة الدبال بسبب قلة الأمطار الساقطة وغطائها النباتي .
جـ . قلة المواد العضوية واحتوائها على كمية كبيرة من المواد الجيرية التي تشكل قشرة سطحية ملحية .
أما الترب المنقولة في القارة فهي :
أولا ً : التربة الطموية او الغرينية : وتتركز هذه الترب في ضمن السواحل الفيضيةوالدلتاويةلانها ر البارجواي الاورجواي ولابلاتا، وتتميز بأنها ذات نسيج ناعم من الرمل والغرين والتي نقلت عن طريق المياه الجارية وإعادة إرسابها لذا فإنها تعد من الترب الحديثة التكوين .
ثانيا ً : التربة الجبلية : تظهر خصائص هذه الترب في نطاق جبال الانديز وامتداداتها الجغرافية ، وتتميز بأنها نسيج خشن ترتكز على الصخور ، كما أنها تتميز بنفاذية كبيرة والذي يجعلها بقلة احتفاظها بالمياه ، لذلك تعد التربة فقيرة لقلة مادة الدبال وقلة تطورها ، وهي تختلف في خصائصها تبعا ً لارتفاع الجبال وتنوع المناخ والنبات الطبيعي ، على وفق ذلك فهي تتباين عموديا ً وأفقيا ً .





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق