السبت، 10 سبتمبر، 2016

أنواع الخلايا العصبية


أنواع الخلايا العصبية:
تصنف الخلايا العصبية الي عدة انواع تبعا ل:
1- التركيب (اعتماد علي الزوائد أو المحاور).
2- الوظائف.
انواع الخلايا العصبية حسب التركيب
يمكن تصنيف الخلايا العصبية من الناحية الشكلية إعتمادا على عدد وطول وطريقة تفرع زوائدها ، كما يلي:
1 خلية عصبية وحيدة القطب: Unipolar nerve cell او خلايا عصبية وحيدة الخلية كاذبة Pseudonipolar Neurons:
خلايا صغيرة مستديرة أوبيضاوية.لهذه الخلايا العصبية زائدة واحدة ، تنقسم عند مساقة قصيرة من جسم الخلية إلى فرعين أحدهما وهو الأطول ، والذي يعمل كزائدة شجيرية - يتجه إلى جزء طرفي من الجسم ، أما الفرع الآخر – وهو الأقصر والذي يعمل كمحور – فيتجه إلى الجهاز العصبي المركزي. وتوجد في الخلايا العصبية لعقد الجذور الظهرية للأعصاب الشوكية وفي جذور الاعصاب الدماغية مثل العصب اللساني والعصب التائه.
  
2 – خلايا عصبية ثنائية الأقطاب Bipolar Neurons:
وهي خلايا ذات جسم ممدود ، يبز عند كل من طرفيه زائدة واحدة ، ويوجد هذا الطراز في شبكية العين.

3 – خلايا عصبية عديدة الأقطابMultiPolar Neurons :
وفيها يبرز من جسم الخلية عدد من التفرعات أحدها يمثل المحور والآخرون يمثلون الزوائد الشجيرية. وعادة فإن المحور هو أطول الزوائد ، ويوجد هذا الطراز بوفرة في المخ والحبل الشوكي.
أنواع الخلايا العصبية حسب الوظائف:
1- خلايا عصبية حسية Sensory cell أو خلية واردة Afferent cell
هي عبارة عن أنسجة عصبية خاصة حساسة التغيرات البيئية الخارجية والداخلية وتقوم بتحويل هذه التغيرات أو المؤثرات إلى نبضات عصبية وترسلها كإشارة كهربية (سيّال عصبي) إلى الجهاز العصبي المركزي". متخصصة للغاية؛ ولكل نوع منها مستقبلات خاصة بنوع معيّن من المؤثرات (كالضوء؛ الصوت؛ الرائحة؛ الضغوط؛ الألم؛ الجاذبية؛ الحرارة الخ)، لذا تصنف حسب المؤثرات فيستجيب بعضها للضوء والآخر للحرارة وتقسم حسب موقعها إلى :-
1-   مستقبلات خاصة بالمنبهات التي تنشأ خارج الجسم في البيئة الخارجية وتسمى مستقبلات خارجية Exteroceptas  وتشمل مستقبلات اللمس والحرارة والألم والسمع والنظر الموجودة على السطح الخارجي للجسم.
2-   مستقبلات خاصة بالمنبهات التي تنشأ داخل الجسم وتعرف بالمستقبلات الداخلية Interoceptors  وهي توجد بالأحشاء الداخلية والقلب والأوعية الدموية والمثانة وتتأثر بتغير النشاط أو حالة الأعضاء الداخلية وضغط الدم وسوائل الجسم وتركيبها كما في العضلات والأوتار والمفاصل وتعرف بمستقبلات الحس الخاصة Propriceptors وهي تحس بتغير توتر العضلات وتعطي الكائن إحساسه بوقع جسمه.
وتصنف هذه الخلايا المستقبلات العصبية تبعاً لطبيعة ونوع المؤثر إلى:
1       - مستقبلات ميكانيكية Mechanoreceptors وتتأثر بالضغط أو اللمس.
2       مستقبلات حرارية Thermoreceptors وتتأثر بتغير حرارة البيئة.
3       مستقبلات كيماويةChemoreceptors تأثر بالمركبات الكيماوية المختلفة مثل مستقبلات الطعم والرائحة.
4       مستقبلات ضوئية Photoreceptors تتأثر بشدة وطول موجة الضوء وتوجد بالعين.
5       مستقبلات الألم Painreceptors وهي توجد بالجلد أو الأعضاء الداخلية.
 تقوم مثل أسلاك الكهرباء بتوصيل ما تسلمته من معلومات بسرعة فائقة إلى الجهاز العصبي المركزي للتعرف عليها والاستجابة لها.


2- خلايا عصبية حركية Motor cell أو خلايا صادرة Efferent cell
 تنقل التعليمات من الجهاز العصبي المركزي إلي أعضاء التأثير (العضلات والغدد) لإحداث الاستجابة المطلوبة.
وهي عبارة عن الخلايا المتصلة باعضاء الاستجابة تنقل الاوامر العصبية(النبضات العصبية) من الدماغ (المراكز العصبية) الي اعضاء الاستجابة(العضلات والغدد)  لعمل اللازم. مثل العضلات والغدد
3- خلايا عصبية وسطية أوبينية Intermediate cell  (الخلايا العصبية المؤثرة أو الصادرة):
 عبارة عن حلقة الوصل بين الخلايا العصبية الحسية والحركية.تعمل علي تسلم السيال العصبي من عضو الاستقبال وتسليمه للخلية العصبية الحركية أو العكس.  توجد بأعداد هائلة للغاية في المخ والنخاع الشوكي.  تمثل حلقة الوصل بين الخلايا العصبية الحسية والخلايا العصبية الحركية (أو المؤثرة).
 تؤدي ثلاثة وظائف: (أ) استلام الإشارة العصبية الآتية بواسطة الخلايا العصبية الحسية (ب) تفسير الإشارة (ج) نقل التعليمات حول ردة الفعل (الاستجابة) إلى الخلايا العصبية الحركية لنقلها إلي أعضاء التأثير.
 ملحوظة:
تمثل الخلايا العصبية بأنواعها الثلاثة (الحسية والبينية والحركية) حوالي 50% من خلايا الجهاز العصبي.
 بقية خلايا الجهاز العصبي هي خلايا مساندة ودعامية (تسمى إجمالاً "الخلايا الدبغية") وبعضها خلايا إفرازية.
الخلايا الدعامية: Neuroglia cells  أو خلايا الغراء العصبي The Neuroglia :
كل الخلايا العصبية تدعم وتساند عن طريق خلايا تعرف باسم خلايا الغراء العصبي Neuroglia cell
وهي عبارة عن خلايا متعددة الزوائد وهي عادة أصغر حجما من الخلايا العصبية تنقسم مرة واحدة خلال تطورها.  وليس لها وظيفة عصبية وبالتالى هذه الخلايا غير متخصصة للتنبيه والنقل. تقوم بالوظائف التالية:
1- تدعم وتساند الخلايا العصبية و تربطها مع بعضها البعض
2-تقوم بتغذيتها ونقل الفضلات منها
3- لها دور في عمليات التجديد التي تعقب الجروح والامراض.
تزيد عن الخلايا العصبية  في العدد حوالي من خمس إلى عشر مرات أو بنسبة 10:1، وتكون حوالي نصف الكلي للمخ والحبل الشوكي.
تعمل  الخلايا  الدعامية من خلال:
-1خلايا تدعم الجهاز العصبي المركزي 2- خلايا تدعم الجهاز العصبي الطرفي
الخلايا الدعامية في الجهاز العصبي المركزي Neuroglia in the CNS
 تعرف أربعة طرز من خلايا الغراء العصبي ، هي: الخلايا النجمية "البروتوبلازمية والليفية" ، والخلايا قليلة التفرعات الشجيرية ، وخلايا الغراء العصبي الصغيرة ، وخلايا بطانة التجاويف العصبية.
1 – الخلايا النجمية The Astrocytes:
خلايا ذات شكل نجمي، وتعتبر أكثر خلايا الغراء العصبي  وفرة ،تتشعب بين الخلايا العصبية والشعيرات الدموية  حيث تقسم الشعيرات الدموية التي تغذي الخلايا العصبية. بهذه الخلايا بروزات متفرعة ، ينتهي كثير منها بإنفتاخات على أسطح الأوعية الدموية تعرف بإسم "أقدام حول وعائية". وتلعب هذه الخلايا دورا في الأنشطة الأيضية للخلايا العصبية. لها دور في تبادل الايونات بين الشعيرات الدموية الخلايا العصبية حيث تاخذ وتحرر الايوانات حتي تسيطر علي البيئة حول الخلية العصبية لان تركيز الايونات يجب ان يكون في حدود ضيقة من اجل ارسال وتفعيل وتوصيل السيال العصبى.أيضا توقوم باسترداد واسترجاع ايون البوتاسيوم وتحرر الرسالة العصبية.تساعد في نمو الخلية العصبية وتكوين التشابك العصبي في النسيج العصبي المتطور حيث تنتج الجزئيات الضرورية للنمو.
وهناك نوعان من الخلايا النجمية ، وهما:
أ – الخلايا النجمية الليفيةThe Fibrous Astrocytes :
 لهذه الخلايا عدد من الزوائد الطويلة الرفيعة قليلة التفرع. وتحتوي أجسامها ونتوءاتها عديدا من الخيوط الليفية الدقيقة ، وتوجد هذه الخلايا بصفة أساسية في المادة البيضاء بالمخ والحبل الشوكي.
ب – الخلايا النجمية البروتوبلازميةThe Protoplasmic Astrocytes :
وتتميز بأن نتوءاتها أقصر وأكثر سمكا وتفرعا ، ويحتوي سيتوبلازم أجسامها ونتوءاتها على عديد من الخيوط اللييفية الدقيقة ، وتوجد هذه الخلايا بوفرة في المادة السنجابية.
2 – الخلايا قليلة التفرعات الشجيريةThe Oligodendrocytes :
هذه أصغر من الخلايا النجمية حجما ولها تفرعات قليلة. وهي تكون الغلاف الميليني لللياف العصبية للجهاز العصبي المركزي ، وتوجد هذه الخلايا في المادة البيضاء.
 3 – خلايا الغراء العصبي الصغيرة The Microglia:
هذه أصغر خلايا الغراء العصبي حجما ، ولها زوائد متموجة ومتفرعة مزودة بنتوءات تشبه الأشواك. والسيتوبلازم بها قليل وأنويتها صغيرة ممتدة أو كلوية الشكل. وتقوم تعتبر خلايا بلعمية أو أكولة وهي خلايا دفاعية للجهاز العصبي المركزي. مصدرها خلايا الدم البيضاء المسماه المونوسايت  التي هاجرت الي الجهاز العصبي المركزي اثناء النمو والتطور الجنيني. وتوجد هذه الخلايا في كل من المادة السنجابية والمادة البيضاء.
4 – خلايا بطانة التجاويف العصبيةThe Ependyma:
هي تبطن تجاويف المخ والحبل الشوكي ، وتتكون من طبقة واحدة من خلايا مكعبة ذات خملات دقيقة وأهداب ، وتساعد حركة الأهداب على دوران السائل المخي الشوكي في تجاويف الجهاز العصبي المركزي. ومن المهم أن نذكر أن مادة الجهاز العصبي المركزي تتميز إلى مادة بيضاء ومادة رمادية. وتتكون المادة البيضاء من ألياف عصبية وخلايا الغراء العصبي ، بينما تتكون المادة الرمادية من أجسام الخلايا العصبية وتفرعاتها الشجيرية وخلايا الغراء العصبي. وتكون المادة الرمادية الطبقة الخارجية من نصفي الكرة المخيتين والمخيخ ، بينما تكون الطبقة الداخلية من ساق المخ والحبل الشوكي . ولا يوجد نسيج ضام بالجهاز العصبي المركزي.
الخلايا الدعامية في الجهاز العصبي الطرفي Neuroglia in the PNS
هنالك نوعان من الخلايا التي تدعم الجهاز العصبي الطرفي هما:
1-   خلايا ستلايت  Satellite cells
2-   خلايا شوان  Schwann cells
وكلاهما متشابه من حيث النوع لكن يختلفا في أماكن تواجدهما.
خلايا ستلايت  Satellite cells
تبدو هذه الخلايا مسطحة تحيط بجسم الخلية العصبية خلال خلايا الغراء العصبي. يعتقد انها تلعب دوراً مهماً في البيئة الكيميائية للخلية العصبية
خلايا شوان  Schwann cells
تحيط وتنتج الغشاء الميليني حول المحور للالياف العصبية الكبيرة في الجهاز العصبي الطرفي. تشبه خلايا العصبية قليلة التفرعات في الجهاز العصبي المركزي. خلايا شوان من الاعضاء الحيوية المجددة للالياف العصبية الطرفية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق