الجمعة، 1 يناير، 2016

كيف يمكن اعتبار السلطة معيارا للحقيقة حسب ميشيل فوكو





كيف يمكن اعتبار السلطة معيارا للحقيقة حسب ميشيل فوكو


فوكو: معيار الحقيقة هو السلطة لأن "الحقيقة ليست خارج السلطة وليست بدون سلطة".  بحيث نجد أن كل مجتمع له نظامه الخاص بإنتاج الحقيقة وسياسته الخاصة حول الحقيقة.
الحقيقة والسلطة :إن الحقيقة ليست خارج السلطة وليست بدون سلطة ...فلكل مجتمع نظامه الخاص المتعلق بالحقيقة ، وسياسته العامة حول الحقيقة ، والطريقة و الآليات والهيئات التي تمكنه من التمييز بين المنطوقات الصحيحة والخاطئة. والحقيقة مرتبطة دائريا بأنساق السلطة التي تنتجها وتدعمها، وبالآثار التي تولدها...والمشكل ليس هو تغيير وعي الناس أو ما يوجد في أذهانهم ن بل تغيير النظام السياسي و الاقتصادي والمؤسسي لانتاج الحقيقة كما لا يتعلق الأمر بتخليص الحقيقة من كل منظومة سلطة بل بإبعاد سلطة الحقيقة عن أشكال الهيمنة .
اطروحة ميشيل فوكو: يؤكد فوكو  » أن الحقيقة لا توجد خارج السلطة ولا تخلو من سلطة ». أي ان الحقيقة ترتبط دائريا بالسلطة التي تنتجها، غنها نتاج للمجتمع ونظامه المؤسسي. إن عمل الحتقيقة لا يمكن فصله عن مؤسسات السياسية والتربوية والاقتصادية والعسكرية…. التي تنتجها تنشرؤها بين الناس، وتصبح الحقيقة سلطة تمارس، وتفرض ذاتها وهيمنتها عبر آليات اشتغال الخطاب المهيمن (العلم، الدين، السياسة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق