الأربعاء، 30 ديسمبر، 2015

اضرار البيئة على الانسان



اضرار البيئة على الانسان
اضرار البيئة على الانسان التلوث أحد أكثر المشاكل خطورة على البشرية، وعلى أشكال الحياة الأخرى التي تدب حالياً على كوكبنا، وأصبحت خطراً يهدد الجنس البشري بالزوال، بل يهدد حياة كل الكائنات الحية والنباتات.
وقد برزت هذه المشكلة نتيجة للتقدم التكنولوجي والصناعي للإنسان؛ فالإنسان هو السبب الرئيسي والأساسي في إحداث عملية التلوث في البيئة وظهور جميع الملوثات بأنواع مختلفة!.
ويشمل تلوث البيئة كلاً من البر والبحر وطبقة الهواء التي فوقها، وهو ما أشار إليه القرآن الكريم في قوله تعالى: (ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُمْ بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ) (الروم/ 41).
فأصبحت الكرة الأرضية اليوم مشغولة بهمومها، فالدفء ألهب ظهرها، وتغيرات المناخ تهدد جوّها، والمبيدات الحشرية قد أفسدت أرضها.
أضرار التلوث :- •
 ظهور المشاكل البيئية المختلفة ومن ضمنها الانفجار السكاني
المطر الحمضي . •
 اختلال التنوع البيولوجي وانقراض بعض مظاهر الحياة النباتية والحيوانية . •
 أكل طبقة الأوزون
 ظاهرة الاحتباس الحراري . •
 ظاهرة التصحر وفقر التربة الزراعية .
 تعرض المجال الجوي للمطارات للتلوث الجوي مما يؤدي الى خفض مجال الرؤية . • الإنقلابات الحرارية وعدم استقرار المناخ .
 • إلحق أضرار بالآثار فالتركيزات العالية من اكاسيد الرصاص والكبريت تعمل على تآكل ألوان الآثار على مدار آلاف السنين وذلك لقدرة تلك الاكاسيد على التفاعل مع مكونات تلك الألوان . •
 حدوث الحرائق عن طريق الإشتعال الذاتي للغازات السامة القابلة للإشتعال . •
 نسب متزايدة من الاكاسيد الضارة والمعادن الثقيلة العالقة بالهواء وخاصة الرصاص الذي يساهم بها قطاع صهر المعادن وتوليد الكهرباء ومصانع البلاستك والكيماويات . •
 عدم سهولة تنقية مياه الصرف الصحي . •
 بقاء المكونات الصناعية بالتربة الزراعية لفترة طويلة من الزمن .
تقليص مساحات الأراضي الزراعية لمقابلة الغزو الصناعي . •
 تزايد نشر الرطوبة الجوية بالهواء بكثرة المسطحات المائية لصرف المخلفات الصناعية
 زيادة التدفق الحراري الاتية من المناطق الصناعية والمحملة بالملوثات المختلفة من العوالق والتربة والدخان .


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق