الاثنين، 25 مايو، 2015

السوق الأولي أو سوق الإصدار



إدارة وتنظيم الأسواق المالية
مقدمة :
لكي نتمكن من إلقاء الضوء على إدارة وتنظيم الأسواق المالية لابد لنا من أن نتحدث بصورة موجزة عن
السوق الأولي والسوق الثاني ٬ حيث أن السوق الأولي هو السوق الذي تباع فيه الإصدا ا رت الجديدة التي
تعرض للجمهور لأول مرة من قبل الشركات المساهمة والجهات الحكومية التي تنوي الاقت ا رض ٬ أما السوق
الثاني فيتم فيه التعامل بالأو ا رق المالية بيعا وش ا رء والتي سبق أن أصدرت وتم بيعها في السوق الأولي ٬
ولكي تتضح الرؤية أكثر فإن السوق الأولي تخلقها مؤسسات مالية متخصصة هي بنوك الاستثمار ويطلق
عليها بالمتعهدين أما في السوق الثاني فإن السماسرة أو الوسطاء فيلعبون دو ا ر مهما في المتاجرة بالأو ا رق
المالية ٬ فمن خلال هذا التقرير سأتحدث بإسهاب أكبر عن تنظيم وإدارة كلا السوقين والمؤسسات المالية
التي يتضمنها هذين السوقين بما فيها بيوت السمسرة وبنوك الاستثمار والبورصات المنظمة إضافة إلى
الإج ا رءات والقوانين التي تسهل وتنظم عمل هذه المؤسسات .
أولا : السوق الأولي أو سوق الإصدار :
يقصد بالسوق الأولي أو سوق الإصدار السوق الذي تخلقه مؤسسة متخصصة تعرض فيه للجمهور أو ا رقا
مالية قامت بإصدارها لأول مرة ٬ لحساب منشأة أو جهة حكومية ٬ وعادة ما يطلق على هذه المؤسسة بنك
الاستثمار الذي عادة ما يكون بنكا تجاريا أو مؤسسة مالية متخصصة .
ولا يخرج بنك الاستثمار عن كونه وسيط بين جمهور المستثمرين المحتملين لورقة مالية معينة ٬ والجهة
التي قررت إصدارها ٬ فهو يقدم المساعدة للجهة المعنية لكي يتم إصدار الورقة ٬ كما قد يقوم بش ا رء
الإصدار كله أو جزء منه بغرض إعادة بيعه للجمهور ٬ وكما يبدو فإن بنك الاستثمار لا يمارس نشاطا
مصرفيا بالمعنى المعروف كما أن تمويله لش ا رء الإصدار لا يمثل استثمار دائم بل هو استثمار مؤقت
ينقضي بمجرد نجاحه في التخلص من الإصدار بالبيع .
ولا يعد بنك الاستثمار السبيل الوحيد لإصدار وتصريف الأو ا رق المالية ٬ فهناك طريقين آخرين هما :
- الأسلوب المباشر .
- الم ا زد .
66 مقرر الأسواق المالية
ويقصد بالأسلوب المباشر قيام الجهة المصدرة للورقة المالية بالاتصال بعدد من كبار المستثمرين مثل
المؤسسات المالية الضخمة لكي تبيع لها الأسهم أو السندات التي أصدرتها.
أما الم ا زد فهو أسلوب تتبعه و ا زرة الخ ا زنة الأمريكية لتصريف ما تصدره من أذون خ ا زنة وبمقتضاه تتم دعوة
المستثمرين المحتملين لتقديم عطاءات تتضمن الكميات الم ا رد ش ا رئها وسعر الش ا رء ٬ ويتم قبول العطاءات
ذات السعر الأعلى ثم العطاءات ذات السعر الأقل فالأقل .
المهام الرئيسية لبنك الاستثمار :
يقوم بنك الاستثمار بأربع مهام رئيسية يمكن ذكرها كالتالي :
1 - توجيه النصح والمشورة :
وتشمل النصح والمشورة بشأن السعر الذي يباع به الورقة المالية وحجم الإصدار ومدى ملائمة توقيته وما
إذا كانت هناك وسائل تمويل بديلة أكثر ملائمة ٬ وهو ما يعني في الواقع احتمال إعادة النظر في الق ا ر ا رت
المبدئية التي سبق اتخاذها .
القيام بكافة الإج ا رءات التنفيذية للإصدار الفعلي للورقة : . 2
وما قد يتطلبه ذلك من اتصالات بجهات أخرى مثل لجنة الأو ا رق المالية والبورصة للحصول على الإذن
بالاتصال بالجمهور وبغرض قيد الإصدار المقترح حتى يمكن للمكتب إعادة بيعه في ذلك السوق .
التعهد : . 3
حيث يتعهد بتصريف كل أو حد أدنى من الكمية المقرر إصدارها ٬ بل وقد يقوم البنك بسداد قيمة الكمية
التي تعهد بتص ريفها مقدما للجهة صاحبة الإصدار ٬ وفي بعض الحالات قد يقتصر تعهد البنك على بنك
أقصى جهد وذلك في مقابل عمولة عن الأو ا رق المالية التي يتم توزيعها ٬ ولا بد من الإشارة إلى أن بنك
الاستثمار لا يجوز له أن يحتجز جزء من الإصدار لحسابه كما لا يجوز له إعادة بيع الأو ا رق المالية التي
اشت ا رها من المنشأة بسعر يفوق السعر التي أصدرت به مهما ا زد حجم المطلوب عن المعروض .
التوزيع : . 4
التوزيع الفعلي للإصدار للمستثمرين ال ا رغبين وهي المحور الرئيسي والأساسي لعملية الإصدار إذ يبدأ
التمهيد لها منذ التفكير في إصدار الورقة المالية ٬ ففي البداية يتم التفاوض بين المنشأة والبنك على حجم
67 مقرر الأسواق المالية
الإصدار ونوعه ثم يبرم اتفاقا يتضمن كافة الشروط عدا السعر الذي ستباع به الورقة وكلها أنشطة تلعب
دو ا ر أساسيا في التأثير على مهمة التوزيع .
ثانيا : السوق الثاني أو سوق التداول :
يقصد بالسوق الثاني أو سوق التداول ٬ السوق الذي تتداول فيه الأو ا رق المالية بعد إصدارها من خلال
السوق الأولي ٬ أي بعد توزيعها بواسطة بنوك الاستثمار ٬ ويمكن التمييز في هذا الصدد بين الأسواق
المنظمة (البورصة) والأسواق غير المنظمة .
الأسواق المنظمة ( البورصة ) . 1
السوق المنظم على عكس السوق غير المنظم ٬ يتسم بأن له مكان محدد يلتقي فيه سماسرة البائعين
والمشترين نيابة عن عملائهم ٬ وفي ظل تطور سبل الاتصال أصبح اشت ا رط المكان المحدد غير ذي
موضوع .
تعتبر بورصة الأو ا رق المالية من أهم أقسام السوق المالي الثاني والرسمي ٬ حيث تخضع لرقابة الحكومة
لتنظيم عمليات التداول للأو ا رق المالية بيعا وش ا رء أو انتقال ملكيتها من مستثمر إلى آخر دون خداع أو
غش سواء من جانب العاملين بالبورصة أو من قبل الشركات المتداول أسهمها أو سنداتها في بورصة
الأو ا رق المالية .
ولذلك تعرف البورصة بأنها المكان الذي يتم به جميع المعاملات المالية بيعا وش ا رء ٬ والتي يترتب عليها
نقل ملكية الأو ا رق المالية طويلة الأجل من أسهم وسندات السابق إصدارها من بائع لمشتر طبقا لسعر
السوق السائد للورقة المالية وقت البيع والش ا رء .
وبناء عليه تعتبر البورصة سوق ثان منظم يهدف إلى جمع رؤوس الأموال لتشجيع الأف ا رد على الادخار
والاستثمار وتوفير الموارد المالية طويلة الأجل والمتوسطة بتكلفة أقل من تكلفة الاقت ا رض وبشروط أفضل .
الشروط الواجب توافرها لإنشاء بورصة الأو ا رق المالية :
زيادة الحاجة إلى الأموال وتوفير احتياجات الشركات منها بتكلفة أقل لتقليل الاعتماد على القروض . 1
كمصادر مالية .
68 مقرر الأسواق المالية
توفير المدخ ا رت لدى الأف ا رد وتوجيهها نحو الاستثمار في الأو ا رق المالية طويلة الأجل التي تظل . 2
مملوكة لهم ملكية كاملة إلى أن التصرف فيها بالبيع مما يساعد على الادخار الفردي الاختياري .
زيادة معدل النمو الاقتصادي للدولة واستق ا رر سياستها الاقتصادية والنقدية والسياسة الائتمانية . 3
المصرفية .
تمثيل كافة القطاعات المختلفة للنشاط الاقتصادي في بورصة الأو ا رق المالية حتى يزداد حجم وقيمة . 4
الأو ا رق المالية المتداولة وقيمتها السوقية .
وضع ضوابط قانونية وتنظيمية وإدارية تحد من عمليات المضاربة على الأو ا رق المالية المتداولة في . 5
البورصة والتي تحدد الاستق ا رر الاقتصادي والمالي للدولة والأف ا رد لتحقيق مكاسب مالية فردية غير
مشروعة.
نشر بيانات دورية عن الشركات المقيدة في البورصة توضح حقيقة مركزها المالي وربحيتها وعملياتها . 6
التجارية حتى يكون جميع المتعاملين على معرفة كاملة تساعدهم على اتخاذ ق ا رر الش ا رء والبيع .
توفر مناخ صالح وحيد للاستثمار يتميز بالمرونة وبساطة الإج ا رءات والذي يشجع الأف ا رد والشركات . 7
على إنشاء شركات مساهمة وطنية أو متعددة الجنسيات ذات استثمار مشترك .
تنوع الأو ا رق المالية المتداولة في البورصة لإتاحة الفرصة أمام المستثمر للمفاضلة واختيار ما يناسبه. . 8
أعضاء بورصة الأو ا رق المالية :
يتم التعامل داخل بورصة الأو ا رق المالية من خلال أعضاء البورصة وهم إما أعضاء عاملون أو غير
عاملين .
الأعضاء العاملون : . 1
هم الحاصلين على عضوية البورصة مقابل مبلغ محدد للحصول على العضوية تحدده لائحة البورصة
٬وتتمثل أهم فئات الأعضاء العاملين في البورصة في التالي :
السماسرة بالعمولة ٬ ويقتصر تعاملهم مع الجمهور ال ا رغب في الش ا رء أو بيع ورقة مالية يمتلكها مقابل . أ
عمولة أو سمسرة تحددها لائحة البورصة .
69 مقرر الأسواق المالية
سمسار الصالة أو المقصورة ٬ويقومون بتنفيذ طلبات البيع والش ا رء التي يعهد بها إليه زملاؤه . ب
السماسرة مقابل عمولة .
تجار الصالة أو المقصورة ٬ ويقومون بتنفيذ عمليات الش ا رء والبيع لحسابهم الخاص لتحقيق أرباح من . ج
و ا رء ذلك دون الاحتفاظ بالأو ا رق المالية لمدة طويلة .
المتخصصون وهم نوع من السماسرة الذين يتخصصون في التعامل في نوع واحد أو عدة أنواع من . د
الأو ا رق المالية ويقتصر عملهم على الأو ا رق المالية التي تصدرها الحكومة .
ه - السماسرة والمتعاملين في الصفقات الصغيرة أو تجار الطلبيات الصغيرة وهذه الفئة تختص في
الطلبيات الصغيرة 100 سهم أو أقل مقابل عمولة ولا تتعامل هذه الفئة مع الجمهور ولكن تعمل لحساب
بيوت السمسرة .
وكلاء بيوت السمسرة ٬ وهم سماسرة أعضاء بالبورصة يعملون لحساب بيوت السمسرة الكبيرة لتنفيذ . و
طلباتهم الكبيرة الخاصة بش ا رء أو بيع الأو ا رق المالية المتداولة في البورصة ٬ ويعاون الأعضاء العاملين
بالبورصة فئتان هما :
- المندوب الرئيسي : ويعمل موظف لدى سمسار بمعا ونته على تنفيذ أوامر المقصورة باسم
ولحساب السمسار .
- الوسطاء : هم حلقة اتصال بين السمسار والعملاء ويتلقون منهم أوامر الش ا رء والبيع وتنفيذ
الصفقات ويبلغونها للسمسار وتنفيذ الصفقات نيابة عن السمسار بالمقصورة وتحت مسئوليته .
الأعضاء غير العاملين : . 2
الأعضاء المنضمون : وهم كبار المتعاملين في البورصة ش ا رء وبيعا للأو ا رق المالية ولكن ليس لهم . أ
حق التعامل في المقصورة أو الصالة ٬ وهم البنوك وشركات التأمين وصناديق الاستثمار والشركات التي
تعمل في مجال تسويق الأو ا رق المالية لحساب عملائهم أو لحسابهم الخاص عن طريق العاملين
بالبورصة.
الأعضاء الم ا رسلون : وهم أعضاء عاملون في بورصة أجنبية ويمارسون نشاطهم في بورصة دولة . ب
أخرى عن طريق سمسار وطني مقيد في بورصة هذه الدولة .
70 مقرر الأسواق المالية
سماسرة الخصم : وهم نوع من السماسرة التي تقدم خدماتها الإدارية والكتابية الخاصة بإتمام عمليات . ج
البيع والش ا رء ويعملون من خلال بيوت السمسرة التي تقوم بعمليات حفظ الأو ا رق المالية المملوكة لعملائها
في خ ا زئنها وتحصيل عوائدها نيابة عن العملاء في تواريخ استحقاقها ٬ فضلا عن اتخاذ ق ا رر الش ا رء أو
البيع المناسب له دون الحاجة للتعامل مع الأعضاء العاملين في البورصة .
مكاتب الخدمات الاستثمارية : وهذه المكاتب لا تمارس نشاط السمسرة وتسويق الأو ا رق المالية ولكنها . د
تساعد في تدعيم كفاءة السوق المالي من خلال الد ا رسات والإعلانات التي تجريها هذه المكاتب عن نشاط
البورصة سواء لحساب بعض العملاء أو بيوت السمسرة مقابل عمولة يتفق عليها .
التنظيم الإداري للبورصة :
هناك تقسيمات أساسية لبورصة الأو ا رق المالية كسوق مالي منظم وأهمها هي :
لجنة البورصة : . 1
وتتكون لجنة البورصة من سبعة عشر عضوا تسعة منهم من السماسرة وخمسة من الأعضاء المنضمين
وثلاثة يعينهم الوزير المختص بالإش ا رف على أسواق أ رس المال لمدة محددة ومن الشخصيات المتخصصة
في الشئون المالية والاقتصادية وتعتبر بمثابة مجلس إدارة البورصة ولها الحق في :
- التحقق من حسن سير العمل في البورصة .
- سلطات تأديبية على أعضاء البورصة .
- الحق في تحديد حد أدنى وأعلى لأسعار الأو ا رق المالية المتداولة فيها .
- الحد من عمليات المضاربة والمحافظة على السوق من الانهيار والأزمات الطارئة .
الجمعية العمومية للبورصة : . 2
وتتكون من الأعضاء العاملين والمنضمين للبورصة وتجتمع مرة كل عام بناء على دعوة من لجنة
البورصة ٬ كما يمكن أن تجتمع أكثر من مرة في الحالات الطارئة .
وتختص بانتخاب لجنة البورصة والتصديق على المي ا زنية العمومية والحسابات الختامية للبورصة من
إي ا ردات ومصروفات ومناقشة كافة الأعمال والأنشطة المساعدة على تطوير العمل بالبورصة ورفع
كفاءتها.
71 مقرر الأسواق المالية
اللجنة الكلية للبورصة : . 3
ويتم تكوينها من عضو واحد من العاملين عن كل بورصة وعضوين منضمين ٬ ومندوب الحكومة ٬
وي أ رسها رئيس هيئة سوق المال أو نائبه ٬ وتفحص هذه اللجنة تطبيق اللوائح والقوانين المنظمة لعمل
البورصات واتخاذ كافة الق ا ر ا رت المنظمة لعمل البورصات .
مندوب الحكومة : . 4
يمثل الحكومة في البورصة لم ا رقبة تنفيذ القوانين واللوائح المعمول بها بالبورصة ٬ كما يحضر اجتماعات
الجمعية العامة بالبورصة ٬ ولجنة البورصة واللجان الفرعية فيها حتى تتوفر لق ا ر ا رتها الشرعية والرسمية
والملائمة مع القوانين والإج ا رءات والق ا ر ا رت التي تم اتخاذها إذا كانت مخالفة للقوانين واللوائح المعمول بها.
هيئة التحكيم : . 5
وهي هيئة تم تشكيلها للفصل في الن ا زعات التي تنشأ بين الفئات المتعاملة بالبورصة أو بينهم وبين العملاء
وق ا ر ا رتها ملزمة للطرفين المتنازعين .
مجلس التأديب : . 6
ويشكل برئاسة رئيس لجنة البورصة وعضوية عضو من الأعضاء العاملين وآخر من الأعضاء المنضمين
وتختص بالفصل في التصرفات المخالفة للوائح المعمول بها في البورصة وقوانينها والتي تخل بحسن سير
العمل بالبورصة والسلوك العام .
أساليب القيد والتداول في البورصة :
الاكتتاب المحدود : . 1
يهدف إلى توفير الأموال المطلوبة للشركة دون اللجوء للاقت ا رض ٬ ويتم تسويق الأو ا رق المالية المصدرة
خارج بورصة الأو ا رق المالية عن طريق السمسرة وشركات متخصصة في الترويج والتسويق لها .
الاكتتاب المباشر : . 2
عن طريق بورصة الأو ا رق المالية حيث يقوم السمسار كعضو عامل في البورصة بمساعدة إحدى بيوت
الإصدار بالاتفاق مع عدد من كبار المستثمرين على ش ا رء الأو ا رق المالية المصدرة من إحدى الشركات
التي تتميز بخصائص إدارية وتمويلية جيدة ٬ وبمجرد تنظيم عمليات الاكتتاب يقدم السمسار طلبا لبورصة
72 مقرر الأسواق المالية
الأو ا رق المالية ويمر بنفس إج ا رءات الاكتتاب المحدود ٬ يضاف إلى ذلك ضرورة الحصول على تصريح
من لجنة إصدار أ رس المال والقيام بإعلان عن الإصدار مع إيداع صورة من الإعلان لدى موثق
الشركات ٬ ولا تحصل الشركة على تصريح بالاكتتاب والتعامل في الأسهم إلا إذا كان الاكتتاب قد تم فعلا
بالكامل .
الاكتتاب العام : . 3
وهو بيع الأو ا رق المالية للجمهور فإذا كانت الشركة المصدرة للأو ا رق المالية مسجلة في البورصة ٬ فإن
الاكتتاب أو الإصدار العام يتم عن طريق السماسرة العاملين بالبورصة للاتفاق على حجم وشكل الإصدار
ثم تتم كافة إج ا رءات التصريح بالإصدار من قبل البورصة والإعلان عنه حتى يصبح الاكتتاب نافذا .
العرض للبيع : . 4
وبموجب هذه الطريقة يتم عرض الورقة المالية للبيع على الجمهور نيابة عن الشركة ولكن نيابة عن أحد
العملاء مالك الورقة المالية ولكن بسعر أعلى للبيع عن سعر الش ا رء ويتم هذا البيع في الصفقات العادية
التي تتم في البورصة .
الإصدار عن طريق العطاءات : . 5
ويهدف إلى حصول الشركة المصدرة للورقة المالية على الفروق المتوقعة في الأسعار ٬ حيث تقوم الشركة
بتحديد سعر مبدئي للورقة المالية ثم يتقدم المستثمرون بعطاءاتهم لش ا رء الكمية المصدرة بحد أقصى يتم
تحديده للمستثمر الواحد ويتم البيع لأصحاب العطاءات الذين يتقدمون بسعر أعلى ٬ وأيا كان الأسلوب في
تداول الأو ا رق المالية المصدرة فإن التعامل في الأو ا رق المالية داخل بورصة الأو ا رق المالية يقتصر على
الأو ا رق المالية المقيدة في البورصة سواء كانت مقيدة في جداول الأسعار الرسمية أو جداول الأسعار
المؤقتة ٬ حيث أن جداول الأسعار الرسمية هي التي يقيد فيها الأو ا رق المالية المستوفاة لكافة الشروط للقيد
بالبورصة كما يتم قيد الأو ا رق المالية الحكومية في هذا الجدول بق ا رر من الوزير المختص ٬ أما بالنسبة
للشركات فيتم بناء على طلب يقدم للجنة التسجيل بالبورصة خلال سنة على الأكثر من تاريخ قفل باب
الاكتتاب العام ٬ بينما في الجانب الآخر تعتبر جداول الأسعار المؤقتة هي التي يقيد فيها الأو ا رق المالية
الغير مستوفاة لشروط القيد بالبورصة .
73 مقرر الأسواق المالية
إدارة التداول في بورصة الأوراق المالية :
تتم إج ا رءات التداول والتعامل داخل البورصة من خلال مقصورة البورصة وهي مكان يجتمع فيه الأعضاء
العاملون بالبورصة ٬ ولا يسمح للبائعين أو المشترين دخول المقصورة ويخصص لهم مكان خارج المقصورة
للانتظار فيه ويتم إج ا رء الصفقات داخل المقصورة بطريقتين هما :
أسلوب المناداة : . 1
حيث يقوم السماسرة ومندوبوهم في النداء بصوت مرتفع لإتمام صفقات البيع أو الش ا رء دون الإفصاح عن
نواياهم الحقيقية عن كونهم بائعين أو مشترين للحصول على أعلى سعر للورقة المالية التي ينادى عليها
إلى أن يتقدم أحد السماسرة بالمقصورة بالاتفاق على سعر الورقة وتتم الصفقة إذا كان أحدهما بائعا والآخر
مشتريا .
أسلوب لوحات العرض : . 2
حيث يقوم السمسار قبل افتتاح الجلسة بعشر دقائق بتسليم الموظف المختص ليوضح جداول الأسعار على
لوحة العرض ٬ وأسعار الأو ا رق المالية التي يتعامل فيها لكي يدونها بطريقة ظاهرة وواضحة على لوحات
العرض المنتشرة على جانبي المقصورة ٬ ويكون لهذه الأو ا رق من الأولوية في التعامل عليها داخل
المقصورة ويشترط لصحة التعاقد على الصفقات أن تكون الكمية المشت ا ره مساوية للكمية المباعة ٬ ولا
يجوز لسمسار آخر أن يبيع نفس الورقة المدونة على لوحة العرض بسعر أقل أو أعلى من السعر المحدد
للبيع أو الش ا رء على لوحة العرض لأنها تعبر عن الأوامر المحددة لسعر التنفيذ .
أوامر البيع والشراء داخل البورصة :
ترتبط إج ا رءات التعامل على الأو ا رق المالية المتداولة في البورصة بأوامر الش ا رء والبيع التي تأخذ أحد
الأشكال التالية :
الأوامر الصادرة من العميل للسمسار : . 1
وهي التي يحدد بها العميل سعر الش ا رء أو البيع للأو ا رق المالية التي يمتلكها ٬ إما طبقا لأفضل سعر سائد
في السوق المالي للورقة وقت التعامل عليها قبل التعامل على الورقة المالية في البورصة وعادة ما يحدد
العميل للسمسار حدا أدنى واحدا أعلى حتى تتم عمليات البيع أو الش ا رء بأسرع ما يمكن .
74 مقرر الأسواق المالية
الأوامر الآجلة المحددة بوقت محدد لعملية الش ا رء والبيع : . 2
وقد يكون البعد الزمني للتنفيذ يوما أو أسبوعا أو شه ا ر أو أكثر دون تحديد مسبق لأسعار البيع أو الش ا رء ٬
وفي هذه الحالة يقوم السمسار بتنفيذ عملية الش ا رء أو البيع بأفضل سعر ممكن لصالح العميل أو يؤجل
العملية لتوقعه ظروف قد تحدث توت ا ر في السعر صعودا أو هبوطا وفي هذه الحالة فإن السمسار يتخذ
الق ا رر في ضوء الحد الأعلى والأدنى بسعر الش ا رء أو البيع الذي يتوقعه السمسار .
الأوامر المطلقة : . 3
في مثل هذه الأوامر يترك للسمسار حرية إب ا رم الصفقة حسب ما ي ا ره مناسبا للعميل سواء من حيث نوع
الورقة التي يجرى التعامل عليها ووقت التنفيذ لعملية البيع أو الش ا رء ٬ وهنا إذا لم يكن السمسار ذا خبرة
وكفاءة عالية وأمينا فقد يدفع عميله إلى الإفلاس أو الخسارة .
السمات التي يجب أن تتوافر في السمسار :
الأمانة المهنية والصدق والعدالة الموضوعية . . 1
تحقيق أعلى عائد بأقل تكلفة ومخاطرة . . 2
تجنب استغلال العملاء ( المستثمرين والمضاربين ) . . 3
تحصيل العمولات القانونية فقط ٬ وهي عبارة عن نسبة في الألف من قيمة الأسهم أو السندات محل . 4
التداول .
ضرورة قيد السمسار في البورصة تحت سجل محدد . . 5
توفير الخب رة المالية بالأو ا رق المالية . . 6
القدرة على توفير الاستشا ا رت والإفصاح بالمعلومات اللازمة لترشيد العملاء . . 7
تنفيذ أوامر العملاء بدقة . . 8
عدم التصرف غير القانوني في البورصة برفع الأسعار أو خفضها بما يلحق الأض ا رر بالمتعاملين أو . 9
إتمام صفقات وهمية .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق