الأربعاء، 20 مايو، 2015

مداخل إدارة التميز



مداخل إدارة التميز
تسعي معظم المنظمات إلي إدارة ما يسمي بالتميز كأحد الأساليب التي تساعد علي مواجهة المنافسة. ويتطلب هذا أمرين أساسيين هما:-
أ) الوضع التنافسي للمنظمة Competitive Position : لقد تناول الفكر الإداري الوضع التنافسي للمنظمة, وهذا الوضع تشكله خمس قوي تنافسية وهي كما يلي:-
-          تهديد المنافسين الجدد.
-          الصراع بين المنافسين الحاليين.
-          تهديد المنتوجات البديلة.
-          قوي المشترين التفاوضية.
-          قوي الموردين التفاوضية.
ويري البعض أن لكل منظمة إستراتيجية تنافسية شاملة هي خليط للأهداف المستهدفة من قبل المنظمة ووسائلها لتحقيق هذه الأهداف .وتشمل صياغة الإستراتيجية التنافسية للمنظمة الأخذ بالإعتبار أربع عوامل رئيسية وهي:-
1)     نقاط القوة و الضعف للمنظمة.
2)     الفرص والتهديدات.
3)     القيم الشخصية لمدراء المنظمة.
4)     التوقعات الإجتماعية.
ب)  مداخل إدارة التميز: تتعدد مداخل إدارة التميز في منظمات الأعمال بين دراسات أكاديمية وبحوث علمية,ودراسات ميدانية ,ومن أهم هذه المداخل كما يلي:-
أولا: ما حدده  (دراكر ) كمدخل لإدارة التميز وينحصر في :-
(1-   الأفراد العاملين. 2- البيئة المادية للمنظمة. 3- العمليات. 4- المنتوجات.).
ثانيا : الدراسة الميدانية التي قام بها (توماس بيترز)  أحد خبراء الإدارة في الولايات المتحدة , حيث قام بهذه الدراسة للتعرف علي أسباب التميز في منظمات الأعمال , وقد خرج بمجموعة من المبادئ الأساسية التي تستخدمها الشركات المتميزة لكي تبقي علي القمة وهي كما يلي:-
1-     الإنحياز إلي العمل.
2-     التقرب إلي العمل.
3-     الإدارة الذاتية والريادة.
4-     الإنتاجية من قبل العاملين.
5-     الإندماج في التنفيذ.
6-     الإلتصاق بالنشاط الأصلي للشركة.
7-     التنظيم البسيط ,والهيئة الإدارية الصغيرة.
8-     صفات الحرية والإنضباط.
إن فكرة التركيز علي إستخدام عمليات المنظمة كمدخل لتحقيق ميزة تنافسية للمنظمة ,حيث أنه يمكن أن تُمارس وظيفة التسويق بإستخدام تقنية المعلومات(IT) أو بما يسمي بالتسويق الإلكتروني.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق