الجمعة، 8 مايو، 2015

هندسة الجينات



هندسة الجينات
س : عرّف هندسة الجينات. ( وزارة )
هي العلم الذي يبحث في تكنولوجيا تصنيع الجينات و إعدادها بشكلها الحيوي لمكافحة بعض الإمراض التي تصيب البشرية.
س : اذكر نتائج اكتشاف هندسة الجينات.
أدت إلى الكشف عن كثير من المعلومات المتعلقة بالموروثات  و عملها و طرق استنساخها و بددت الغموض الذي كان يكتنفها، و دخلت في مجال الحياة مثل الصناعة و الطب و الزراعة.
س : ما فائدة هندسة الجينات في مجالي الطب و الزراعة ؟  ( وزارة )
في الطب :
إنتاج بعض المضادات الحيوية الفاعلة لمعالجة كثير من الأمراض مثل : التهاب الكبد الوبائي و الملاريا.
إنتاج الكثير من المستحضرات الطبية بكميات تجارية مثل: الأنسولين وهرمون النمو ومواد لإذابة جلطات الدم.
تحضير الكثير من الأنزيمات و اللقاحات و تشخيص الأمراض ذات المنشأ الوراثي مثل : فقر الدم والسكري.
في الزراعة :
إنتاج الكثير من الأصناف النباتية التي تمتاز بالمقاومة للمبيدات الحشرية و الفطريات و التي أدت إلى تحسين الإنتاج الزراعي كماً و نوعاً.
إنتاج حيوانات معدلة وراثياً لها قدرة على مقاومة الإمراض و أيضاً تمَّ الاستفادة من هندسة الجينات في زيادة سرعة نمو بعض الحيوانات و زيادة  قدرتها على إنتاج اللحوم  و الألبان و تحسن نوعيتها.
س : فسّر العبارة الآتية : هندسة الجينات سلاح ذو حدين.
برزت العديد من المخاوف من تحوّل أهداف هندسة الجينات من خدمة البشرية و حل المشكلات إلى أهداف اقتصادية دون الاهتمام بسلامة البيئة و صحة الإنسان نتيجة زيادة الاهتمام ببحوث بعض الدول في هذا المجال.
س : فسّر : معارضة بعض العلماء لاستخدام هندسة الجينات. ( وزارة )
لأنها تحدث تغييراً في صفات الكائن الحي وإنتاج كائنات مثل البكتيريا ذات صفات جديدة خطيرة جداً، وتخوفهم من تسرّب بعض الكائنات الحية الدقيقة و المهندسة جينياً إلى البيئة و التي تسبب إمراض و مشاكل صعب السيطرة عليها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق