الأحد، 24 مايو، 2015

خصائص الأسواق المالية الرسمية



خصائص الأسواق المالية الرسمية :
تتسم الأو ا رق المالية الرسمية بالخصائص التالية :
-1 بيع وش ا رء الأسهم والسندات
-2 نشر معلومات يومية عن موجز الأسهم المباعة بأسعارها الحقيقية للتعامل
-3 تحديد عمليات التداول للأسهم المصدرة من الشركات والتي يحتفظ بها حاملوها .
-4 بتم التداول والمعاملات الش ا رئية والبيعية بين مجموعة الوسطاء .
شروط قيام الأسواق المالية :
لكي تقوم سوق الأو ا رق المالية خاصة سوق أ رس المال فلا بد من توافر مجموعة من الشروط أهمها :
-1 العلانية وبالتالي يجب نشر الأسعار اليومية للأو ا رق المالية للتعامل عليها في نشرة مكتوبة.
-2 يتم التعامل داخل السوق من خلال الوسطاء الماليين والسماسرة الذين يمثلون حلقة الوصل بين البائع
والمشتري .
-3 يجب أن تكون الأو ا رق المالية قابلة للتداول .
-4 يجب أن تتسم الأو ا رق المالية بالمرونة الكافية لسهولة انتقال ملكية الأو ا رق من مشروع لآخر .
-5 يجب أن تتحقق في هذه الأسواق عنصر المنافسة الحرة بين العرض والطلب لتكون أسواقا متوازنة.
-6 توافر الحرية الاقتصادية حتى تتمكن سوق الأو ا رق المالية من القيام بدورها .
15 مقرر الأسواق المالية
-7 وجود خب ا رء أكفاء لإدارة التداول داخل البورصة حفاظا على أموال العملاء ولضمان استق ا رر نشاط
السوق .
-8 توافر التغطية المناسبة لربط البورصات ببعضها البعض لضمان توافر المعلومات بدقة .
-9 سرعة إتمام الصفقات وعرض آ ا رء العملاء خلال المدة بالشروط المحددة بآ ا رئهم .
-10 التأكد على أن التعامل يتم على أو ا رق مالية سليمة وأن عقد العمليات لا يصاحبه غش أو
تلاعب.
-11 يجوز التعامل على أي عدد من الأو ا رق المالية ويكون سعر التداول للأو ا رق المالية آخر سعر تم
التنفيذ به خلال يوم العمل .
-12 تلتزم شركات السمسرة التي نفذت عملية على خلاف آ ا رء العميل أو على ورقة مالية غير جائز
تداولها قانونا أو محجوز عليها بتسليم ورقة غيرها خلال أسبوع من تاريخ المطالبة وإلا وجب تعويض
العميل .
-13 تلتزم كل بورصة بتقديم التقارير الدولية التالية عن حركة تداول الأو ا رق المالية المقيدة بها إلى
هيئة سوق المال وهي :
إخطار يومي عن حركة التداول ·
إخطار نصف شهري ٬ وشهري عن حركة التداول ·
إخطار سنوي عن حركة التداول ·
-14 الت ا زم البورصة بإعداد نشرة شهرية تتضمن بيانا بالأو ا رق المالية التي تم قيدها خلال الشهر
وإجمالي حجم التداول الشهري للأو ا رق المالية المقيدة موزعة على مطالبات النشاط المختلفة.
16 مقرر الأسواق المالية
العولمة المالية ومستقبل الأسواق العربية ل أ رس المال
مقدمة :
ظهر التحول نحو العولمة الاقتصادية في ضوء التغي ا رت العالمية السريعة والمتلاحقة والعميقة في آثارها
وتوجهاتها المستقبلية ٬ وخاصة تلك التي شهدها الربع الأخير من القرن العشرين الماضي ٬ حيث تحول
الاقتصاد العالمي بالفعل إلى قرية صغيرة متنافسة الأط ا رف بفعل الثورة التكنولوجية والمعلوماتية وأصبح
هناك سوقا واحدا يوسع دائرة ومجال المنافسة لكل المتعاملين الدوليين ٬ وأصبح اللاعبون الفاعلون في
السوق العالمي ليس فقط الدول والحكومات بل منظمات عالمية وشركات متعددة الجنسيات وتكتلات
اقتصادية عملاقة والكل يحاول توحيد سلوك اللعبة والتعامل ٬ ويسعى بكل قوة إلى اقتناص الفرص
ومواجهة التهديدات في إطار إ ا زلة القيود بكل أشكالها وتحرير المعاملات في ظل التحول نحو آليات
السوق .
وفي هذا الإطار برز مفهوم العولمة الاقتصادية كمفهوم جديد وتحولا اقتصاديا عالميا لا ي ا زل يثير جدلا
واسع النطاق حوله من حيث تحديده وآثاره وأبعاده والذي لا يمكن استيعابه إلا في ضوء تلك التغي ا رت
وخاصة مع ت ا زيد وتعميق مبدأ الاعتماد الاقتصادي المتبادل وتكون الأسواق العالمية وتحركات الأسعار
والتغي ا رت في حجم ونوعية الإنتاج وتوجهات التجارة العالمية وتحركات رؤوس الأموال الساخنة التي
تستخدم بشكل مؤثر في المضاربة الدولية من خلال المضاربين الدوليين والتابعين في معظم الأحيان
للشركات متعددة الجنسيات التي تعمل باستم ا رر على تخفيض تكلفة النقل والاتصالات وتحقيق التطو ا رت
التكنولوجية ومن ثم تحقيق العولمة الاقتصادية .
وتنقسم العولمة الاقتصادية إلى العولمة الإنتاجية والعولمة المالية التي سنركز عليها في هذا التقرير ٬ ولكن
بداية لابد لنا من تعريف العولمة الاقتصادية بشكلها الشامل ومن ثم الحديث عن العولمة المالية بشئ من
التركيز.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق