السبت، 16 مايو، 2015

نظرية الثمن



نظرية الثمن
الطلب و تنبؤات الطلب
يمكن القول بأن قيمة السلعة أو الخدمة هي عبارة عن مقدار الفائدة التي يحصل عليها الفرد نظير تنازله عن وحدة أو وحدات من سلعة أخرى. ونستنتج من هذا المعنى أن قيمة السلعة تتحدد عينياً عن طريق التبادل المباشر بين السلع و الخدمات دون  وجود وسيط للمبادلة.
الطلب الكلي على السلعة هو "الكميات التي يكون المستهلكون مستعدين و قادرين على شرائها من السلعة عند مختلف الأثمان المحتملة خلال فترة زمنية معينة".  
 العوامل المؤثرة   
ثمن السلعة
(2)-دخل المستهلكين
(3)- أثمان السلع الأخرى البديلة  
(4)- أذواق المستهلكين   

صياغة دالة الطلبDemand Function :
     إن العلاقة بين الكمية المطلوبة من السلعة وبين تلك العوامل التي تؤثر في الطلب على السلعة تسمى دالة الطلب ويمكن وضع دالة الطلب في الصورة الآتية:-
حيث: Qd : الكمية المطلوبة من السلعة (خلال مدة زمنية معينة).  
      P : ثمن السلعة.
       Y: الدخل.
      Ps : ثمن السلعة الأخرى البديلة.
     Pc  : ثمن السلعة الأخرى المكملة.
:T         أذواق المستهلكين  
قانون الطلبThe Law of Demand : يوضح قانون الطلب العلاقة العكسية بين ثمن السلعة والكمية المطلوبة منها ومضمونه هو أنه عندما يرتفع ثمن السلعة فإن الكمية المطلوبة منها تنخفض وعندما ينخفض ثمن السلعة تزداد الكمية المطلوبة منها وذلك مع افتراض ثبات العوامل الأخرى المؤثرة على الطلب.
دالة الطلب السعريةPrice Demand Function  :
دالة الطلب السعرية تعبر عن العلاقة بين الكمية المطلوبة من السلعة و ثمن السلعة مع افتراض ثبات العوامل الأخرى. ويمكن التعبير عن دالة الطلب السعرية في شكل جدول يسمى جدول الطلب، أو شكل منحنى الطلب، أو في شكل معادلة رياضية هي معادلة الطلب السعرية وذلك على الوجه التالي:-
 جدول الطلب: عبارة عن قائمة توضح الكميات التي يطلبها المستهلك من السلعة أو الخدمة عند الأثمان المختلفة، فإذا أردنا التعبير عن دالة الطلب السعرية بجدول للطلب فسيكون على النحو التالي:-
الكمية المطلوبة (Qd)
ثمن السلعة (P)
12
0
10
1
8
2
6
3
4
4
2
5
0
6
منحنى الطلبDemand Curve :
وهو المنحنى الممثل للعلاقة العكسية بين ثمن السلعة والكمية المطلوبة منها. وينحدر المنحنى من أعلى إلى أسفل متجها جهة اليمين أي أن ميله سالب، حيث أن انخفاض ثمن السلعة يؤدي إلى زيادة الكمية المطلوبة منها، والعكس بالعكس.  ويكون هناك انتقال من نقطة لأخرى على نفس منحنى الطلب وهذا يسمى تغير الكمية المطلوبة.
معادلة الطلب: يمكن التعبير عن دالة الطلب السعرية وهي العلاقة الرياضية بين الكمية المطلوبة من السلعة وثمنها على الشكل التالي:-   Qd  =  a  -  b P   حيث:  Qd: الكمية المطلوبة من السلعة.      
P : ثمن السلعة.
a : معامل ثابت يعبر عن الكمية المطلوبة من السلعة بفرض أن ثمنها يساوي صفراً.
b: مقدار التغير في الكمية المطلوبة من السلعة عندما يتغير الثمن بوحدة واحدة، وهو يمثل نسبة التغير في الكمية المطلوبة إلى التغير في ثمنها، أي أن:
      
وتكون قيمة المعامل سالباً لأن تغير الكمية المطلوبة يكون في عكس اتجاه التغير في الثمن أي تكون العلاقة بين الكمية المطلوبة والثمن علاقة عكسية.
التغير في الكمية المطلوبة و التغير في الطلب:
التغير في الكمية المطلوبة معناه تغير الكمية المطلوبة من السلعة نتيجة لحدوث تغير في سعر السلعة نفسها، وهنا يكون الانتقال من نقطة إلى أخرى على نفس منحنى الطلب. وفي هذه الحالة يفترض ثبات العوامل الأخرى المؤثرة على الطلب والتي تسمى ظروف الطلب كما في الرسم السابق.  يبين الرسم أن ارتفاع ثمن السلعة من المستوى P إلى المستوى  Pَ أدى إلى نقص الكمية المطلوبة من السلعة من Q إلى Qَ و من ثم الانتقال من نقطة إلى أخرى على منحنى الطلب. أما تغيرالطلب فمعناه زيادة أو نقص الطلب على السلعة بسبب تغير في ظروف الطلب أي تغير عامل أو أكثر من العوامل الأخرى المؤثرة في الطلب على السلعة، وهذا يؤدي إلى انتقال منحنى الطلب على السلعة بأكمله إما إلى جهة اليمين في حالة زيادة الطلب أو إلى جهة اليسار في حالة نقص الطلب.
( أ )- حالة زيادة الطلب: إذا حدث تغير في أحد العوامل الأخرى المسماة ظروف الطلب بحيث يزداد الطلب على السلعة فإن منحنى الطلب ينتقل إلى جهة اليمين كما في الرسم التالي، ويحدث ذلك في الحالات:
1-   إذا حدثت زيادة في عدد المستهلكين.
2- إذا حدثت زيادة في دخل المستهلك.
3- إذا تغيرت أذواق المستهلكين بزيادة إقبالهم على السلعة.
4- إذا حدث ارتفاع في ثمن السلعة البديلة، فمثلا إذا ارتفع ثمن اللحوم يزداد الطلب على الدجاج وينتقل منحنى الطلب على الدجاج إلى جهة اليمين.
5- إذا حدث انخفاض في ثمن السلعة المكملة، فمثلا إذا انخفض ثمن الشاي يزداد الطلب على السكر وينتقل الطلب على السكر إلى جهة اليمين.
(ب)- حالة نقص الطلب: إذا حدث تغير في ظروف الطلب أي حدث تغير في أي عامل من العوامل الأخرى المؤثرة في الطلب(غير ثمن السلعة) بالشكل الذي يؤدي إلى نقص الطلب على السلعة، فإن منحنى الطلب سوف ينتقل بأكمله إلى جهة اليسار كما في الرسم التالي:-
و يحدث ذلك في الحالات الآتية:
1- إذا حدث نقص في عدد المستهلكين.
2- إذا حدث نقص في دخل المستهلك.
3- إذا تغيرت أذواق المستهلكين بحيث يقل إقبالهم على السلعة.
4- إذا حدث انخفاض في ثمن السلعة البديلة، فمثلاً إذا انخفض ثمن اللحوم ينخفض الطلب على الدجاج و ينتقل منحنى الطلب على الدجاج إلى جهة اليسار.
     1-       إذا حدث ارتفاع في ثمن السلعة المكملة، فمثلاً إذا ارتفع ثمن الشاي ينخفض الطلب على السكر و ينتقل الطلب على السكر إلى جهة اليسار. 



  الطلبElasticity of Demand :
إن العلاقة الدالية بين الكمية المطلوبة كمتغير تابع والعوامل المؤثرة عليها كمتغيرات مستقلة تعني أن الكمية المطلوبة من السلعة ستتغير عند تغير أي عامل من العوامل أو المتغيرات المستقلة.   وعلينا ان نفرق بين ثلاثة أنواع لمرونة الطلب وهي: مرونة الطلب السعرية، ومرونة الطلب الدخلية، ومرونة الطلب المتقاطعة.
مرونة الطلب السعريةPrice Elasticity of Demand :
وتقاس مرونة الطلب السعرية كالآتي:-
                             نسبة التغير في الكمية المطلوبة
مرونة الطلب السعرية = ـــــــــــــــــــ
                                 نسبة التغير في الثمن

                           مقدار التغير في الكمية المطلوبة         مقدار التغير في الثمن
                     =   ـــــــــــــــــ  ÷   ــــــــــــ
                               الكمية المطلوبة الأصلية                الثمن الأصلي

                       
                                                                       
                                  
                                            التغير في الكمية المطلوبة           الثمن الأصلي
أي أن مرونة الطلب السعرية =  ــــــــــــــ ×  ـــــــــــ
                                     التغير في الثمن              الكمية المطلوبة الأصلية

                              
 وتكون إشارة معامل مرونة الطلب السعرية سالبة نظراً للعلاقة العكسية بين الثمن والكمية المطلوبة، حيث أن تغير الكمية المطلوبة يكون في عكس اتجاه التغير في الثمن. وإذا كان معامل المرونة يساوي الواحد الصحيح يكون الطلب على السلعة متكافئ المرونة. والأمثلة التالية توضح كيفية قياس مرونة الطلب السعرية، وتوضح الحالات الأساسية للمرونة.
مثال:
[1]- حالة الطلب المرن:
       ثمن السلعة        الكمية المطلوبة
        10 ريال             100 وحدة
       8  ريال             150 وحدة
لحساب مرونة الطلب السعرية لتلك السلعة نطبق القانون السابق:
                    
يتبين أن معامل مرونة الطلب قيمته 2.5 أي أكبر من الواحد الصحيح و بالتالي يكون الطلب على السلعة طلبا مرنا.
 [2]- حالة الطلب غير المرن:
                    ثمن السلعة        الكمية المطلوبة
10                            ريال            100 وحدة
                       8  ريال            110 وحدة
                          
نجد هنا أن معامل مرونة الطلب قيمته 0.5 أي أقل من الواحد الصحيح وبالتالي يكون الطلب على السلعة طلبا غير مرن .
[3]- حالة الطلب متكافئ المرونة:
                     ثمن السلعة        الكمية المطلوبة
                      10 ريال            100 وحدة
                      8  ريال            120 وحدة
                            
نلاحظ أن القيمة العددية لمعامل مرونة الطلب مساوية واحد صحيح و بالتالي يكون الطلب على السلعة طلباً متكافئ المرونة.   

حالة الطلب العديم المرونة:
في هذه الحالة تكون الكمية المطلوبة من السلعة عديمة الاستجابة لتغيرات ثمنها، أي أن معامل مرونة الطلب مساويا الصفر.  
حالة الطلب اللانهائي المرونة:                          
في هذه الحالة تكون مرونة الطلب مساوية ما لانهاية ( ) لأنه إذا حدث تغير في ثمن السلعة فإنه يترتب على ذلك حدوث تغير لا نهائي وغير محدود في الكمية المطلوبة منها، وتكون نسبة التغير في الكمية المطلوبة مساوية ما لانهاية، وإذا قسمت على نسبة التغير في الثمن تكون المرونة مساوية ما نهاية.
مرونة القوسArc Elasticity :
المقياس السابق لمرونة الطلب السعرية يقيس المرونة عند نقطة معينة على منحنى الطلب و لذلك فهو يسمى مرونة النقطة . و تقاس مرونة القوس بالطريقة التالية:-
                              
 حيث أن متوسط السعرين P ، Qd   متوسط الكميتين المطلوبتين.
العوامل المؤثرة على مرونة الطلب السعرية:
تختلف مرونة الطلب السعرية باختلاف السلع، أي أن درجة استجابة الكمية المطلوبة من السلعة للتغيرات التي تحدث في ثمنها تختلف من سلعة لأخرى، و هناك عدة عوامل تفسر ذلك، أهمها:-
(1)     - أهمية السلعة و ضرورتها للمستهلك
(2)     مدى توافر بدائل للسلعة:  
(3)     تعدد استعمالات السلعة
(4)     مستوى سعر السلعة و نسبة ما ينفق عليها من دخل المستهلك
(5)     طول الفترة الزمنية أو قصرها

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق