الجمعة، 15 مايو، 2015

أدلة التدقيق



أدلة التدقيق audit evidence


ادلة التدقيق تعني كل ما يمكن ان يجمعه المدقق من ادله محاسبيه التي تدعم رايه الفني حول صحة القوائم المالية وكما نص المعيار الثالث من معايير العمل الميداني والمتعارف عليها بانه يجب الحصول على قدر وافي من الادلة والاثباتات عن طريق فحص المستندات والملاحظات والاستفسارات والمصادقات كاساس سليم لابداء الراي في القوائم المالية.
لكي يجمع المدقق الادلة يجب ان يسال 4 اسئلة مهمة في كل عملية تدقيق  وهي :
1.    اية اجرائات تدقيق يجب ان تستخدم .
2.    ما هو حجم العينات التي يجب ان يختارها .
3.    ما هي الحسابات التي سوف يتم تدقيقها.
4.    ما هو التوقيت الملائم لتنفيذ الاجراءات.
برنامج التدقيق هو قائمة  من مجموعة اجراءات التي تشمل عادة حجم العينات , الحسابات التي سوف يتم تدقيقها , التوقيت.

للادلة يوجد محددان هما موثوقية الادلة وكفاية الادلة ولكل منهما خصائص خاصة .
موثوقية الادلة لها 7 خصائص وهي :
1.    ملائمة الادلة
2.    استقلالية مقدم الادلة
3.    فعالية نظام الرقابة الداخلية
4.    حصول المدقق على الادلة بصورة مباشرة
5.    تاهيل وكفاءة  مقدم الادلة
6.    درجة الموضوعية في الادلة
7.    التوقيت الملائم
اما بالنسبة لكفاية الادلة فانها تقاس بشكل اساسي عن طريق حجم العينات التي اختارها المدقق ولها عدة عوامل تحدد الحجم الملائم لاختيار العينة ومن اهمها :
1.    1-توقعات المدقق حول الاخطاء المحاسبية في القوائم.
2.    فعالية نظام الرقابة الداخلية لدى الشركة التي يتم لديها التدقيق.


انواع ادلة التدقيق


انواع ادلة التدقيق 7 وهي :
1.    الفحص الذاتي
2.    المصادقات
3.    التوثيق
4.    الاجرائات التحليلية
5.    استعلامات الزبائن
6.    اعادة الاحتساب
7.    المراقبة

 

الفحص الذاتي
 هو فحص او عد الاصول الملموسة وكل ما يتعلق بتسجيلها ويستخدم بكثرة في حسابات المخزون والنقدية.

المصادقات
 هي وصف لوصل مكتوب او شفوي من طرف ثالث التي تحقق دقة المعلومات المطلوبة من المدقق وهذا الطلب يعمل ويقدم من الزبون ويسال الطرف المستقل لان يستجيب مباشرة للمدقق لان المصادقات تأتي من مصدر مستقل , وهنالك مصادقات ايجابية ومصادقات سلبية .

التوثيق
 هو فحص مستندات وسجلات وملفات الزبون التي يجب ان تشمل في القوائم المالية ويوجد نوعان ملفات داخلية وملفات خارجية والملفات الداخلية هي التي تحضر داخل الشركة نفسها وهذا الملف لا يخرج ابدا خارج الشركة اما الملفات الخارجية فهي التي تكون بحوزة شخص خارج المنظمة الذي يعتبر طرف من العملية التي حصلت التي تكون حاليا في يد الزبون او تكون جاهزة للوصول لاي شخص يريد الحصول عليها.

الاجراءات التحليلية
 هي استخدام المقارنات والعلاقات لفحص هل الحساب او اية بيانات اخرى تظهر بشكل معقول , واستخدام الاجراءات التحليلية قد زاد مع توفير الكمبيوترات للمساعدة في الاحتسابات.وتستخدم لعدة اسباب وهي :
1)    فهم بيئة عمل العميل ومجال صناعتة الذي يعمل بة .
2)    اختبار هل الشركة لها مقدرة على الاستمرار في العمل ام لا.
3)    الاشارة الى الاخطاء المحتملة في القوائم.
4)    تقليل تفاصيل اختبار المدقق.


استعلامات الزبائن

 هو الحصول على معلومات مكتوبة او شفوية من الزبون ردا على أسئلة المدقق.

إعادة الاحتساب
 تتعلق بإعادة فحص العينة عن طريق الاحتساب مجددا وتحويل معلومات من الزبون في فترة التدقيق .

الملاحظة والمراقبة
 هي فحص المستندات والوثائق وكل الأمور عن طريق الملاحظة المباشرة ومراقبة المدقق نفسه للأمور ويراقب أيضا كيفية سير العمل في المنظمة وكل هذا يكون خلال فترة التدقيق .




يجب هنا أن ننتبه بان الفحص الذاتي والمصادقات تكلفتها اكبر من باقي أنواع الأدلة لأنها عادة تتطلب من المدقق أن يكون قوي الملاحظة عند احتساب المدقق للأصول وذلك يكون عادة في تاريخ إعداد الميزانية, والمصادقات كذلك لأنها تتطلب إتباع إجراءات حرصه وشديدة في عملية تحضير المصادقات والبريد وإعداد الوصولات وكل الأمور الأخرى .
أما التوثيق والإجراءات التحليلية فان تكلفتها اقل نسبيا  وإعادة الاحتساب عادة تعتبر اقل تكلفة من باقي الأدلة لأنها تتعلق بالقيام بعمليات حسابية  بسيطة التي يمكن تعقبها وتصحيحها مباشرة وبشكل سريع.





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق