الجمعة، 8 مايو، 2015

التكنولوجيا وثورة الاتصالات



مفهوم التكنولوجيا
س : فسّر:  لقد اثّر التقدم المذهل في القرن الحالي في انشطة المجتمع المختلفة و اسهم في تطويرها.
نظرًا لما وفره من المعلومات و خبرات واتاحة الوسائل و الاجهزة و الادوات و التنظيمات على المستوى الاداري.
س : عرّف التكنولوجيا.
هي علم المهارة الفنية و جاءت من كلمة اغريقية مشتقة من techno  وتعني مهارة فنية و كلمة  logosوتعني علم.
س: ما اسم العالم الذي عرّف التكنولوجيا بانها التطبيق النظامي للمعرفة العلمية أومعرفة منظمة من اجل اغراض علمية ؟ العالم جلبرت.
س : ماذا يمكن ان نستنتج من التعريفات السابقة للتكنولوجيا ؟
نستنتج ان التكنولوجيا هي طريقة نظامية تسير وفق المعارف المنظمة و تستخدم جميع الامكانات المتاحة و المادية كانت ام غير مادية باسلوب فعّل لانجاز العمل المرغوب فيه الى درجة عالية من الاتقان او الكفاية.
س : للتكنولوجيا ثلاث معانٍ ، ناقش ذلك.
 التكنولوجيا كعمليات : هي التطبيق النظامي للمعرفة العلمية.
2ـ التكنولوجيا كنواتج :  هي الادوات و الاجهزة و المواد الناتجة عن تطبيق المعرفة العلمية.
 التكنولوجيا كعملية و نواتج معاً : نستعمل هذا المعنى عندما نقصد العمليات و نواتجها معا مثل تقنيات الحاسوب.
س : اذكر العناصر الرئيسية التي تتطلبها العملية التكنولوجية و تطبيقاتها ؟ ( وزارة )
 الانسان والمادة والادوات.
ثانيا : ثورة الاتصالات و المعلومات
س : عرّف النظام الدولي للمعلومات.
هو النمط الجديد للتطور و السيطرة و السلطة و يعتمد على المعرفة العلمية المتقدمة اعتماداً كلياً.
س : اذكر ميّزات النظام الدولي للمعلومات.
سيطرة المعلومات المقروءة في مختلف المجالات.
بروز صناعة المعلومات باعتبارها الركيزة الاساسية في بناء الاقتصاديات الوطنية.
تميّز الانشطة المعرفية لتكون اكثر فاعلية في مجال الانتاج.
س : على ماذا ترتكز المعلومات في جوهرها ؟  ترتكز على مادة خام اصلية وهي  ( البيانات ).


س : اذكر الشروط التي يجب أن تتوفر لتقديم معلومات جيدة. ( وزارة )
بُعدها عن الخطأ قدر المستطاع مع التمتع بالدقة.
شموليتها مع عدم المبالغة في ذلك.
توافقها زمنياً مع الاحداث.
س : اذكر المعايير التي يستند عليها الكثيرين الذين يعتبرون المعلومات انها ذاتية التنظيم.
1ـ المعيار الاجتماعي : من حيث ارتقاء المعلومات بمستوى المعيشة و ان تتاح المعلومات للعامة و الخاصة مع تميزها بالجودة.
2ـ المعيار التكنولوجي : أي ان المعلومات بمستوى مصدر القوة السياسية و يحدث انتشاراً واسعاً لتطبيق المعلومات في المكاتب و المصانع و التعليم و المنزل.
3ـ المعيار الاقتصادي : اهميتها الاقتصادية في كونها مورداً اقتصاديا أو خدمة أو سلعة أو مساهمتها في خلق فرص جديدة للعمالة.
4ـ المعيار السياسي : أي أن المعلومات ثؤدي الى بلورة العملية السياسية من خلال مشاركة أكبر من الجماهير وزيادة معدل اجماع الرأي.
5ـ المعيار الثقافي : انها  تؤدي  دوراً يتعلق بالقيم الثقافية.
س : اذكر مجالات ثورة الاتصالات و المعلومات.
الثورة المعلوماتية.              ثورة الحسابات الالكترونية.             ثورة  وسائل الاتصال.
س :  وضّح الغاية من الثورة المعلوماتية .
تتمثّل في الانفجار المعرفي الضخم.
تحقيق اقصى سيطرة على المعلومات الفائضة المتدفقة و طرحها على الملأ في أسرع وقت و اقل جهد من خلال تنظيم المعلومات ثم بثها بواسطة الحاسوب و الوسائل المساعدة له.
س : وضّح مظاهر الثورة المعلوماتية في مجال الحاسبات الالكترونية.
تتمثل في التطور اللامتناهي هي بانتاج انظمة معلومات مختلفة و هذا ينعكس على ادارة نظم و شبكات المعلومات.
هناك تزاوج بين تكنولوجيا الحاسبات الالكترونية و تكنولوجيا الاتصالات.
هناك اهتمام كبير بكيفية اقتناء و اختزال و تجهيز المعلومات و كيفية حفظها سواء اكانت مطبوعة ام مصورة ام مسموعة ام مرئية ام ممغنطة او موجهة بالليزر ثم بثها من خلال توليفة من المعلومات الالكترونية الحاسبة ووسائل واجهزة الاتصال عن بُعد.
س : اذكر سمات أو ميّزات الثورة المعلوماتية في وسائل الاتصال.
1ـ التسارع : و هي سمة العصر الذي نعيش فيه حيث انعكست بالنتائج السلبية على دول الجنوب حين كان تأثيرها ايجابياً في دول الشمال.
2ـ الانفجار المعرفي : في البدايات الأولى كانت عملية  الطباعة انتاجها لا يتعدى 1000 عنوان سنوياً ، اما الان اصبح يزيد عن الالف عنوان يومياً و اصبح العالم اليوم يشهد تراكمات معرفية هائلة.
3ـ التطور التكنولوجي : نلاحظ هذا التطور في كافة مجالات الحياة و بسرعة فائقة و بجهد أقل وتكلفة ووزن أقل و هذا يدل على الارتفاع المتزايد للقدرات البشرية.
4ـ اللامحدودية : و من سمات ( خصائص ) اللامحدودية : ( وزارة )
أ ـ انهيار الفواصل الجغرافية من خلال فضائيات المعلومات أو الفضاء الرمزي الذي يتسابق فيه الجميع.
ب ـ يتيح فرصة اللقاء بالاخرين دون ان نلتقيهم وجهاً لوجه.
ج ـ التعليم عن بُعد و العلاج عن بُعد حيث اخذ العالم بفكرة ( اتصل و لاتنتقل ).
5ـ المعلوماتية و الانترنت : ( وزارة ) تعتبر المعلوماتية السمة المميّزة للعولمة ، والمعلومات هي بيانات محددة ترتبط بالانسان أو الحاسوب أو مختلف وسائل التوثيق المعلومات و تكون اما على شكل ارقام أو رموز أو علامات يستقرأ منها الحقائق الكمية او الرقمية  ، أما الانترنت فهو عماد المجتمع المعلوماتي الجديد و الاداة التي فتحت ابواب العالم على مصراعيها لأنها سهلة الاستخدام و اصبحت في متناول الجميع.
أثر تكنولوجيا الاتصال و المعلومات في تطور المجتمعات الحديثة
س : فسّر التكنولوجيا و التقدم العلمي لهما الاثر في تطور المجتمعات الحديثة . أو س : اذكر أثر التكنولوجيا و التقدم العلمي في تطور المجتمعات الحديثة ؟( وزارة )
اصبح العالم بلداً أو قرية صغيرة نتيجة التطور في مجالات الاتصال و المواصلات كما ظهر مفهوم العالمية و العولمة ( مفهوم العولمة ) التي تعني زوال الحدود و الحواجز الثقافية و الاقتصادية بين الشعوب.
 سهولة التواصل الانساني و سرعته الفاعلة اللحظية حيث اصبح الانسان مجبراً على التفاعل مع الحضارة العالمية.
قدمت التكنولوجيا الحديثة وسائل الاتصال إمكانات عديدة وأغنت العملية التربوية ( دور التكنولوجيا في العملية التربوية ) ( وزارة ) بما اتاحته
من زيادة فرص التعليم و تنوع في أساليب التعليم و مكّنت المتعلّم من الاعتماد على نفسه فبرز انـــواع من التعلّم : التعلم المبرمج و التعلم عن بُعد و التعليم المفتوح.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق